نقل وملاحة

رئيس قناة السويس ومحافظ بورسعيد يشهدان تدشين القاطرة «عبدالحميد يوسف» ولحام قرينة قاطرتين

فيما أوضح المهندس عادل فريد مدير إدارة الترسانات بالهيئة أن العمل بترسانات هيئة قناة السويس يجري على قدم وساق

شارك الخبر مع أصدقائك

شهد الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، اليوم السبت، احتفالية ترسانة بورسعيد البحرية بتدشين عدد من القاطرات والأعمال البحرية الجديدة والتي شملت تدشين القاطرة عبد الحميد يوسف بقوة شد 70 طنا، ولحام قرينة كل من كوبري برنيس العائم وقاطرتين من طراز “مصاحب” وهما “مصاحب 7” و”مصاحب 8″، وذلك بحضور لفيف من أعضاء مجلس إدارة الهيئة، وعدد من أعضاء مجلس النواب ببورسعيد، وقيادات المحافظة، وأعضاء نقابة العاملين بالهيئة.

كان فى استقبالهما منذ الصباح الباكر بمقر الترسانة البحرية ببورسعيد، المهندس عادل فريد الطنطاوي مدير إدارة الترسانات وعدد من القيادات والعاملين بالترسانة، وفور وصولهما توجه الفريق أسامة ربيع واللواء عادل الغضبان وكبار المدعوين لتشغيل ماكينة التقطيع الأوتوماتيكية  CNCبقسم بناء السفن.

عقب ذلك توجه الحضور إلى منصة الاحتفالية التي بدأت بتلاوة آيات من الذكر الحكيم.

وفي كلمته، أكد الفريق أسامة ربيع أن ترسانة بورسعيد البحرية تعد من الصروح الوطنية الرائدة في مجال إصلاح وبناء السفن بما تمتلكه من مقومات كموقعها المتميز بالمدخل الشمالي لقناة السويس، وما تزخر به من إمكانيات عديدة أهمها التكنولوجيا المتطورة والكوادر البشرية عالية التدريب.

 وشدد رئيس الهيئة على أن تحديث وتطوير قدرات الأسطول البحري للهيئة من القاطرات والوحدات البحرية المختلفة يأتي على رأس أولويات استراتيجية العمل خلال المرحلة المقبلة تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، ويتم وفقاً لجدول زمني محدد وبالإمكانيات الذاتية للترسانة وسواعد رجالها وهو ما يتماشى مع جهود تحسين الخدمات الملاحية المقدمة للسفن العابرة ورفع التصنيف الملاحى لقناة السويس.

فيما أوضح المهندس عادل فريد مدير إدارة الترسانات بالهيئة أن العمل بترسانات هيئة قناة السويس يجري على قدم وساق في اتجاهات عدة بما يتوافق مع استراتيجية العمل بهيئة قناة السويس ويتماشي مع احتياجات الموانئ المصرية و المشروعات التنموية بمنطقة القناة، مشيراً إلى تنوع  مجالات العمل في إصلاح وبناء السفن والوحدات البحرية المختلفة من جهة، علاوة على بناء المعديات والكباري العائمة وغيرها من الأعمال البحرية التي تتم وفقاً لمعايير الجودة العالمية ومتطلبات السلامة المهنية.

عقب ذلك، قام الفريق أسامة ربيع بلحام قرينة قاطرتين من  طراز مصاحب وهما القاطرتان “مصاحب 7 ” و”مصاحب8″ ، بالإضافة إلى لحام قرينة كوبري برنيس العائم الذي يقع على خليج رأس بناس على ساحل البحر الأحمر جنوب مصر، كما قام بتدشين القاطرة عبد الحميد يوسف بقوة شد ٧٠ طنا، يبلغ طول القاطرة 35.8 متر وعرضها 12.5متر، وغاطسها 3.35  متر.

يذكر أن المرحوم الدكتور مهندس عبد الحميد يوسف هو المستشار السابق لرئيس هيئة قناة السويس وأحد القامات الهندسية المرموقة في تاريخ هيئة قناة السويس والذي تدرج في المناصب وضرب مثالاً يحتذى به في الوطنية والعلم والتواضع طوال مسيرته العملية التى استمرت 59 عاماً. وفي لمسة وفاء وعرفان دعا الفريق أسامة ربيع أسرة الدكتور عبدالحميد يوسف لحضور الاحتفال بالترسانة.

كتبت : نادية سلام وأمانى العزازى

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »