Loading...

رئيس قطاع التليفزيون بالشركة: «سامسونج» تضخ 30 مليون دولار فى مصنع بنى سويف

Loading...

تصدير %90 من الشاشات لـ 58 دولة .. ومبيعات اللايف ستايل و«The Frame» تنمو 3 أضعاف

رئيس قطاع التليفزيون بالشركة: «سامسونج» تضخ 30 مليون دولار فى مصنع بنى سويف
جريدة المال

محمود جمال

طارق رمضان

6:27 ص, الأثنين, 24 أكتوبر 22

تتبنى شركة «سامسونج» الكورية للإلكترونيات رؤية طموح ترتكز على تحويل مصر إلى مركز إقليمى لتصنيع أجهزة التليفزيون والتصدير لأسواق أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من خلال مصنعها فى المنطقة الصناعية بمدينة بنى سويف .

محمد عصمت رئيس قطاع التليفزيون فى«سامسونج»بمصر

كما تسعى أيضا إلى مضاعفة حجم استثماراتها فى السوق المصرية، وتعميق فكرة التصنيع المحلي، فضلا عن العمل على إتاحة خيارات متنوعة لأنظمة التقسيط للمستهلك المصرى .

وقال محمد عصمت، رئيس قطاع التليفزيون بالشركة فى مصر، إن إستراتيجية الشركة العالمية ترتكز على تطوير تقنياتها وحلولها الصديقة للبيئة لتصبح أكثر استدامة، فضلا عن تقديم أحدث الحلول الذكية والابتكارات فى شاشات التليفزيونات عن طريق تحسين جودة الصورة .

وأوضح لـ«المال»  أن «سامسونج» تحتل المركز الأول للعام السادس عشر على التوالى فى مبيعات سوق أجهزة التليفزيونات العالمية، لافتا إلى أن مصنع الشركة فى مدينة بنى سويف يعد الأول لها بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وواحد من إجمالى 14 آخر ويبلغ حجم استثماراته نحو 500 مليون دولار علما بأنه تم ضخ 52 مليون دولار فى المصنع خلال العامين الماضيين، بالإضافة إلى 30 مليونا إضافية فى 2022 .

وأشار إلى أن الطاقة الإنتاجية للمصنع  تصل إلى ستة ملايين جهاز سنويًا وتقوم الشركة بتصدير نحو %90 من إنتاجها من شاشات التليفزيون إلى 58 دولة، مبينا أن «سامسونج» تعد أول شركة مصدرة بمصر فى فئة الأجهزة الإلكترونية والاستهلاكية .

وذكر أن «سامسونج» لديها خطة لجعل مصر مركزا إقليميا محوريا بهدف تصدير المنتجات الإلكترونية إلى دول الجوار، وإمداد منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا بالأجهزة الحديثة المصنعة فى مصر، فضلا عن إتاحة فرص عمل كبيرة بعد الانتهاء من تدشين منطقة صناعية فى محافظة بنى سويف.

فى سياق متصل، ألمح «عصمت» إلى أن شركته استطاعت مواجهة الأزمة العالمية التى شهدتها سوق الإلكترونيات بأقل خسائر ممكنة من خلال توطين الإنتاج المحلى فى مصنعها بمدينة بنى سويف، لافتا إلى أن مبيعات «سامسونج» من أجهزة شاشات التليفزيونات سجلت نموا ملحوظا خلال النصف الأول من العام الجارى وبالأخص «NEO QLED 8K» والذى شهد إقبالا من العملاء فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

كما حققت كذلك مبيعات أجهزة اللايف ستايل  وبالأخص شاشة «THE  FRAME» خلال أول 6 أشهر من 2022 نموا بمعدل ثلاثة أضعاف مقارنة مع الفترة المقابلة من العام الماضي.

 وتابع إن «سامسونج مصر» اهتمت بكل سبل وأنظمة التقسيط المتاحة للعملاء من خلال فروعها، والتى تناسب الملاءة المالية للعملاء فى جميع الشرائح، معتبرا أن الفترة الماضية شهدت اتجاه العملاء نحو استخدام أنظمة التقسيط سواء عن طريق تطبيقات مخصصة لذلك أو عبر البنوك .

وأضاف أن المستهلك المصرى يميل للشراء فى فترة الخصومات والعروض التى تقدمها الشركات، مبينا أن شركته قدمت أكثر من نموذج للتقسيط لعملائها مع أكثر من بنك بهدف تلبية احتياجات الجميع .

المصرى يميل للشراء فى فترات الخصومات والعروض.. ومقاسات 55 و65 بوصة الأكثر رواجا

وأوضح أن مقاسات الشاشات التى تلقى رواجا بمصر خلال الفترة الأخيرة يتراوح حجمها من 55 إلى 65 بوصة ، مضيفا أن هناك نموا ملحوظا بدأ مؤخرا على الشاشات التى يبلغ حجمها 75 بوصة.

وألمح إلى أن شركته لديها  سلسلة كبيرة من الشاشات فى الإمكانيات والأسعار وفقًا لما يحتاجه كل عميل، مبينا أن العملاء بإمكانهم الاطلاع على مواصفات الشاشات بأنواعها من خلال المتجر الإلكترونى الخاص بسامسونج قبل اتخاذ قرار الشراء.

وأشار إلى أن «سامسونج» عقدت مؤخرا العديد من الشراكات بهدف تعميق نشاطها التسويقى والتوسع فى الأسواق المحلية والإقليمية، وفى مقدمتها الشراكة التى عقدتها «سامسونج» منذ فترة مع منصة «برايم فيديو» لإتاحة فرص حصرية لعملاء سامسونج لمشاهدة مسلسل «The Lord of the Rings: The Rings of Power» بدقة عالية ، فضلا عن الشراكة مع منصة «LIFE Picture Collection» لعرض مجموعة من الأعمال الفنية التاريخية التى تقدم لمستخدمى تليفزيون “The Frame”.

وأوضح أن شركته وقعت  كذلك شراكة مع منصة «TOD» لبث المحتوى الترفيهى والتى تهدف إلى منح المشاهدين إمكانية الوصول إلى مجموعة واسعة من المواد الترفيهية والرياضية الحصرية والمباشرة عند الطلب، بما فى ذلك تطبيقات مختارة من باقة «بى إن» beIN»، بهدف إتاحة محتوى متنوعا لعملائها.

ولفت إلى أن «سامسونج» تولى اهتماما بالغا لخدمات ما بعد البيع، من خلال تقديم ضمان لمدة عامين على شاشاتها، فضلا عن تواصل فرق الدعم الفنى المستمر مع العملاء لمراجعة المشكلات التى يتعرضون إليها مثل عيوب الصناعة أو التقنية، موضحا أن لدى شركته ميزة الصيانة عن بعد والتى تتيح للمختصين الدخول إلى النظام التقنى فى الشاشات وإصلاح العطل الذى يواجه العملاء.

  وأشار إلى أن «سامسونج» توفر خدمة عملاء جديدة من نوعها لدعم جميع المستخدمين من ذوى الهمم عن طريق رسائل “واتساب” ومكالمات الفيديو التى يتحدث فيها ممثلو خدمة العملاء عن طريق لغة الإشارة لتسهل على مستخدميها عملية التواصل.

على صعيد آخر، كشف «عصمت» أن شركته تعكف حاليا على تطوير مجموعة من الشاشات عالية الدقة بهدف إتاحة خيارات متنوعة لعملائها فى السوق المصرية، موضحا أن «سامسونج» استعرضت  بعض هذه المنتجات خلال مشاركتها الأخيرة فى معرض «إيفا برلين 2022».

 وأضاف أن «سامسونج» أطلقت منذ عدة أشهر سلسلة جديدة من الشاشات متعددة الاستخدامات، والشاشات الذكية والشاشات عالية الدقة التى تجمع بين جودة الصورة و مزايا الاستخدام السهل، والمدعومة بتقنيات «NEO QLED» لإكساب المشاهدين تجربة مميزة .

 وأشار إلى أن من أبرز ابتكارات الشركة  فى عالم الإلكترونيات والشاشات، جهاز العرض الجديد” The Freestyle” والذى يعد أول جهاز عرض محتوى مرئى محمول، يحتوى على كل مزايا التليفزيون الذكى من «سامسونج» فى جهاز مدمج بحجم صغير يمكن للعميل حمله والتنقل به من مكان لآخر، بالإضافة إلى جهاز العرض «the premiere» الذى يتيح للمستخدم – على حد تعبيره تجربة مشاهدة سينمائية فى المنزل .

وتابع: سجلت شاشات «سامسونج» للعرض نتائج أعمال إيجابية على الصعيد العالمى خلال الربع الأول من العام الجارى عبر تحقيق إيرادات مجمعة بقيمة 6 مليارات دولار، و852 مليون دولار أرباحا تشغيلية.