اتصالات وتكنولوجيا

رئيس حماية المستهلك : أوبر استجابت لتعليمات الجهاز بشأن زيادة أمان المستخدم

الشركة أطلقت خاصية معاودة الاتصال

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور أحمد سمير فرج القائم بأعمال رئيس جهاز حماية المستهلك والمدير التنفيذي إن التزام شركة أوبر بتفعيل تعليمات الجهاز بشأن إطلاق ميزة جديدة فى تطبيقها الإليكتروني يمنح المستهلك مزيداً من الأمان ويمكنه من طلب المساعدة في حالة تعرضه لأي موقف قد يؤدي إلى شعوره بعدم الأمان خلال الرحلة .

وأضاف رئيس الجهاز أن قيام الشركة باطلاق تلك الميزة جاء فى ضوء قيام الجهاز باستدعاء الشركة لفحص شكوى إحدى الشاكيات بعد انتشارها على موقع التواصل الاجتماعى (فيسبوك) والتى كانت قد تضررت فيها من سوء الخدمة المقدمة اليها وتعرضها للخطر، وقد تم إلزام الشركة حينها برد قيمة الرحلات التى تم خصمها من البطاقة الائتمانية للشاكية بالاضافة الى رفع الايقاف الذي تم على حسابها على التطبيق كنتيجة لتقديمها الشكوى ضد السائق.

اقرأ أيضا  في نيروبي.. الترويج والتكلفة تدعمان انتشار الهواتف الذكية الصينية

وتابع رئيس جهاز حماية المستهلك أن شركة أوبر قد التزمت بتعليمات الجهاز وتقوم حالياً باختبار خاصية “معاودة الاتصال” والتي تقدم للمستخدمين وسيلة للتواصل عبر التطبيق عقب انتهاء الرحلات مع فريق دعم السلامة من أوبر على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، في حالة مواجهتهم لأي موقف قد يؤدى إلى شعورهم بعدم الأمان خلال الرحلة .

اقرأ أيضا  المصرية للاتصالات تنشئ أكبر مركز بيانات دولي في مصر

وأشار رئيس جهاز حماية المستهلك الى انه قد تم التأكيد على شركة اوبر بضرورة مراعاة سهولة استخدام الميزة الجديدة من قبل المستهلكين بحيث يمكن الوصول إلى تلك الخاصية (معاودة الاتصال) من قسم “مراجعة الرحلة والرسوم”، وبمجرد أن يتقدم المستخدم بطلب معاودة إتصال، ويسجل رقماً للإتصال به، ووصفاً قصيراً للوضع المهدد للسلامة، يستقبل المستخدم بعدها مكالمة في خلال دقائق من قبل متخصص من فريق دعم السلامة كي يساعده على التعامل مع المشكلة، وذلك على مدار الساعة.

اقرأ أيضا  تعرف على الدول الأكثر استخداما لمنصة «فيسبوك» خلال أكتوبر (جراف)

وأكد على استمرار جهود الجهاز لصون وحماية حقوق المستهلكين، وتعزيز دور الجهاز في مجال تطبيق القانون والحفاظ على صحة وسلامة المستهلكين وترسيخ القواعد والمعايير اللازمة لصون حقوق المستهلك وضبط الاسواق بما يعود بالنفع على الاقتصاد القومى للبلاد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »