لايف

رئيس جامعة القاهرة: تحول تدريجى بنظم الامتحانات لتغيير طرق تفكير الطلاب

المال -خاص أكد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة،  حدوث تحول تدريجي في نظم الامتحانات بالجامعة، حيث بدأ هذا التحول بأسئلة الإختيار من متعدد، كخطوة أولي نحو تغيير طرق الامتحانات، وبالتالي تغيير طرق التفكير، قائلا: " على الطلاب أن يدركوا أنه ليست هناك إجابة نموذجية، ولكن لابد من التفك

شارك الخبر مع أصدقائك

المال -خاص

أكد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة،  حدوث تحول تدريجي في نظم الامتحانات بالجامعة، حيث بدأ هذا التحول بأسئلة الإختيار من متعدد، كخطوة أولي نحو تغيير طرق الامتحانات، وبالتالي تغيير طرق التفكير، قائلا: ” على الطلاب أن يدركوا أنه ليست هناك إجابة نموذجية، ولكن لابد من التفكير بطرق مختلفة، فالصواب ليس واحداً بل هو متعدد، وهذا ما تم وضعه الإعتبار عند وضع سؤال حل المشكلات”.

جاء ذلك، خلال كلمته، بالمؤتمر الدولى الخامس لقسم الفلسفة بكلية الآداب بجامعة القاهرة  في إطار الاحتفال باليوم العالمي للفلسفة، وبحضور الدكتور الهلالى الشربيني وزير التربية والتعليم السابق، والدكتور أحمد الشربيني عميد كلية الآداب، والدكتور حسن حنفي الرئيس الشرفي للمؤتمر، والدكتورة هدي الخولي رئيس قسم الفلسفة بكلية الأداب، إلى جانب حضور عدد من أساتذة الفلسفة من مختلف الجامعات المصرية والأجنبية.

 ولفت الخشت، إلى أن الجامعة أطلقت الصيف الماضي معسكر قادة المستقبل للطلاب لتطوير العقل المصري، مشيراً إلي ضرورة تغيير طريقة التفكير لدي الفرد، مضيفاً أن طلاب الجامعة سيدرسون مقرري التفكير النقدي وريادة الأعمال اللذين من شأنهما تنمية طرق التفكير العلمي لديهم.

وأضاف أن تقدم الأمم والشعوب يأتي نتيجة تغيير طرق التفكير التقليدية، مثلما فعل الفلاسفة الذين غيروا مجتمعاتهم، مثل مارتن لوثر وماركس وچون ديوي وغيرهم، قائلاً : ” إننا مازلنا نعيش في عصر البعثات منذ عهد محمد علي، ولابد من تجاوز هذا العصر عن طريق استقدام الطلاب والأساتذة الأجانب الي جامعاتنا، مؤكداً أن جامعة القاهرة ترحب بالطلاب الأجانب للدراسة بكلياتها وتخصصاتها المختلفة، وهو ما يثري حركة الالتقاء الثقافي والفكري بين الشعوب”.

وأكد رئيس جامعة القاهرة، أن الجامعة تنتقل إلى مصاف جامعات الجيل الثالث التي تهتم بالتطبيق وتوظيف المعرفة في التنمية الشاملة للدولة الوطنية والمساهمة في حل المشكلات القومية، مؤكداً على ضرورة التحول من ثقافة الوفرة الي ثقافة الندرة وذلك بالعمل والإنتاج وربط التعليم بالاقتصاد القومي.

ومن جانبها، أشارت الدكتورة هدي الخولي رئيس قسم الفلسفة، أن اليوم العالمي للفلسفة يأتي هذا العام متزامنا مع الاحتفال الــ٧٠ لإعلان حقوق الإنسان، وهو ما أكدت عليه مديرة اليونسكو، قائلةً : ” إننا في هذا المؤتمر نؤكد علي مقولتين هامتين، قول ديكارت :أنا افكر إذن انا موجود ، وقول سقراط : أعرف نفسك، حيث أن لدي الإنسان الكثير ليقدمه اذا انتقل من الفكر المجرد الي التطبيق، وهذا ما ينادي به الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة”.

يشار إلى أن فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للفلسفة بكلية الآداب جامعة القاهرة ناقش علي مدار عدة جلسات عددا من المحاور المتعلقة بالفلسفة، والتربية والاخلاق، ونقد الموروث، والتحول من التفكير النظرى إلى التطبيق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »