استثمار

رئيس بنك التنمية الصناعية يدرس إقامة فرع بمنطقة شرق بورسعيد

لخدمة المستثمرين ورجال الأعمال

شارك الخبر مع أصدقائك

يدرس بنك التنمية الصناعية افتتاح فرع جديد له بالمنطقة الصناعية الجديده بمشروع شرق بورسعيد بهدف تيسيير الإجراءات البنكية وتقديم الخدمات المصرفية للمستثمرين ورجال الأعمال.

وقال ماجد فهمى، رئيس مجلس إدارة البنك، فى تصريحات خاصة للمال على هامش بروتوكول التعاون بين البنك ومحافظة بورسعيد لتمويل شباب المصنعين ممن حصلوا على ٥٤ مصنعا جديدا بالمنطقة الصناعية جنوب الرسوه، إن البنك افتتح أربعة فروع جديده له، منها اثنان تم تطويرهما، وأن البنك يتحيز لتمويل المشروعات الصناعية باعتبارها مستقبل مصر وفرصة ذهبية للشباب للحصول على فرص عمل، بالإضافة إلى تقديم تمويلات لكافة المشروعات فى كل المجالات.

ولفت إلى أن البنك يحتل المرتبه الخامسة بين البنوك الأكثر والأكبر فى تمويل المشروعات الصناعية الصغيرة والمتوسطه وانه يستعد لتوقيع بروتوكولات تعاون مع الغرف التجارية لتدبير التمويلات المطلوبه لتحول تجار بورسعيد من التجاره إلى التصنيع كما أن البنك ساهم فى تمويل ودعم العديد من المشروعات القومية.

وأوضح فهمي بالأرقام ردا على سؤال للمال، ارتفاع المحفظة التمويليه للبنك وارتفاع معدلات النمو للمحفظة الائتمانية لتقفز من ٦ مليارات جنيه عام ٢٠١٥ إلى ٨ مليارات جنيه عام ٢٠١٧ ثم إلى ١٤ مليارا عام ٢٠١٨، ومن المتوقع أن تحقق قفزة بنهاية عام ٢٠١٩، حيث حققت حتى٣٠ يوليو ٢٠١٩ ، ١١ مليار جنيه.

وقال إن البنك يقوم بدوره الوطنى فى دعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة منذ حوالى ٧٠ عاما، مشيرا إلى أن دوره لا يقتصر على إتاحة تمويلات بغرض تمليك المصانع للمنتفعين بها بل يتجاوز ذلك إلى تمويل شراء الآلات والمعدات الخاصة بالإنتاج، وذلك وفق شروط ميسرة من حيث سعر العائد وفترات السماح والسداد والضمانات المطلوبة، مشيرا إلى الاستمرار فى تنفيذ استراتيجيته التنموية بما يساهم فى إعادة بنك التنمية الصناعية لدورة التنموى وخدمة الاقتصاد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »