سيـــاســة

رئيس الوزراء خلال لقاؤه مسئول بغرفة التجارة الأمريكية: «نحرص على تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية المشتركة»

قال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزراء، بأن زيارة بريليانت لمصر تأتى فى إطار مساعى غرفة التجارة الأمريكية لتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع مصر، وصياغة مجالات جديدة للتعاون تتواكب مع التغيرات والتطورات العالمية

شارك الخبر مع أصدقائك

ميرون بريليانت: مصر أصبحت محط أنظار الشركات الأمريكية

استقبل الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، ميرون بريليانت، نائب الرئيس التنفيذي لغرفة التجارة الأمريكية، بحضور الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والمهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة.

وصرح المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزراء، بأن زيارة بريليانت لمصر تأتى فى إطار مساعى غرفة التجارة الأمريكية لتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع مصر، وصياغة مجالات جديدة للتعاون تتواكب مع التغيرات والتطورات العالمية، فضلاً عن سعى مسئولى الغرفة لاستغلال الزخم المتعلق بالاحتفال هذا العام بمرور ٤٠ عاماً على تأسيس مجلس الأعمال المصرى الأمريكى.

واستهل بريليانت اللقاء بتوجيه التهنئة للدكتور مصطفى مدبولى والحكومة المصرية على ما تحقق من نجاح اقتصادى فى مصر على مدار الفترة الماضية، مشيراً إلى أن مصر أصبحت محط أنظار الشركات الأمريكية الساعية لتعزيز تواجدها فى منطقة الشرق الأوسط، خاصة فى ظل ما أثمر عنه برنامج الإصلاح الاقتصادى من خلق بيئة مواتية للأعمال والاستثمار.

وأضاف أن هناك عدة مجالات يمكن تعزيز التعاون من خلالها فى الفترة القادمة، ومنها مجال الطاقة فى ظل ما تمتلكه مصر من إمكانات لتكون محورا للطاقة فى الشرق الأوسط، وفى مجال الصحة عن طريق دعم مبادرات العلاج من الأمراض غير السارية، وفى مجال التحول الرقمى، فضلاً عن التعاون مع مصر فى أفريقيا باعتبار مصر بوابة مثالية لولوج الشركات الأمريكية إلى السوق الأفريقى.

ورحب رئيس الوزراء بتحمس غرفة التجارة الأمريكية لتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع مصر، مُشيداً بعلاقات الشراكة الاستراتيجية التى تربط بين مصر والولايات المتحدة، وسعى البلدين إلى تسخير تلك العلاقات لخدمة قضايا المنطقة.

وأكد مدبولى حرص الحكومة على دعم الجهود الهادفة إلى تعزيز انخراط القطاع الخاص فى البلدين فى مزيد من الأنشطة الاقتصادية والتجارية، لا سيما فى المجالات التى ذكرها نائب الرئيس التنفيذي لغرفة التجارة الأمريكية.

كما استعرض رئيس الوزراء ما قامت الدولة المصرية بتنفيذه من مشروعات عملاقة فى مجال البنية التحتية على مدار السنوات الخمس الماضية، مؤكداً أنه لولا اضطلاع أجهزة الدولة بتنفيذ تلك المشروعات لما تمت بالسرعة اللازمة، ولما أصبح مناخ الاستثمار فى مصر متمتعاً بكل هذه المزايا والظروف المواتية التى يمتلكها الآن.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »