اقتصاد وأسواق

رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لمتابعة توافر السلع بالأسواق وأسعارها

التأكيد خلال الاجتماع على زيادة المطروح من السلع والمنتجات في المنافذ التابعة لوزارة الدفاع

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً لمتابعة موقف توافر السلع بالأسواق والأسعار، بحضور الدكتور علي مصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، والواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء إيهاب المحمدي ممثلاً عن جهاز الخدمة الوطنية، ومسئولي بعض الجهات.

وفي مستهل الاجتماع تقدم رئيس الوزراء بالشكر لجميع الجهات على الجهود المبذولة خلال شهر رمضان لتوفير جميع المنتجات للمواطنين، مؤكداً استمرار المتابعة الكاملة للأسواق لضمان عدم ارتفاع الأسعار، والتأكد الدائم من توافر المنتجات المختلفة في الأسواق، خاصة الخضر والفاكهة، وأسطوانات البوتاجاز.

وشدد مدبولي على أهمية الإعلان عن أسعار السلع للمنتجات المختلفة، ووضع ملصقات على كل منتج تتضمن السعر وجميع المواصفات والبيانات الضرورية للمستهلك، مؤكداً أن هذه مسألة مهمة، ولابد أن تكون هناك حملات تفتيش على ذلك، من مباحث التموين والجهات الرقابية المختلفة، لضبط الأسواق، قائلاً: لن نسمح بأي تلاعب في الأسواق.

وشهد الاجتماع متابعة تنفيذ البروتوكول الذي سبق توقيعه بين وزارة التموين وجهاز الخدمة الوطنية بشأن توافر الخضراوات والفاكهة واللحوم في منافذ وزارة التموين والمحافظات، بأسعار مخفضة، كما تمت الإشارة إلى أنه سيتم تسيير قافلة من الغد لتغطية احتياجات 5 محافظات من الخضراوات واللحوم من منتجات جهاز الخدمة الوطنية، كما يتم زيادة السلع في المنافذ المتحركة بالمحافظات المختلفة.

من جانبه عرض وزير التموين خلال الاجتماع موقف توافر المنتجات الأساسية مثل الأرز، والسكر، والقمح، مؤكداً أن جميع السلع متوافرة، والمخزون الاستراتيجي منها آمن.

وأشار المستشار نادر سعد، المتحدث باسم رئاسة مجلس الوزراء، إلى أنه تم التأكيد خلال الاجتماع على زيادة المطروح من المنتجات في المنافذ التابعة لوزارة الدفاع، والداخلية، لمواجهة أي محاولة لرفع الأسعار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »