اتصالات وتكنولوجيا

رئيس الوزراء يشهد إطلاق مشروع حساب المواطن بالبريد

رئيس الوزراء يشهد إطلاق مشروع حساب المواطن بالبريد

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

قام المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء اليوم بزيارة إلى الهيئة القومية للبريد بالقرية الذكية، حيث شهد إطلاق مشروع “حساب المواطن”.

وتفقد متحف البريد بعد تطويره، وذلك بحضور المهندس خالد نجم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ووزيري التضامن، والتعليم الفني والتدريب، ومحافظ الجيزة، والدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية الأسبق، ورئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير.
 
وقال رئيس الوزراء، في كلمته خلال الافتتاح: “ألتقي معكم اليوم في مقر الهيئة القومية للبريد التي نحرص دائماً على دعم دورها المهم في خدمة المجتمع، للاحتفال بإطلاق مشروع (حساب المواطن) هذا المشروع الهام الذي يهتم في المقام الأول بالمواطنين أصحاب الدخول البسيطة من المهنيين والحرفيين الذين لا يتوافر لهم أي غطاء تأميني وليس لديهم أي مورد رزق ثابت يساعدهم علي الادخار لمواجهة ظروف المعيشة.

وأضاف: “نحن فى شهر الخير، وسنشهد كل يوم أعمال خير، وقد طلبت من لجنة وزارية متخصصة امساكية للخير طوال الشهر، سيتم اعلانها، هذا شهر الخير، والعبادة، والانتاج، والانضباط”. 

وقال إن هذا المشروع سيجعل كل مواطن يشعر بقدر من الأمن والأمان، حيث يتم استهداف شريحة من المجتمع ليس لها أي مظلة تأمينية، وجزء كبير من هذه الشريحة أعمالهم بها نسبة كبيرة من المخاطر، وهو ما يحدث يوميا، وعندما يحدث ذلك تصاب أسرهم بالارتباك. 

ودعا محلب كل المهنيين والحرفيين وغيرهم للاشتراك فى هذا الحساب، فهذا المشروع احد ادوات تحقيق العدالة الاجتماعية، كما دعا ارباب الاعمال للاشتراك لمن يعملون معهم، والاستفادة بهذه الخدمات المقدمة، مقدما الشكر لكل من ساهم فى خروج هذا المشروع للنور، ولوزير الاتصالات الذى كان هذا المشروع أول تكليف له. وشهد المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء، خلال زيارته إلى الهيئة القومية للبريد، توقيع بروتوكول بين الهيئة ومؤسسة مصر الخير، حيث ينص البروتوكول على قيام مؤسسة مصر الخير، بفتح أول 1000 حساب لصالح المواطنين البسطاء الذين تتعامل معهم.

وقال المهندس خالد نجم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، خلال فعاليات إطلاق مشروع “حساب مواطن”، إن هذا المشروع يأتي في إطار اهتمام الدولة بنشر منظومة العدالة الاجتماعية، والوصول إلى شريحة من المواطنين من محدودي الدخل، لمحاولة إدماجهم في منظومة تكافلية استثمارية، تتضمن طرح وعاء تكافلي ادخاري، صمم خصيصاً لرعاية هذه الشريحة من المجتمع، من خلال وثيقة تأمين جماعية تهدف لمواجهة مخاطر الوفاة. 

وأضاف أن المشروع يستهدف الأفراد من سن 18 إلى 59 سنة ممن ليس لديهم القدرة على التعامل مع القنوات التأمينية البديلة المتاحة بالدولة من القطاع الخاص أو العام، ولا يتمتعون بغطاء تأميني. 

وأوضح أن العملاء المستهدفين سيتمكنون من فتح حساب المواطن ذي العائد المرتبط به كحساب استثماري مقيد لدى البريد، حيث يتم خصم مبلغ 50 جنيهاً شهرياً من الحساب الجاري “حساب المواطن ذي العائد” يتم توزيعها كالآتى : مبلغ 11 جنيهاً يمثل قيمة القسط التأميني الشهري، ومبلغ 39 جنيهاً يمثل المبلغ المستثمر بعائد يومي مميز في الحساب الاستثماري المقيد، حيث يستحق الورثة الشرعيون مبلغ التأمين بالاضافة إلى المبلغ المستثمر في الحساب الاستثماري بفوائده، يصرف عند التصفية الإجبارية لحساب المواطن حال الوفاة، كما يستحق العميل المبلغ المستثمر بالإضافة إلى فوائده، في أي وقت حال حياته ورغبته عدم الاستمرار، (التصفية الاختيارية ) أو حال بلوغه سن الستين عند نهاية التغطية التأمينية.

ومن جانبه، أوضح عصام الصغير رئيس الهيئة القومية للبريد، أن هذا المشروع يأتي في إطار الدور المجتمعي الهام للهيئة، لخدمة مختلف شرائح وفئات المجتمع، مشيراً إلى أن صاحب “حساب مواطن” يتمتع بتغطية تأمينية على حياته ضد مخاطر الوفاة نتيجة الحوادث من اليوم الأول لفتح الحساب، وبعد مرور 6 أشهر من الاشتراك بالمنظومة في حالات الوفاة الطبيعية يصرف مبلغ 20 ألف جنيه إلى الورثة الشرعيين طبقاً للشروط المنظمة للتعاقد مع الشركة المؤمنة.

وأضاف رئيس البريد أن صاحب الحساب يحصل على عائد استثماري مميز على “حساب المواطن” و”حساب الاستثمار” المقيد المخصص للمنظومة يحتسب ويضاف يومياً على الحساب، علماً بأنه لا يجوز إيداع أي مبلغ فى الحساب الاستثماري المقيد، يفوق قيمة الـ39 جنيهاً مصرياً المقتطعة من الدفعات الشهرية بشكل آلي.

شارك الخبر مع أصدقائك