سيـــاســة

رئيس الوزراء يتفقد 4 مصانع بالمنطقة الحرة و يؤكد: الصناعة مسألة حياة أو موت

قال د. مصطفى مدبولى أن الحكومة تعمل على إزالة العقبات، ومواجهة التحديات فى هذا القطاع المهم، الذى يوفر فرص عمل، كما يوفر العملة الصعبة، من خلال عمليات التصدير

شارك الخبر مع أصدقائك

      قام الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء اليوم، بجولة فى المنطقة الحرة  بمدينة نصر بعد تطويرها، وتفقد 4 مصانع، بحضور الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، واللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، والمهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة، واللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، والمستشار محمد عبد الوهاب، القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.

بدأت الجولة بزيارة مصنع الشركة المصرية العالمية للمنسوجات “طاى” والذي يعمل في صناعة الملابس الجاهزة، ويبلغ حجم استثماراته 11 مليون دولار وصادراته الخارجية خلال العام المالي الماضي 8 ملايين دولار، ونجح في توفير 1279 فرصة عمل ، وعقب ذلك، قام رئيس الوزراء بجولة تفقدية بمصنع شركة “ليونى وايرانج سيستمز ايجيبت”، الذي يعمل في صناعة الأنظمة السلكية والكهربائية للسيارات، ويبلغ حجم استثماراته 74 مليون دولار، كما بلغ حجم صادراته الخارجية خلال العام المالي الماضي 2018-2019 نحو 154 مليون دولار، وهو ما أسهم في توفير 5 آلاف فرصة عمل.

كما قام الدكتور مصطفى مدبولى ومرافقوه بتفقد مصنع شركة “اتلانيك اندستيريز” الذي يعمل في صناعة المشروعات الغازية، ويبلغ حجم استثماراته 158 مليون دولار، وبلغ حجم صادراته العام المالي الماضي 419 مليون دولار، حيث يتم تصدير منتجاته لـ44 دولة، ووفر 306 فرص عمل.

و تفقد مصنع شركة صحارا للطباعة، المتخصصة في طباعة الكتب والمجلات والصحف، وتبلغ حجم استثماراته 11 مليون دولار، وبلغت صادراته العام المالي الماضي 6 ملايين دولار، ووفر 352 فرصة عمل. وخلا ل جولته بالمصانع حرص مدبولى على التحاور مع العمال والعاملات، مشيدا بمجهوداتهم، وبدعمهم لوطنهم فى هذه المرحلة.

 وعلى هامش الزيارة أكد رئيس الوزراء اهتمامه بزيارة المصانع المختلفة، خاصة مصانع القطاع الخاص، قائلا: سأكرر ما سبق أن قلته، بأن الصناعة بالنسبة لنا مسألة حياة أو موت، مشيرا إلى أن الحكومة تعمل على إزالة العقبات، ومواجهة التحديات فى هذا القطاع المهم، الذى يوفر فرص عمل، كما يوفر العملة الصعبة، من خلال عمليات التصدير، وأن المصانع التى تم تفقدها اليوم تصدر منتجاتها إلى دول كثيرة على مستوى العالم.  

كما أوضح أن أهم العقبات التى تعمل الحكومة على إزالتها حاليا هى التعقيدات البيروقراطية، فى عملية الإفراج الجمركى عن البضائع، فلدينا نحو 17 إجراء لحين الانتهاء من هذه العملية، وهناك تكليف للجهات المعنية بالانتهاء من حل هذه المشكلات، وتيسير الاجراءات قبل نهاية هذا العام.

 وأشار إلى أنه تم اتخاذ إجراءات مهمة فى ملف رد المستحقات المتأخرة للمصدرين، سيتم الاعلان عنها اليوم، وهذا الملف هو أحد الملفات الصعبة التى اقتحمتها الحكومة، وحققت فيها تقدما.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »