استثمار

رئيس الوزراء يتابع جهود مواجهة تحديات قطاع السياحة واستعدادات نقل المومياوات الملكية

تناول الاجتماع كذلك الاستعدادات الجارية لنقل المومياوات الملكية إلى متحف الحضارة وتم التأكيد على أنه سيكون حدثاً فريداً تترقبه أنظار العالم.

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً مع الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار؛ لمتابعة ملفات عمل الوزارة، ولاستعراض الموقف التنفيذي للمشروعات المختلفة التي يجري تنفيذها في قطاع السياحة.

وحضر الاجتماع كل من سراج الدين سعد رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة العامة للتنمية السياحية، وأحمد الوصيف رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية.

استهل رئيس مجلس الوزراء الاجتماع، بتأكيد حرص الدولة على تقديم الدعم المستمر لقطاع السياحة، باعتباره إحدى الدعائم الحيوية للاقتصاد المصري، وسعياً للحفاظ على مكانة مصر على خريطة السياحة العالمية.

اقرأ أيضا  التخطيط تطلق أول منصة لريادة الأعمال في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

وأشار إلى أن عقده هذا الاجتماع يأتي في ضوء مناقشة التحديات والمعوقات التي تواجه هذا القطاع الحيويّ؛ ولا سيما نتيجة ما يمر به العالم في ظل أزمة جائحة فيروس كورونا.

وخلال الاجتماع، شرح وزير السياحة والآثار تداعيات الظروف الحالية على تباطؤ تنفيذ بعض المشروعات في هذا القطاع في عدد من المدن السياحية، والجهود التي تقوم بها الوزارة للتغلب على تلك التداعيات.

اقرأ أيضا  «الاتجاهات السودانية» تتفاوض لتوريد «خرفان» إلى توشكى

وعرض أيضا وزير السياحة تقييماً لمردود الإجراءات والحوافز التي قامت بها الدولة، خلال الفترة الماضية، بهدف مساندة القطاع السياحي خلال أزمة فيروس كورونا، ورؤية اتحاد الغرف السياحية لما سوف تتجه إليه الأمور خلال المرحلة المقبلة.

وتناول الاجتماع كذلك الاستعدادات الجارية لنقل المومياوات الملكية إلى متحف الحضارة، وتم التأكيد على أنه سيكون حدثاً فريداً تترقبه أنظار العالم.

اقرأ أيضا  الحكومة : أسعار الأراضي بالمناطق التي تم تأهيل الترع بها زادت 30%

وأكد رئيس الوزراء على ضرورة تعظيم الاستفادة من هذا الحدث العالميّ المهم، وما سوف يشهده من متابعة حول العالم؛ من أجل الترويج للسياحة في مصر.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »