استثمار

رئيس الوزراء يتابع إزالات «عين الحياة» استعدادها لتحويلها لمزار سياحي عالمي

استمع رئيس الوزراء إلى شرح من اللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، حول ما تم من أعمال إزالات في منطقة عين الحياة المجاورة لمتحف الحضارة

شارك الخبر مع أصدقائك

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، عملية إزالات منطقة عين الحياة العشوائية، تمهيدا لتطويرها، في إطار خطة الدولة لإعادة إحياء المظهر التاريخي لمدينة الفسطاط، وتطوير المنطقة المحيطة بمتحف الحضارة.

ورافق رئيس الوزراء خلال جولته وزيرا التنمية المحلية، والإسكان، ومحافظ القاهرة.

واستمع رئيس الوزراء إلى شرح من اللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، حول ما تم من أعمال إزالات في منطقة عين الحياة المجاورة لمتحف الحضارة، حيث تمت إزالة المنطقة بالكامل، وإزالة 241 عقارا.

 وتم تسكين 69 أسرة بمساكن المحافظة بمدينة 6 أكتوبر، وتمت إزالة 56 مقبرة، وجار تعويض الأسر بأماكن بديلة بمدينة 15 مايو.

 وجاري فحص التظلمات بمعرفة لجنة برئاسة نائب المحافظ للمنطقة الجنوبية لدراسة استحقاق الأسر المتضررة من عدمه.

وقال الدكتور عاصم الجزار، وزير الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية: يوجد مخطط عام لتحويل المنطقة بالكامل لمزار سياحي عالمي نظرًا لما تتميز به من وجود مسجد عمرو بن العاص، أقدم المساجد الإسلامية في مصر وأفريقيا.

 وكذلك الكنائس القديمة (المعلقة – ماري جرجس – أبوسيفين – العذراء) والمعبد اليهودي وسور مجرى العيون، بالإضافة إلى متحف الحضارة مع الاستغلال الأمثل لبحيرة عين الحياة بإعادة تطويرها واستغلال ضفافها بعدد من الأنشطة الملائمة للموقع.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »