اقتصاد وأسواق

رئيس الوزراء : وضع إستراتيجية متكاملة لاحتياجات مصر المائية

رئيس الوزراء : وضع إستراتيجية متكاملة لاحتياجات مصر المائية

شارك الخبر مع أصدقائك


تشكيل مجموعات عمل متخصصة لدراسة المحاور 
جداول زمنية لتنفيذ مشروعات الرؤية وتحديد طرق تمويلها

المال – خاص

شدد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، على البدء فوراً فى وضع إستراتيجية متكاملة لاحتياجات مصر المائية خلال الفترة المقبلة، متضمنة تحديد المشروعات المائية التى يمكن تنفيذها فى هذا المجال مع وضع برامج تحتوى على التوقيتات الزمنية المحددة للانتهاء منها وطرق التمويل المختلفة لها، بالاضافة إلى ما ستوفره تلك المشروعات من استخدام أمثل للموارد المائية المتاحة لزيادة قدرات مصر المائية خلال المرحلة المقبلة لسد الفجوة بين الموارد والاحتياجات فى ظل الزيادة السكانية.

وأكد رئيس الوزراء خلال الاجتماع الذى عقده اليوم بحضور وزراء التخطيط، الرى، الزراعة، الاستثمار، أهمية الانتهاء العاجل من وضع تلك الإستراتيجية، نظراً لأهميتها القصوى لخدمة المشروعات التنموية المختلفة، وتلبية الاحتياجات المستقبلية، مشدداً على ضرورة التنسيق الكامل بين وزارتى الموارد المائية والرى والزراعة فى هذا الشأن ووضع التصور الشامل للمشروعات التى تعمل على تحقيق الاستخدام الرشيد للموارد المائية المتاحة.

وصرح السفير حسام القاويش، المتحدث الرسمى لرئاسة مجلس الوزراء، بأن رئيس الوزراء قرر خلال الاجتماع تشكيل مجموعة عمل تضم ممثلى وزارات التخطيط والزراعة والموارد المائية والرى والاستثماروالاسكان، لدراسة المحاور الاساسية التى ستتضمنها الاستراتيجية المتكاملة لاحتياجات مصر المائية خلال الفترة المقبلة، وهى تطوير نظم الرى من الرى بالغمر إلى الرى الحديث، ومعالجة مياه الصرف الزراعى والصناعى، وكذا تبطين الترع (الاسماعيلية – النوبارية) مما يعمل على تقليل الفاقد، بالاضافة تخزين مياه الامطار لاعادة استغلالها، فضلاً عن امكانية استخدام المياه الجوفية فى زراعة 1.5 مليون فدان، والتوسع فى مشروعات تحلية مياه البحر، وتنظيم الدورة الزراعية لزراعة المحاصيل التى تستهلك كميات قليلة من المياه، ودراسة التعديلات التشريعية اللازمة فى هذا الخصوص.

 وتقرر أن تجتمع مجموعة العمل الاسبوع المقبل لوضع الرؤى الخاصة بآليات تنفيذ محاور الاستراتيجية المائية، على أن ينبثق عنها مجموعات عمل متخصصة لدراسة كل محور على حدة.

كما وجه رئيس الوزراء بوضع خريطة واضحة المعالم لتمويل المشروعات، سواء عن طريق المنح أوالاستثمار وفق ضوابط محددة أوبالتمويل الميسرة بفائدة بسيطة.

من جانبه قدم وزير الموارد المائية والرى عرضاً تضمن خطة الوزارة لتنمية الموارد المائية لمجابهة الاحتياجات المستقبلة (قصيرة-  متوسطة – طويلة) الأجل، وقد تتضمن هذه الخطة الاجراءات الخاصة بالتوسع فى استخدام مياه الصرف الزراعى، واعادة تأهيل شبكات الرى، وكذا استخدام طرق الرى الحديث بالأراضى الجديدة مع تطوير طرق الرى فى الاراضى القديمة، بالاضافة إلى التوسع فى استخدام المياه الجوفية.

شارك الخبر مع أصدقائك