أسواق عربية

رئيس الوزراء الكويتى يزور بغداد لبحث تحسين العلاقات بين البلدين

جابر مبارك الأحمد الصباح أ ف ب:   تشهد العلاقات العراقية الكويتية تقدماً كبيراً تمثل اليوم الأربعاء، بزيارة رئيس الوزراء الكويتى جابر مبارك الأحمد الصباح إلى بغداد، جرى خلالها بحث التعاون بين الجانبين.   واستقبل رئيس الوزراء العراقى نورى المالكى…

شارك الخبر مع أصدقائك


جابر مبارك الأحمد الصباح


أ ف ب:

 
تشهد العلاقات العراقية الكويتية تقدماً كبيراً تمثل اليوم الأربعاء، بزيارة رئيس الوزراء الكويتى جابر مبارك الأحمد الصباح إلى بغداد، جرى خلالها بحث التعاون بين الجانبين.
 
واستقبل رئيس الوزراء العراقى نورى المالكى نظيره الكويتى الذى وصل فى زيارة رسمية صباحا إلى بغداد.
 
وقال وزير الخارجية الكويتى، صباح خالد الحمد الصباح، خلال مؤتمر صحفى مشترك مع نظيره العراقى هوشيار زيبارى: “تم اليوم بين سمو رئيس الوزراء (الكويتي) ورئيس وزراء (العراقي) بحث فكرة ملتقى ومنتدى اقتصادى يحضره الجانب الرسمى والخاص فى البلدين، والملتقى سيتيح مساحة واسعة لاستكشاف الفرص للاستثمار فى البلدين”.
 
وحول المشكلة المتعلقة ببناء ميناء مبارك الكبير على مقربة من المياه الإقليمية العراقية، قال الصباح: “نعتقد (فى الكويت) أن المنطقة تحتاج إلى أكثر من هذه الموانئ والكثافة السكانية فى المنطقة وبرامج التنمية المتعددة فى الكويت والعراق تحتاج إلى أكثر”.
 
وأضاف أن “هذه الموانئ ليست تنافسية بل تكاملية وقدرات الكويت والعراق أكبر من مينائين أو ثلاثة”.
 
وباشرت الكويت بناء ميناء مبارك على مياه الخليج الأمر الذى يرفضه العراقيون الذين يرون بأنه سيؤدى إلى اختزال جزء كبير من مياههم الإقليمية على الخليج، ما أدى لوقوع جدل سياسى بين البلدين.
 
من جانبه، قال وزير الخارجية العراقى حول تطور العلاقات بين البلدين، إن “ما تحقق هو تتويج للعمل المشترك فى السنوات العشر الماضية”.
 
وأكد بأنه “منذ السنة الماضية حتى الآن العلاقات قفزت قفزة نوعية بإرادة مشتركة من الجانبين”.
 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »