استثمار

رئيس الوزراء: إتاحة 10 مستشفيات للجامعات الخاصة لسد عجز الأطباء

قال رئيس الوزراء إن هناك توجيها من الرئيس عبدالفتاح السيسي لإتاحة عدد من المستشفيات الحكومية التابعة لوزارة الصحة إلى الجامعات الخاصة حتى تستخدم كمستشفيات جامعية

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً اليوم مع الوزراء المعنيين لعرض توجيهات من الرئيس السيسي بعقد “توأمة” بين وزارتى الصحة، والتعليم العالي، وبعض الجامعات الخاصة، لإتاحة عدد من المستشفيات الحكومية إلى الجامعات الخاصة، واستغلالها كمستشفيات جامعية.

وقال رئيس الوزراء خلال الاجتماع إن وزارة الصحة تمتلك 600 مستشفى، وسيتم البدء في إتاحة 10 مستشفيات منها للجامعات الخاصة ليتم تشغيلها كمستشفيات جامعية.

عقد رئيس الوزراء الاجتماع مع وزيري التعليم العالي والبحث العلمي، والصحة والسكان، ورؤساء عدد من الجامعات الخاصة  .

وقال رئيس الوزراء إن مصر بها احتياج لعدد كبير من الأطباء، والحكومة تدرك أن هذا يرتبط بالبنية الأساسية في المستشفيات أو غيرها.

وتابع رريس الوزراء بأن الهدف من الاجتماع هو تشجيع الجامعات الخاصة علي إنشاء كليات للطب للعمل على زيادة عدد الخريجين.

رئيس الوزراء: هدفنا تشجيع الجامعات الخاصة إنشاء كليات طب جديدة

وقال رئيس الوزراء إنهم يسعون إلى تشجيع الجامعات الخاصة علي افتتاح كليات للطب، والعائق الأساسي أمام ذلك كان عدم وجود مستشفى جامعي لهذه الجامعات، والتكلفة الكبيرة للإنشاء.

وأوضح رئيس الحكومة أن هناك توجيها من الرئيس عبدالفتاح السيسي لإتاحة عدد من المستشفيات الحكومية التابعة لوزارة الصحة إلى الجامعات الخاصة حتى تستخدم كمستشفيات جامعية، حيث تتولي هذه الجامعات أعمال التشغيل والصيانة، وأيضا تدريب الكوادر الطبية الموجودة في هذه المستشفيات.

وقال رئيس الوزراء إن ذلك سوف يتم من خلال “التوأمة” مع الفريق الجامعي، مع استمرار الدور المجتمعي الذي تقوم به هذه المستشفيات في تقديم الخدمة الطبية، في محيطها الجغرافي.

رئيس الوزراء: سرعة الاتفاق على تفاصيل بروتوكول لعرضه علي الرئيس

وقال رئيس الوزراء إنه سيتم البدء في إتاحة نحو 10 مستشفيات تابعة لوزارة الصحة للجامعات الخاصة لتشغيلها كمستشفيات جامعية وسيتم ذلك وفق معايير وأسس واضحة سيتم الاتفاق عليها بين وزارتي الصحة والتعليم العالي، والجامعات الخاصة.

وسيتم توقيع بروتوكولات بين هذه الأطراف تحدد التزامات كل منها .

وقال رئيس الوزراء أن الإستفادة ستكون مشتركة للجهات كلها، وسيتم تحقيق أكثر من هدف، منها توفير خدمة طبية جيدة للمواطنين، وزيادة عدد كليات الطب، والخريجين، وأيضا تدريب الكوادر الطبية بهذه المستشفيات.

وطلب رئيس الوزراء من الوزراء سرعة الاتفاق علي تفاصيل البروتوكول الذي سيتم توقيعه، والانتهاء من وضع تصور نهائي له في مدة أقصاها شهر، لعرضه علي رئيس الجمهورية.

وأكد رؤساء الجامعات استعدادهم للمشاركة مع الدولة في تنفيذ هذا الهدف الإستراتيجي بتقديم خدمة طبية متميزة للمواطنين، وسد الفجوة في عدد الأطباء.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »