اقتصاد وأسواق

رئيس الغرفة التجارية فى شمال سيناء لـ«المال»: الأوضاع التجارية بالمحافظة «متردية»

طالب عبدالله قنديل، رئيس الغرفة التجارية فى شمال سيناء، بضرورة تقليل عدد ساعات حظر التجوال، وإعفاء مناطق العريش ورفح والشيخ زويد، من الضرائب، حيث إنها تعد منطقة كوارث، مطالباً بتقديم العون للتجار، من خلال القروض الميسرة لإعادة مزاولة نشاطاتهم التجارية المتوقفة والمتضررة، مشيراً إلى أن الأوضاع التجارية فى المدن الثلاث أصبحت تنذر بأزمة، نتيجة توقف مختلف الأنشطة التجارية، وتسريح الأيدى العاملة، بالإضافة إلى الخسائر المالية التى يتكبدها أصحاب المشروعات التجارية.

شارك الخبر مع أصدقائك

حوار ـ محمد مجدى:

طالب عبدالله قنديل، رئيس الغرفة التجارية فى شمال سيناء، بضرورة تقليل عدد ساعات حظر التجوال، وإعفاء مناطق العريش ورفح والشيخ زويد، من الضرائب، حيث إنها تعد منطقة كوارث، مطالباً بتقديم العون للتجار، من خلال القروض الميسرة لإعادة مزاولة نشاطاتهم التجارية المتوقفة والمتضررة، مشيراً إلى أن الأوضاع التجارية فى المدن الثلاث أصبحت تنذر بأزمة، نتيجة توقف مختلف الأنشطة التجارية، وتسريح الأيدى العاملة، بالإضافة إلى الخسائر المالية التى يتكبدها أصحاب المشروعات التجارية.

وقال رئيس الغرفة التجارية فى شمال سيناء، فى حوار لـ«المال»، إنه تم تقديم مذكرة عاجلة إلى المهندس إبراهيم محلب، رئيس الوزراء، توضح الخسائر التى لحقت بالقطاع التجارى، حيث تراجعت المبيعات بنسبة %60، مشيراً إلى أن ما يقرب من 30 ألف تاجر فى شماء سيناء فى انتظار الرد.

وشدد قنديل على ضرورة إعادة النظر فى إغلاق كوبرى السلام، وعدم تخصيص معدية لنقل السلع فى قناة السوس، مطالباً بإعفاء التجار من الضرائب بنسبة %50، نتيجة الأوضاع التى تشهدها المحافظة حالياً.

وتابع: إن القطاع التجارى والاقتصادى قد تأثر سلباً نتيجة أحداث يناير 2011، من خلال تعطيل حركة سيارات النقل، وإغلاق كوبرس السلام أمام الحركة، فى عام 2012، وأخيراً فرض حظر التجوال من أكتوبر الماضى، وحتى يناير 2015، لمدة 14 ساعة يومياً، والذى يبدأ من الساعة 5 عصراً وحتى الساعة 7 صباحاً.

وطالب قنديل وزير المالية بضرورة إعفاء تجار شمال سيناء، من الضرائب، منذ أحداث يناير 2011 حتى الآن، مؤكداً أن ساعات عمل المحال التجارية لا تتعدى 9 ساعات يومياً، حيث يتم فتح المحال من الساعة 8 صباحاً حتى 4 عصراً.

وأشار قنديل إلى أن ضيق الوقت لا يسمح بإعطاء وقت كاف للتجار باستقبال البضائع، وتخزينها، ومن ثم التعامل مع المستهلكين وبيعها، مشدداً على أهمية تقليل ساعات حظر التجوال لتبدأ من الساعة 10 مساءً وحتى 5 فجر اليوم التالي.

وأوضح قنديل أن التجار والمستهلكين يعانون توقف سيارات النقل لمدة طويلة على ضفتى قناة السويس الغربية، والشرقية، مما يؤثر على البضائع القادمة لشمال سيناء، وأيضاً البضائع والمنتجات التى يتم تسويقها فى محافظات الدلتا.

ولفت رئيس الغرفة التجارية فى شمال سيناء إلى أن الانتظار أمام المعديات لمدد طويلة يؤدى إلى إتلاف البضائع القادمة، والخارجة من المحافظة، مطالباً بزيادة عدد المعديات على ضفتى القناة، وتخصيص سيارات نقل البضائع.

وقال قنديل إن هناك العديد من المشروعات المتوسطة التى قام بها الشباب، غالبيتها مهددة بالتوقف نتيجة عدم استطاعتهم تسديد النفقات الممثلة فى الإيجار، ودفع أجور العمالة، مؤكداً أنه فى حال مد حظر التجوال أكثر من ذلك، ستتوقف أنشطة كثيرة فى القطاع التجاري.

وأضاف أن الأوضاع متردية، والحالة الاقتصادية والتجارية متوقفة، مستنكراً عدم قيام الأجهزة التنفيذية فى شماء سيناء، بطمأنة التجار والمستثمرين بحقيقة الوضع الحالى.

وأكد رئيس الغرفة التجارية أن المناطق الصناعية الواقعة تحت حظر التجوال، تم تقليص عدد فترات العمل بها إلى فترة واحدة بدلاً من 3 فترات، لافتاً إلى أن المناطق الصناعية هى المنطقة الصناعية فى وسط سيناء للصناعات الثقيلة، ومنطقة الصناعات الحرفية بالمساعيد، والمنطقة الصناعية لمواد البناء.

وقال إن تخفيض فترات العمل جاء حفاظاً على العاملين خوفاً من خرق حظر التجوال، ومع ذلك فإن تلك المناطق الصناعية آمنة ويتم تأمينها بشكل جيد بالتعاون مع الجيش، موضحاً أن المنطقة الصناعية فى بئر العبد مازالت تعمل بشكل طبيعي.

ولفت قنديل إلى أن شارع 23 يوليو، والذى يعد أهم شارع تجارى فى مدينة العريش، يشهد حالة من التوتر الشديد، نتيجة تخوف أصحاب المحال التجارية من قيام الجماعات الإرهابية بتنفيذ عمليات ضد المواطنين، وذلك بعد استهداف مطعم للوجبات السريعة فى شارع البحر، والذى أدى إلى إتلاف العديد من المحال التجارية المجاورة وإصابة عدد من المواطنين.

وطالب رئيس الغرفة التجارية فى شمال سيناء، بضرورة إعلان الحكومة عن مخطط حقيقى لتنمية سيناء، والتى مازالت مهملة حتى تلك اللحظة، مشيراً إلى أنه بعد القضاء على الإرهاب ورفع حظر التجوال، يجب تنمية سيناء فعلياً.

وأشار قنديل إلى إعادة تفعيل خط السكك الحديدية فى شمال سيناء، والذى كان يتم ربطه بمحافظة الإسماعيلية، مؤكداً أنه سيعمل على توفير وسيلة نقل آمنة للسلع وللأفراد، والتى تعد منخفضة التكاليف عن سيارات النقل التى قامت برفع أسعارها بعد ثورة 25 يناير. 

شارك الخبر مع أصدقائك