سيـــاســة

رئيس الأصالة: الرئاسة تعاملت مع أحداث الخصوص والكاتدرائية بأسلوب المخلوع

كتب – محمود غريب:   قال إيهاب شيحة رئيس حزب الأصالة السلفي إن الرئاسة تعاملت مع الأحداث الأخيرة بالخصوص والكاتدرائية بأسلوب المخلوع، حيث إنه فى ظل الأحداث الجارية فى الخصوص والكاتدرائية وما قام به الإعلام من طمس وتشويه للحقائق لننسى…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – محمود غريب:
 
قال إيهاب شيحة رئيس حزب الأصالة السلفي إن الرئاسة تعاملت مع الأحداث الأخيرة بالخصوص والكاتدرائية بأسلوب المخلوع، حيث إنه فى ظل الأحداث الجارية فى الخصوص والكاتدرائية وما قام به الإعلام من طمس وتشويه للحقائق لننسى بداية الأحداث وكيف بدأت أحداث الخصوص برسم الصليب على المسجد ثم كيف أن من أشعلوها هم أناس لا يعرفهم أحد اللهم إلا موردي ومروضي البلطجية، ثم كيف بدأت أحداث الكاتدرائية، فمن غير المتصور فى ظل هذا التضليل على أحداث معلومة وشهد بها كل من حضرها أن نجد تعامل الرئاسة مع الأمر بأسلوب المخلوع مبارك.
 
 إيهاب شيحة

وطالب شيحة الرئيس بتفعيل سيادة القانون ومحاسبة المخطئ أياً كان، وفى نفس الوقت رفض رئيس الأصالة الابتزاز سياسي كان أو طائفي، قائلا: “نحن ضد الفتنة الطائفية وأؤيد كل خطوات نزع فتيل الفتنة وأرى أننا نتعايش مسلمون وأقباط، إسلاميون وليبراليون، يساريون ويمينيون، فما يحدث من استقطاب لا يؤثر فى علاقاتنا الخاصة وهذا هو تاريخ وحاضر المصريين الذى يحفظهم بفضل الله رغم كل ما يحيط ويحيق بالبلاد من أزمات ومؤامرات، ولكن سيدى الرئيس لا نقبل أن تقلب الحقائق أو أن يبتزنا هذا أو ذاك”.

وقال شيحة للرئيس: أحيى سياساتك الخارجية التى أرى أنها ستبدأ فى إعادة مكانة مصر وموقعها الرائد فى المنطقة بل وفى العالم كله بعد عقود من الهوان تحت حكم ظالم غبى، وأتمنى أن أرى سياستنا الداخلية على نفس مستوى السياسة الخارجية، فالمواطن المصرى يريد أن يشعر و يرى – لا أن يسمع – إنجازات تحسن شكل حياته، مللنا من إنجازات الحكومة فى عهد المخلوع التى لم تكن تراها إلا الحكومة وحدها، نريد حقائق وستجدنا خلفك مساندين معضدين.

شارك الخبر مع أصدقائك