تأميـــن

ديلويت : ضرورة تكاتف قادة الصناعة فى القطاعين العام والخاص لتوفير تغطية الوباء

وأكدت ديلويت للخدمات المالية أنه من المشكوك فيه أننا سنعود إلى ما كان يعتبر "طبيعيًا" عندما يتم حل تفشي الوباء، وتستعيد اقتصادات العالم مكانتها

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف تقرير مركز ديلويت للخدمات المالية أنه بينما يتم حل النزاعات حول مطالبات وتعويضات انقطاع الأعمال المتعلقة بالوباء ، من المرجح أن يسعى صناع السياسات وقادة الصناعة إلى إيجاد حلول بين القطاعين العام والخاص لتوفير تغطية ميسورة التكلفة لتفشي الأمراض في المستقبل معتبرا أنها ليست مهمة سهلة، وأوضح التقرير أنه من المتوقع أيضًا أن تكون القضايا الاجتماعية في المقدمة وفي المنتصف.

ديلويت- محاوف من تفاقم تغير المناخ

وأكد 75% من المجيبين فى استطلاع مؤسسة ديلويت للخدمات المالية إن شركات التأمين الخاصة بهم تعيد ترتيب أولويات القضايا البيئية والاجتماعية وقضايا الحوكمة، وبلغت النسبة 88٪ في أمريكا الشمالية، وهذا يتجاوز المخاوف الأكثر إلحاحًا بشأن تأثير تفاقم تغير المناخ على الأرباح النهائية لشركة التأمين، حيث يتوقع 80٪ زيادة الاستثمار في المبادرات التي تعزز الاستدامة المناخية.

اقرأ أيضا  مطالب بإصدار وثيقة تأمينية لتبنى مواهب ذوى الهمم

من المشكوك فيه للعودة لأوضاع ما قبل الوباء

وأكدت ديلويت للخدمات المالية أنه من المشكوك فيه أننا سنعود إلى ما كان يعتبر “طبيعيًا” عندما يتم حل تفشي الوباء ، وتستعيد اقتصادات العالم مكانتها، ولكن من المحتمل أيضًا أن تعني زيادة سرعة الرقمنة اعتمادًا أكبر على الاتصال، في حين أن هذه التغييرات التشغيلية الضخمة قد تكون قد تم إجراؤها بدافع الضرورة ، إلا أنها خلقت تحديًا لإدارة المخاطر للصناعة وحاملي وثائقها.

كما أنه يوفر فرصة كبيرة لشركات التأمين للمساعدة في تخفيف وتغطية أي تعرض ناتج مع العديد من العملاء الذين يخضعون لتحولات رقمية مماثلة، قد يؤدي هذا الأمر إلى حد كبير مثلما فعلت المخاطر الإلكترونية – وهو تعرض سريع التطور يهدد شركات التأمين الغنية بالبيانات ويفتح سوقًا متنامية أمام شركات النقل لتغطيتها.

اقرأ أيضا  شركات التأمين تستعد لأزمة التضخم عبر تسهيلات فى سداد الأقساط

ووفقا للتقرير أنه تواجه شركات التأمين على الحياة تحديات مماثلة ، مع توفر البيانات في الوقت الفعلي وإن كيفية استجابة شركات التأمين ليس فقط لتأثير الوباء ولكن للتحولات طويلة الأجل في التكنولوجيا والاقتصاد وتفضيلات المستهلكين أمر بالغ الأهمية، في الواقع  يمكن أن يصبح توليد الابتكار المستمر في وثائق التأمين واستراتيجيات المبيعات والعمليات وتجربة العملاء أكبر عامل تمييز في عام 2021 وما بعده.

منهجية استطلاع الرأى

أجرى مركز ديلويت للخدمات المالية دراسة استقصائية عالمية بين 200 من كبار المسؤولين التنفيذيين في مجال التأمين في مجالات المالية والعمليات والمواهب والتكنولوجيا. طُلب من المشاركين في الاستطلاع مشاركة الآراء حول كيفية تكيف مؤسساتهم مع تأثير وباء وباء فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″على القوى العاملة والعمليات والتكنولوجيا والميزانية والثقافة.، وتم سؤالهم أيضًا عن خططهم لأولويات الاستثمار والتغييرات الهيكلية المحتملة في العام المقبل حيث ينتقلون من الانتعاش إلى النمو.

اقرأ أيضا  ارتفاع كبير فى فاتورة مطالبات تأمينات الحياة خلال 9 أشهر وانخفاض تعويضات الممتلكات (جراف)

تم توزيع المستجيبين بالتساوي بين ثلاث مناطق – أمريكا الشمالية (الولايات المتحدة وكندا) وأوروبا (المملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا وسويسرا) وآسيا والمحيط الهادئ (أستراليا والصين ومنطقة هونغ كونج الإدارية الخاصة واليابان)، تم إجراء الاستطلاع في شهري يوليو وأغسطس 2020.

شمل الاستطلاع شركات التأمين التي لديها ما لا يقل عن مليار دولار أمريكي في إيرادات عام 2019.، و6٪ كان لديهم أكثر من 1 مليار دولار أمريكي وأقل من 5 مليار دولار أمريكي في الإيرادات ، 24٪ كان لديهم ما بين 5 مليار دولار أمريكي و 10 مليار دولار أمريكي ، 45٪ كان لديهم ما بين 10 مليار دولار أمريكي و 25 مليار دولار أمريكي ، في حين أن 15٪ كان لديهم أكثر من 25 مليار دولار أمريكي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »