بورصة وشركات

«ديسربتيك» يستحوذ على حصة أقلية فى شركة تكنولوجيا مالية بقيمة تتعدى 500 ألف دولار

عكاشة: كيان محلى كبير بديلًا لـ «فورى» برأسمال الصندوق

شارك الخبر مع أصدقائك

 كشف محمد عكاشة مؤسس صندوق «ديسربتيك» المتخصص فى الاستثمار فى شركات التكنولوجيا المالية الناشئة، أنه سيغلق رابع صفقاته فى السوق المحلية خلال الشهر الجاري، عبر الاستحواذ على حصة أقلية فى شركة تكنولوجيا مالية ناشئة بقيمة تتخطى 500 ألف دولار.

كان «ديسربتيك» نفذ عمليات استحواذ على حصص بـ 3 شركات تكنولوجيا مالية ناشئة وهى «فاتورة» و«خزنة» و«بريمور» خلال الفترة الماضية.

وأضاف فى تصريحات خاصة لـ «المال» أن متوسط حجم الاستثمار المرصود لكل شركة يدور حول 500 ألف دولار، لافتًا إلى أن خطة «ديسربتيك» تتضمن 3 مراحل زمنية مختلفة، الأولى تصل إلى 3 أعوام وتتضمن الاستحواذ على حصص أقلية بنسبة تتراوح 5 و%10 فى 15 – 18 شركة، والمرحلة الثانية والتى تصل مدتها إلى عامين و تتضمن زيادة الاستثمارات بالشركات التى تم الاستحواذ عليها.

اقرأ أيضا  التراجع يهمين على أداء شهادات الإيداع في بورصة لندن خلال الأسبوع الماضي

وتابع: أن «المرحلة الثالثة والأخيرة والتى تصل مدتها إلى 5 أعوام تتضمن تنفيذ عمليات التخارج من تلك الشركات، لافتًا إلى أن الصندوق يستهدف استثمار 25 مليون دولار فى الـ 5 أعوام الأولى من تأسيسه».

يُذكر أن «عكاشة» تقدم فى نهاية شهر مارس الماضى، باستقالته من منصبه بشركة «فورى» بهدف تأسيس صندوق متخصص فى الاستثمار بالتكنولوجيا المالية بحجم مستهدف يصل لـ 25 مليون دولار.

وكشفت «المال» منذ أيام أن «فوري» تراجعت عن الانضمام لتأسيس «ديسربتيك» فى ظل اعتزامها تأسيس كيان خاص بها للاستثمار فى الشركات الناشئة، سواء فى شكل صندوق استثمار أو شركة تابعة لها.

اقرأ أيضا  بتداولات 2 مليار جنيه.. القطاع العقاري الأنشط بالبورصة خلال أسبوع

وكشف «عكاشة» عن وجود تعارض بين تواجد «فوري» فى الصندوق كونها شركة تعمل فى مجال التكنولوجيا المالية والمدفوعات الإلكترونية، وبين الشركات التى سيستثمر فيها الصندوق، لافتًا إلى وجود اعتراض من جانب الشركات المستثمر بها على حصول «فورى» على بياناتها فى ظل كونها منافس بنفس النشاط، بالإضافة إلى أنه من المنطقى ألا تضخ «فورى» استثمارات فى كيانات منافسة لها، ومن ثم فإن تراجع «فورى» كان منطقيًا.

وأفصح عن دخول شركة استثمارية مصرية كبيرة كبديل لـ «فورى» فى هيكل ملكية الصندوق، لافتًا إلى أن الصندوق نجح فى جذب مؤسسات مالية دولية للمشاركة فى تأسيسه، مؤكدًا أن أغلبية المساهمين أجانب.

اقرأ أيضا  مشتريات عربية تصعد بالبورصة في مستهل تعاملات الثلاثاء

وأشار إلى أن إجراءات تأسيس الصندوق فى مراحلها الأخيرة، إذ يتم تقديم المستندات اللازمة لعملية التأسيس التى تتم خارج مصر.

وأضاف «عكاشة» أن «ديسربتيك» نفذ عمليات استحواذ على حصص بـ3 شركات تكنولوجيا مالية ناشئة وهى «فاتورة» و«خزنة» و«بريمور»، موضحًا أن الصندوق قاد الجولة التمويلية لـشركة «فاتورة» التى جمعت نحو مليون دولار، بمشاركة من «هيرميس» و«كايرو إينجلز».

ولفت إلى أنه سيتم إغلاق المرحلة الأولى من الاكتتاب فى نهاية عام 2020 على أن يتم فتح المرحلة الثانية فى العام المقبل، دون أن يكشف عن تفاصيل أحجام الإغلاق المستهدفة فى هاتين المرحلتين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »