اتصالات وتكنولوجيا

دير شبيجل: وكالة الأمن القومى الأمريكى تجسست على قناة الجزيرة

  رجب عزالدين:   فى فضيحة أخرى من فضائح التجسس الأمريكى التى كشفها إدور سنودين منذ شهرين، ذكرت مجلة دير شبيجل الإسبوعية الألمانية الأحد، أن وكالة الأمن القومى الأمريكية تجسست على دبلوماسيين فرنسيين محددين فى الولايات المتحدة وعلى قناة الجزيرة…

شارك الخبر مع أصدقائك


  رجب عزالدين:

 
فى فضيحة أخرى من فضائح التجسس الأمريكى التى كشفها إدور سنودين منذ شهرين، ذكرت مجلة دير شبيجل الإسبوعية الألمانية الأحد، أن وكالة الأمن القومى الأمريكية تجسست على دبلوماسيين فرنسيين محددين فى الولايات المتحدة وعلى قناة الجزيرة الفضائية القطرية.

وقالت المجلة إن وكالة الأمن القومى الأمريكى اهتمت بالشبكة الافتراضية الخاصة التى تربط أجهزة حواسيب البعثات الدبلوماسية الفرنسية ومقر وزارة الخارجية الفرنسية. كما تجسست على الاتصالات الداخلية لقناة الجزيرة التى تتمتع بحماية خاصة. وفقا لما نقلته وكالة فرانس 24 الفرنسية.
 
وقالت المجلة إن وكالة الأمن القومى تجسست فى 2010 على بعثات دبلوماسية فرنسية فى نيويورك وواشنطن، حسب وثيقة داخلية للوكالة تعود إلى يونيو 2010 ومصنفة “سرية للغاية”، اطلعت عليها دير شبيجل.
 
واهتمت الوكالة خصوصا بالشبكة الافتراضية الخاصة (فى بى إن) التى تربط بين أجهزة كمبيوتر السفارتين والقنصليات ومقر وزارة الخارجية الفرنسية فى باريس وقالت المجلة إن هذا العمل ضد وزارة الخارجية الفرنسية وصف “بالناجح”.
 
وكانت المجلة نفسها كشفت أن الوكالة التى قام المستشار الأمريكى السابق للاستخبارات ادوارد سنودن بتسريب وثائق لها اخترقت نظام الأمم المتحدة صيف 2012.
 
كما تحدثت فى يونيو استنادا إلى وثائق سنودن، عن استهداف مكاتب الاتحاد الأوروبى فى بروكسل والبعثة الدبلوماسية للاتحاد فى واشنطن والأمم المتحدة.
 
وقالت المجلة الألمانية إن وكالة الامن القومى الاميركية تجسست ايضا على الاتصالات الداخلية التى تتمتع بحماية خاصة لقناة الجزيرة القطرية.
 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »