استثمار

دراسة لـ”كلية الاقتصاد والعلوم السياسية” تضع 18 مقترحا لإنقاذ السياحة

فى مقدمتها إلغاء أو خفض رسوم المطارات والمغادرة

شارك الخبر مع أصدقائك

أوصت دراسة لـ”كلية الاقتصاد والعلوم السياسية” بنحو 18 مقترحا لدعم القطاع السياحى، للخروج من أزمة «كورونا» التى من المتوقع أن تفقده أكثر من %75 من إيراداته فى 2020.

وشارك فى المقترحات الخاصة بالقطاع السياحى كل من الدكتورة عادلة رجب، رئيس مركز البحوث والدراسات الاقتصادية والمالية بالكلية، وهى رئيس مجلس إدارة شركة مصر للسياحة ونائب وزير السياحة السابق، والدكتور أحمد رجب بكلية السياحة جامعة المنيا، ضمن دراسة متكاملة أعدتها الكلية عن تأثير الفيروس على الاقتصاد المصرى وحلول الخروج من الأزمة.

وأوصت دراسة كلية الاقتصاد والعلوم السياسية على المدى القصير بالعمل على تشجيع السياحة الداخلية من خلال تقديم عروض تحفيزية وتصميم حملة إعلامية مناسبة ودراسة إلغاء أو خفض رسوم المطارات ورسوم المغادرة فى المطارات التى تخدم الوجهات السياحية، مع الالتزام بتطبيق جميع الإجراءات الوقائية والاحترازية والترويج والدعاية لما تقوم به الدولة من إجراءات تعقيم وتطهير للمنشآت السياحية والمزارات عالميا لتعزيز الصورة الذهنية للمقصد السياحى.

اقرأ أيضا  إفتتاح مشروع الإستزراع السمكى بمثلث الديبة غرب بورسعيد فى نوفمبر المقبل

كما أوصت الدراسة ببحث منح تيسيرات للسفر وإلغاء التأشيرات أو خفض رسومها فى المقاصد السياحية خلال 2020، وكذلك بحث تخفيض أو إلغاء رسوم دخول المزارات السياحية خلال 2020.

الدراسة تطالب بإلغاء ضريبة القيمة المضافة على المنشآت السياحية فى أشهر الصيف

وطالبت الدراسة بإلغاء ضريبة القيمة المضافة على المنشآت السياحية فى أشهر الصيف؛ لتشجيع السياحة المحلية مع الاستمرار فى استخدام تقنية الواقع الافتراضى فى الترويج للمقصد السياحى المصرى.

اقرأ أيضا  الصحة العالمية: عدم فاعلية 4 أدوية استخدمت لعلاج 11 ألف مصاب بـ«كورونا»

وعلى المدى المتوسط نصحت الدراسة بضرورة إحياء مقترح إنشاء صندوق الأزمات السياحية للمقصد السياحى ويكون تمويله من القطاع الخاص مع صياغة برامج جديدة للتسويق المشترك مع الشركاء التجاريين السياحيين وتحفيز الطيران العارض منخفض التكلفة.

وشددت على ضرورة التركيز على السوق العربية والصينية والإفريقية بعد الانتهاء من أزمة كورونا والدعاية للسياحة العلاجية بعد نجاح مصر فى تجربة العزل فى مرسى علم ومطروح والتوجه نحو السياحة الخضراء ووضع برامج لرفع كفاءة الموارد البشرية.

كما طالبت الدراسة بوضع آليات للقضاء على ظاهرة حرق الأسعار التى تصاحب كل أزمة سياحية والرقابة الحاسمة على جودة الخدمات والمرافق واستكمال المتحف المصرى الكبير، ونشر محتوى معرفى ومواد دعائية جذابة عبر وسائل التواصل الاجتماعى، ناصحة بالانتهاء من البنية الأساسية لمشروع العائلة المقدسة لوجود رغبة فى التوجه للسياحة الدينية بعد الأزمة.

اقرأ أيضا  «العربية للتصنيع» توقع عقد تعاون مع شركة حسن علام للإنشاءات

وأظهر تحليل الدراسة أن هناك ثلاثة سيناريوهات لتعافى القطاع السياحى، لكن السيناريو المرجح هو تراجع أداء القطاع بنسبة %75 خلال العام الجارى وبدء التعافى فى 2021، وكل ذلك يتوقف على رغبة وثقة المستهلكين والظروف الاقتصادية ودرجة اختفاء الفيروس.

وأظهرت دراسة كلية الاقتصاد والعلوم السياسية أن القطاع السياحى حقق خسائر تصل إلى 295 مليون دولار خلال الربع الأول من 2020 وهبطت أعداد الوفود السياحية بأكثر من نصف مليون سائح وأكثر من 3 ملايين ليلة سياحية

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »