لايف

دراسة: فراشات الليل تتبادل الفيرمونات فى الهواء رغم الاضطرابات


وكالات

يدرس فريق دولى أمريكى – فرنسى فى معهد “باستير” الفرنسى قدرة الفراشات الليلية على التحكم فى إضطرابات طبقات الهواء حتى لا يمنعها من تبادل الفيرومون وهى جزئيات عضوية تستخدم فى نقل الإشارة من حيوان إلى آخر وهى أكثر فاعلية من الروائح.

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالات

يدرس فريق دولى أمريكى – فرنسى فى معهد “باستير” الفرنسى قدرة الفراشات الليلية على التحكم فى إضطرابات طبقات الهواء حتى لا يمنعها من تبادل الفيرومون وهى جزئيات عضوية تستخدم فى نقل الإشارة من حيوان إلى آخر وهى أكثر فاعلية من الروائح.

وقد أوضحت الدراسة والتجارب – التى أجريت فى مساحة ممتدة بحوالى طول كيلو متر – أن إرسال هذه الإشارات من الفراشة الذكر للأنثى عبارة عن نفخة تستغرق بضعة أجزاء من الثانية , وهى تحتوى على عشرات الروائح التى من شأنها جذب الذكر للأنثى.

شارك الخبر مع أصدقائك