اتصالات وتكنولوجيا

دراسة: عمالقة التكنولوجيا الأربعة يسحبون البساط من تحت أقدام البنوك

هؤلاء العملاء يستخدمون مدفوعات أو بطاقات أو منتجات مصرفية

شارك الخبر مع أصدقائك

أظهرت دراسة حديثة ، أن 75% من العملاء المهرة بالتكنولوجيا يستخدمون حاليًا منتجًا ماليًا واحدًا على الأقل، من المنتجات التى يقدمها عمالقة التكنولوجيا الأربع: آبل، وأمازون، وجوجل، وفيس بوك، مشيرة إلى أن هذه الشركات تقدم للعملاء العديد من الخدمات المالية الرقمية ، التي تنتقص من الحصة السوقية للبنوك، وشركات الخدمات المالية، وفقا لما أورده موقع “تيك واير أشيا”.

اقرأ أيضا  عبر اقتطاع جزء من إيراداتها.. موسكو تفرض 240 مليون دولار غرامة على جوجل

وذكر التقرير أن عمالقة التكنولوجيا الأربع دخلوا مجال الخدمات المالية منذ عامين، ورغم ذلك، شهد عمالقة التكنولوجيا مؤخرًا زيادة كبيرة فى عدد المستخدمين، وزيادة الإقبال على منتجاتهم المالية.

وبحسب الدراسة، فإن 80% من العملاء الذين يحتمل أن يغيروا مصرفهم خلال السنة المقبلة يستخدمون خدمات مالية رقمية.

وأوضحت الدراسة أن هؤلاء العملاء يستخدمون مدفوعات أو بطاقات أو منتجات مصرفية تقدمها آبل، وأمازون، وجوجل، وفيس بوك.

اقرأ أيضا  «مينى ماكس» تدرس تنفيذ مشروعين مع مستثمرين ليبيين

وفسرالتقرير سبب عدم رغبة العملاء في التعامل مع البنوك التي تعاملوا معها لسنوات أو حتى عقود.

وقال التقرير إن 70% يبحثون عن التكاليف الأقل، و68% يفضلون سهولة الاستخدام التي يوفرها اللاعبون الرقميون.

وأضاف التقريرأن 54% من العملاء بحاجة إلى خدمة أسرع لدعمهم في العصر الرقمي.

وأرجع التقرير عزوف العملاء إلى بطء تعامل شركات الخدمات المصرفية والمالية التقليدية مع مبادرات التحول الرقمي.

اقرأ أيضا  علي هامش جيتكس دبي ..اتفاقية تعاون بين المصرية للاتصالات ونوكيا لإطلاق خدمات إنترنت الأشياء

ووفقا للتقرير، يفهم عمالقة التكنولوجيا أنهم ليس لديهم ميزة في السوق في الوقت الحالي فحسب، بل إنهم فى مرحلة أنعطاف.

حيث يمكن للاستثمارات الضخمة في الخدمات المالية فتح أبواب جديدة، وخلق فرص هائلة.

وذكر التقرير أن مشروع العملة الرقمية “ليبرا” الخاص بفيس بوك يعتبر أحد المشروعات الطموحة فى الوقت الحالى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »