عقـــارات

«داماك الإماراتية» تبحث العودة للسوق المصرية من بوابة العاصمة الإدارية

الإدارة التنفيذية للشركة طلبت من مسئولى مكتب القاهرة مطلع العام الجاري، تقديم دراسة كاملة، حول الأماكن الجيدة التى تصلح للاستثمار

شارك الخبر مع أصدقائك

علمت «المال» من مصادر مطلعة أن شركة داماك العقارية الإماراتية أجرت دراسة مبدئية حول إمكانية العودة إلى السوق المصرية خلال الفترة المقبلة. 

وقالت المصادر إن الإدارة التنفيذية للشركة طلبت من مسئولى مكتب القاهرة مطلع العام الجاري، تقديم دراسة كاملة، حول الأماكن الجيدة التى تصلح للاستثمار، وكذلك نوعية المشروعات القابلة للتنفيذ فى المرحلة الحالية.

وأشارت – فى تصريحات خاصة لـ «المال» – إلى أن الدراسة انتهت إلى اختيار العاصمة الإدراية الجديدة، كأفضل المدن التى تصلح للاستثمار، لما تشهده من مشروعات كبيرة فى ظل ارتفاع حالة الطلب على العقارات، والمقار الإدارية، والتجارية، هناك، علاوة على وجود كبار المطورين بمشروعات ضخمة.

اقرأ أيضا  وزير الإسكان: 14 مليار جنيه استثمارات للوزارة بالمنيا منذ تولي السيسى وحتى الآن

وأكدت أن إدارة «داماك» لم تتخذ القرار النهائى بعد سواء ببدء العمل فى السوق المصرية أو الترقب والانتظار. 

وتعد «داماك العقارية» واحدة من كبريات الشركات العاملة فى القطاع العقاري، فى منطقة الخليج، وهى مملوكة لرجل الأعمال الإمارتى حسين سجوانى. 

وبحسب بيان للشركة أمس، ضاعفت تداعيات جائحة كورونا من خسائر «داماك»، خلال العام الماضى لتصل إلى 1.04 مليار درهم، من 37 مليونا خلال 2019.

اقرأ أيضا  وزير الإسكان يتفقد «جاردن سيتي الجديدة» والحى الحكومى بالعاصمة الإدارية

وأظهرت البيانات المالية للشركة، ارتفاع الإيرادات إلى 4.67 مليار درهم، مقابل 4.39 مليار بنهاية 2019. 

وأشارت «داماك» إلى انخفاض القيمة الإجمالية لأصولها إلى 21.1 مليار درهم بعد أن سجلت 23.8 مليار فى 31 ديسمبر 2019.

وقالت الشركة إنه من المنطقى أن أزمة كورونا المستمرة أثرت على هامش أرباحها ، فضلا عن الأثر المترتب على الإغلاق العالمى والقيود المفروضة على السفر، جنبا إلى جنب مع تراجع السفر العالمى مما أثر سلبا على سوق العقارات.

اقرأ أيضا  «البطل جروب للإسكان» تطلق «روك كابيتال 1» في العاصمة الإدارية باستثمارات ملياري جنيه

وأضافت أن القيمة الإجمالية لديونها سجلت 3.2 مليار درهم بنهاية ديسمبر 2020، بعد أن قلصت تلك الديون بنحو 650 مليون درهم خلال العام.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »