اتصالات وتكنولوجيا

“داعش” يستخدم شبكة اتصالات نمساوية لبث أنشطته

كشف جهاز حماية الدستور ومكافحة الإرهاب فى النمسا عن معلومات تؤكد استخدام أشخاص ينتمون إلى تنظيم "داعش", لأرقام هواتف محمولة تابعة لشبكات اتصالات نمساوية انطلاقا من مناطق فى العراق لبث أنشطة التنظيم الدعائية التى تأخذ شكل صور, مقاطع الفيديو, ومداخلات على شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة.

شارك الخبر مع أصدقائك

 

أ ش أ :
 
كشف جهاز حماية الدستور ومكافحة الإرهاب فى النمسا عن معلومات تؤكد استخدام أشخاص ينتمون إلى تنظيم “داعش”, لأرقام هواتف محمولة تابعة لشبكات اتصالات نمساوية انطلاقا من مناطق فى العراق لبث أنشطة التنظيم الدعائية التى تأخذ شكل صور, مقاطع الفيديو, ومداخلات على شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة.

 
ما أفادت المعلومات أن التنظيم الذى يهتم بالتفاخر بأفعاله الإرهابية عن طريق بثها ونشرها على شبكة الانترنت, يستخدم نفس الأرقام فى الاستفادة من خدمات البرامج والتطبيقات المختلفة الخاصة بشبكة الإنترنت لجذب المزيد من الشباب الأوروبى إلى أنشطة التنظيم الإرهابي, كما يستخدم أرقام الهواتف فى جمع التبرعات المالية اللازمة لدعم أنشطة التنظيم الإرهابية. وقد بدأ جهاز حماية الدستور ومكافحة الإرهاب فى إجراء تحريات مكثفة عن أرقام الهواتف المحمولة التي تم تحديدها للتعرف على هويات أصحابها, في ظل معلومات رسمية صدرت عن وزارة الداخلية النمساوية تؤكد تورط نحو 130 شخص انطلقوا من النمسا إلى كل من سوريا والعراق بهدف الاشتراك فى عمليات القتال الدائرة على الأراضي السورية.
 
جدير بالذكر أن الجهات الأمنية النمساوية تكرس جهودها لمواجهة ظاهرة سفر بعض الشباب صغير السن إلى سوريا من خلال محورين, الأول يركز على منع سفر المتطرفين المشتبه في سفرهم بغرض الاشتراك في أعمال قتال خارج النمسا والتحقيق معهم ومحاكمتهم حال ثبوت التهمة, والمحور الثانى يتعلق برصد المتطرفين الذين عادوا إلى النمسا عقب اشتراكهم في أعمال قتال خارج النمسا ومحاكمتهم, حيث تصل عقوبة هؤلاء الأشخاص إلى السجن لمدة عشرة سنوات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »