سيـــاســة

»خير« يطالب النائب العام بحمايته من »منجي« و»الجوهري«

  المال - خاص   قدم عبد الرحمن خير عضو مجلس الشوري ورئيس النقابة العامة للإنتاج الحربي بلاغا للمستشار عبدالمجيد محمود النائب العام ضد مصطفي منجي، الرئيس الأسبق للإنتاج الحربي. طالب خير في بلاغه  النائب العام بفرض حراسة علي مكتبه…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
المال – خاص
 
قدم عبد الرحمن خير عضو مجلس الشوري ورئيس النقابة العامة للإنتاج الحربي بلاغا للمستشار عبدالمجيد محمود النائب العام ضد مصطفي منجي، الرئيس الأسبق للإنتاج الحربي. طالب خير في بلاغه  النائب العام بفرض حراسة علي مكتبه بالنقابة العامة لحمايته من مصطفي منجي وعلي الجوهري، وذلك لتخوفه من استيلائهم علي مستندات بحوزة خير تثبت ما يدعيه من إدانتهم بالرشوة والفساد المالي.
 
من جانبه أكد خير أنه يمتلك مستندات تدين مصطفي منجي وتثبت تقاضيه رشوة من أحد المقاولين في عملية بناء وحدات مصيف ابوقير التابع للنقابة العامة للإنتاج الحربي مقابل التلاعب في مواصفات البناء وقال ان البلاغ جاء لوقف تبادل الاتهامات، وترك الامر للقضاء ليثبت من المذنب ومن غير المذنب.
 
ووصف إجراءات إقالته من جانب علي الجوهري ومصطفي منجي بأنها لا ترقي الي أي مستوي من المنطق، فلا يوجد شيء اسمه تعيين في النقابة وأن الأوضاع تحكمها لائحة نقابية ونقابات عمالية.
 
علي الجانب الآخر أكد علي الجوهري المرشح لمنصب رئيس نقابة الإنتاج الحربي،  أن عبد الرحمن خير يقلب الحقائق خاصة أن الاتهام جاء من الجهاز المركزي للمحاسبات، والنقابة العامة والاتحاد العام لعمال مصر وبناء علي مذكرات تم رفعها من مجلس الإدارة للجهاز المركزي
 
وتساءل الجوهري لماذا يتهرب خير من تقديم مستندات إذا كان مقتنعا ببراءته، مضيفا ان البلاغ الذي تقدم به خير ليس الا ذريعة لتعطيل تنفيذ قرار الجهاز المركزي للمحاسبات بتفتيش مكتبه والحصول منه علي الشيكات التي تثبت ادانته، واتهم الجوهري »خير« باستغلال حصانته البرلمانية.
 
 وقال إن القرار لم يكن الأول بل الرابع من نوعه ، وأن الاتحاد العام منح »خير«الفرصة  لتسوية أموره وإحضار المستندات التي تثبت براءته إلا انه لم يقم بأي خطوات في هذا الإطار و تفرغ لإلقاء التهم علي الشرفاء.

شارك الخبر مع أصدقائك