عقـــارات

خلال 3 سنوات.. 16.8مليار جنيه عوائد متوقعة من الأراضى السكنية والخدمية والصناعية بمدينة السادات

أكد المهندس أمين غنيم إن العام المالى الجارى سيشهد تحصيل موارد مالية تقدر بنحو مليار و155 مليون جنيه، من عمليات بيع أراض ووحدات، بالإضافة إلى 632 مليون جنيه أقساطاً مستحقة لما تم بيعه وتسليمه من الأراضى.

شارك الخبر مع أصدقائك

■ رئيس الجهاز: مليار و155 مليون جنيه موارد مالية خلال العام المالى الجارى

■ تخصيص 3 قطع مطور صناعى لبولاريس والسويدى وسى بى سى

قال المهندس أمين غنيم، رئيس جهاز مدينة السادات، إن المدينة لديها موارد مالية حققت لها الاكتفاء الذاتى، موضحاً أنه على سبيل المثال فإن قيمة الأقساط المستحقق سدداها لمبيعات تم تسليمها تبلغ 632 مليون جنيه.

وأشار إلى أنه سيتم تحصل موارد مالية لما سيتم تسليمه وبيعه بالعام المالى 2019-2020 حوالى مليار و155 مليون جنيه.

وقال إن العام المالى الجارى سيشهد تحصيل موارد مالية تقدر بنحو مليار و155 مليون جنيه، من عمليات بيع أراض ووحدات، بالإضافة إلى 632 مليون جنيه أقساطاً مستحقة لما تم بيعه وتسليمه من الأراضى.

المهندس أمين غنيم، رئيس جهاز مدينة السادات

وأضاف أن الجهاز بناء على توجيهات وزير الإسكان بدأ حصر الأراضى المخططة والمرفقة أو قيد الترفيق والجاهزة مباشرة لتنفيذ مشروعات، وهى الأراضى المتبقية من طرح مساحات سكنية أو خدمية سابقة، وتقدر العوائد المتوقعة للسكنية بنحو 3 مليارات جنيه، والخدمية 5.9 ملياراً،  والصناعية 7.9 مليار جنيه، وسيتم الطرح على 3 سنوات .

كما أوضح أن الكتلة العمرانية لمدينة السادات 75 ألف فدان، والمنمى منها 40 ألفاً فقط، وتتخطى المساحة الإجمالية 121 ألف فدان .

وأضاف أنه تم تخصيص مساحات أراضى لـ 3 من كبار المطورين الصناعيين بواقع 1.4 مليون متر مربع لبولاريس، و1.1 مليون متر مربع لسى بى سى والسويدى، بسعر 190 جنيهاً للمتر.

ولفت إلى أنه تم بقرار من مجلس إدارة الهيئة تخصيص 50 فداناً لإقامة مشروع خدمى ترفيهى ضخم، وكذلك 190 آلف متر لإقامة مشروع سكنى خدمى، وستحدث تلك المشروعات نقلة للمدينة وستصبح متنفس لسكانها .

وأشار إلى الموافقة على تخصيص أراضى لإقامة جامعتين خاصتين بمساحات 36 و16 فداناً، لافتا إلى أن الاستثمارات الصناعية تصل إلى نحو 15 مليار جنيه.

وشدد على أنه سيتم وضع نموذج موحد للراغبين فى إنشاء مجمعات وورش صناعية سيتم الالتزام به من ناحية الشكل والألوان، وكذلك للعمارات السكنية لضمان عدم العشوائية والحفاظ على المظهر الجمالى.



شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »