Loading...

خلال الموسم الصيفي .. 35% زيادة مرتقبة في أعداد السائحين الألمان لمصر

البطوطي: تعوض جزءا من الحركة المنحسرة من روسيا وأوكرانيا

خلال الموسم الصيفي .. 35% زيادة مرتقبة في أعداد السائحين الألمان لمصر
دعاء محمود

دعاء محمود

6:04 م, الجمعة, 29 أبريل 22

قال الدكتور سعيد البطوطي، المستشار الاقتصادي لمنظمة السياحة العالمية، إن هناك ارتفاعا مرتقبا في حجم الحركة السياحية الوافدة لمصر من السوق الألمانية بنسب تتراوح ما بين 30 إلى 35%، وذلك خلال الموسم الصيفي.

وأضاف البطوطي في تصريحات لـ”المال”، أن السوق الألمانية تستحوذ حالياً على 25% من إجمالى حجم الحركة السياحية الوافدة لمصر.

وأكد أن ارتفاع أعداد السائحين الوافدين من ألمانيا إلى مصر سوف يعوض جزءا من الحركة السياحية المنحسرة من السوقين الروسية والأوكرانية نتيجة تداعيات الحرب الدائرة بين البلدين.

وأشار إلى أن عددا كبيرا من منظمي الرحلات في ألمانيا قاموا بزيادة عدد المقاعد على الطائرات القادمة للمقصد المصري، مؤكداً أن الطلب من السوق الألمانية موجود بقوة خلال الفترة الحالية.

ولفت إلى أن السوقين السياحية الروسية والأوكرانية سوف تتأثران بشكل كبير من الحرب الدائرة حاليا، معتبراً السوق الأوكرانية منتهية لعدة أعوام مقبلة.

وتابع: أما السوق الروسية فلن تعود لحالتها السابقة بأي حال من الأحوال على الأقل على المدى القريب خاصة في ظل العقوبات الاقتصادية الغير مسبوقة التي فرضها الغرب على روسيا بغرض إضعافها، بالإضافة إلى العقبات في تحويل الأموال للخارج وتسريب العملة الصعبة، مما سيكون له تأثير شديد السلبية على قدرة الناس هناك على السفر.

يشار إلى أنه بعد أسابيع من الحشد العسكري والتحذيرات والترقب، قام الجيش الروسي صباح يوم الخميس الموافق 24 فبراير الماضي، بعملية عسكرية “خاصة” ضد أوكرانيا، أعقبه هجوم واسع وصفه الرئيس الأمريكي جو بايدن بأنه الحرب.

وفي سياق متصل، نوه البطوطي بأهمية التركيز على السوق الأوروبية معتبراً إياها الأكثر إفادة للاقتصاد المصري في ظل الظروف الحالية.

وأضاف أن الأسواق الأوروبية المهمة التى يجب التركيز عليها خلال الفترة الراهنة، تضم دول ألمانيا، النمسا، سويسرا، بلجيكا وهولندا، إنجلترا، فرنسا، إسبانيا وإيطاليا والذي يحتاج إلى اهتمام أكبر من المسئولين عن عملية التسويق.