طاقة

خفض التنقيب عن الوقود الصخري مع تراجع النفط

أجبر انخفاض أسعار النفط في الآونة الأخيرة شركة "بي أتش بي بيليتون"، وهي أكبر شركة تعدين في العالم، أعمال التنقيب عن الوقود الصخري في الولايات المتحدة، إلى 40 بالمائة.

شارك الخبر مع أصدقائك

سكاي نيوز عربية:
 
أجبر انخفاض أسعار النفط في الآونة الأخيرة شركة “بي أتش بي بيليتون”، وهي أكبر شركة تعدين في العالم، أعمال التنقيب عن الوقود الصخري في الولايات المتحدة، إلى 40 بالمائة.
 
وقالت الشركة إنها ستوقف 10 حفارات من أصل 26 تعمل في التنقيب على الوقود الصخري، مع نهاية يونيو المقبل، ردا على تراجع أسعار النفط التي اقتربت من أدنى مستوى لها في 6 أشهر.
 
إلا أن الشركة أكدت، في الوقت ذاته، أن كميات الوقود الصخري ستشهد نموا في الإنتاج بنسبة 50 في المائة خلال الأشهر الستة المقبلة.
 
وقال الرئيس التنفيذي للشركة أندرو ماكنزي: “في مجال البترول، تمت الاستجابة بسرعة للانخفاض في الأسعار، وسوف نقلل من عدد الحفارات بنحو 40 بالمائة بحلول نهاية هذا العام المالي”.
 
وأشار ماكنزي إلى أن الشركة “ستركز أعمالها خلال الأشهر المقبلة على عمليات التنقيب في حقل بلاك هوك في ولاية تكساس، مع الاستمرار في إجراء المزيد من التغييرات من أجل تطوير الإنتاج على المدى القريب”.
 
وتراجعت أسعار النفط مرة أخرى، الثلاثاء، بعد ان خفض صندوق النقد الدولي من توقعاته بشأن النمو الاقتصادي العالمي.

شارك الخبر مع أصدقائك