رياضة

خطر الخروج من دورى الأبطال يطارد برشلونة أمام أتلتيكو

خطر الخروج من دورى الأبطال يطارد برشلونة أمام أتلتيكو

شارك الخبر مع أصدقائك


على المصرى

يسعى برشلونة إلى الخروج من النفق المظلم الذي أدخل نفسه به في الأسابيع الأخيرة، في الوقت الذي يبحث فيه أتلتيكو مدريد عن رد الاعتبار، بعدما اتهم نجومه الحكام بمجاملة برشلونة، وذلك عندما يلتقى الفريقان اليوم الأربعاء، على ملعب “فيسنتى كالديرون” بمدريد، فى إياب ربع نهائى دورى أبطال أوروبا.

ويواجه الفريق الكتالونى خطر فقدان لقبه، إذ انتهى لقاء الذهاب بفوز البارسا بهدفين مقابل هدف، بعدما حوّل تخلفه بهدف لفوز بشق الأنفس بهدفين، بفضل ثنائية لنجمه الدولي الأوروجوياني لويس سواريز، مستغلاً النقص العددي في صفوف ضيفه،  إثر طرد فرناندو توريس في الدقيقة 35.

ويواجه برشلونة مصير موسم 2013-2014 أمام أتلتيكو مدريد، عندما أخرجه الأخير من ربع النهائي بتعادلهما بهدف لكل فريق في “كامب نو”، وفوزه بهدف نظيف فى “فيسنتى كالديرون” إياباً، وكانت المرة الأولى التي يفشل فيها الفريق الكاتالوني في بلوغ دور الأربعة في السنوات الثماني السابقة.

ويدخل برشلونة المباراة بمعنويات مهزوزة، بعد فشله في الفوز بمبارياته الثلاث الأخيرة في الدورى الإسبانى، بينها خسارتان متتاليتان مكنتا أتلتيكو مدريد من تشديد الخناق عليه بتقليص الفارق بينهما إلى 3 نقاط، بعدما كان 11 نقطة قبل 3 مراحل.

وصحيح أن برشلونة تغلب على أتلتيكو مدريد في المواجهات السبع الأخيرة بينهما، بيد أنها لم تكن سهلة أبدا وجاءت بشق الأنفس، لذلك طلب لويس إنريكي المدير الفنى للبارسا من لاعبيه، نسيان الخسارة أمام ريال سوسيداد السبت الماضي، والتركيز فى مباراة اليوم.

ويعود لويس سواريز إلى صفوف الفريق الكاتالوني، بعد غيابه عن مواجهة ريال سوسييداد بسبب الإيقاف، وهو ما سيشكل إضافة قوية لهجوم برشلونة الذي عانى الأمرّين في غيابه يوم السبت.

في المقابل، يسعى أتلتيكو مدريد إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور لتوجيه الضربة القاضية لبرشلونة، ويخوض الأتلتي ربع النهائي الثالث على التوالي، بعدما تخطى برشلونة في 2014، وسقط أمام جاره ريال مدريد الموسم الماضي.

واعترض لاعبو أتلتيكو مدريد بشدة على قرارات الحكم الألماني فليكس بريش في مباراة الذهاب، خصوصاً توريس الذي طرد في الشوط الأول بعد افتتاحه التسجيل، حيث اتهمه اللاعبون بمجاملة برشلونة، من خلال الإنذارات الكثيرة التى حصلوا عليها.

ويدخل أتلتيكو مدريد المباراة على ملعبه وبين جماهيره، بمعنويات عالية بعد فوزه الثمين على مضيفه إسبانيول بثلاثة أهداف مقابل هدف، يوم السبت الماضى، وإنعاش آماله في المنافسة على اللقب المحلي، ويعول على هدافه الفرنسي أنطوان جريزمان ونجمه الدولي كوكي.

شارك الخبر مع أصدقائك