استثمار

خطة خمسية أمريكية لاستثمار 550 مليار دولار في مشروعات النقل

الحزمة الضخمة تحظى بأولوية لدى الرئيس الأمريكي جو بايدن

شارك الخبر مع أصدقائك

قدم أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي خطة بقيمة تريليون دولار تحظى بتأييد الحزبين الديمقراطي والجمهوري للاستثمار في الطرق والجسور والموانئ والانترنت فائق السرعة وغيرها من البنى التحتية يتوقع أن يوافق عليها المجلس خلال أيام لتصبح أكبر تشريع للمشروعات العامة بأمريكا خلال عقود، بحسب وكالة رويترز.

وقال أعضاء بمجلس الشيوخ إن مشروع القانون المؤلف من 2702 صفحة يشمل إنفاق 550 مليار دولار في خمس سنوات على مشروعات منها الطرق والسكك الحديدية ومحطات شحن السيارات الكهربائية فضلا عن 450 مليار أخرى جرت الموافقة عليها من قبل.

الحزمة الضخمة تحظى بأولوية لدى الرئيس الأمريكي جو بايدن

والحزمة الضخمة تحظى بأولوية لدى الرئيس الأمريكي جو بايدن المنتمي للديمقراطيين الذي وصفها أمس الأحد بأنها أكبر استثمار من نوعه في 100 عام.

وقال تشاك شومر زعيم الأغلبية الديمقراطية بمجلس الشيوخ عن مشروع القانون عقب الإعلان عنه “اعتقد أن بوسعنا معالجة التعديلات ذات الصلة سريعا وإقرار هذا المشروع خلال أيام”.

اقرأ أيضا  «القاهرة» توصى بزيادة عدد محطات الغاز الطبيعى لتموين السيارات

ارتفع إنفاق المستهلكين الأمريكيين أكثر من المتوقع في يونيو

على صعيد آخر، أظهرت بيانات ارتفع إنفاق المستهلكين الأمريكيين أكثر من المتوقع في يونيو إذ عززت اللقاحات المضادة لكوفيد-19 الطلب على الخدمات المرتبطة بالسفر والترفيه.

 لكن جزءا من الزيادة يعكس ارتفاع الأسعار، بينما تسارع التضخم السنوي ليفوق هدف مجلس الاحتياطي الفيدرالى عند 2%.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية يوم الجمعة إن إنفاق المستهلكين، الذي يشكل ثلثي النشاط الاقتصادي الأمريكي، ارتفع 1% الشهر الماضي بعد أن تراجع 0.1 % في مايو.

وتلقى نحو نصف الأمريكيين التطعيمات المضادة لكوفيد-19 مما سمح لهم بالسفر والتردد على المطاعم بشكل متكرر، والتوافد على نوادي القمار وحضور المناسبات الرياضية بين أنشطة مرتبطة بالخدمات عرقلتها الجائحة في البداية.

اقرأ أيضا  كامل الوزير يدعو نظيره القطري لحضور مؤتمر النقل الذكي

وبينما ظل الإنفاق على السلع قويا، فإن الوتيرة تباطأت في ظل نقص السيارات وبعض السلع المنزلية، التي تضرر إنتاجها بفعل شح إمدادات أشباه الموصلات في أنحاء العالم.

نمو إنفاق المستهلكين الأمريكيين بقوة بمعدل سنوي 11.8 % في الربع الماضي

 ونما إنفاق المستهلكين بقوة بمعدل سنوي 11.8 % في الربع الماضي، ليشكل معظم نمو الاقتصاد البالغ 6.5 %، مما رفع الناتج المحلي الإجمالي إلى المستوى المسجل في الربع الأخير من 2019.

وفي ظل طلب يفوق العرض، ارتفع التضخم.

وتقدم مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصية، الذي يستثني مكوني الأغذية والطاقة اللذين تتلقب أسعارهما، 0.4 % في يونيو بعد أن صعد 0.5 % في مايو.

وخلال الاثني عشر شهرا المنتهية في يونيو، ارتفع ما يسمى مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصية الأساسي 3.5 %.

اقرأ أيضا  «البيئة» تشن حملات يوميا على مقالب المخلفات بالقاهرة الكبرى

وتقدم المؤشر 3.4 % على أساس سنوي في مايو.

كان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ارتفاع إنفاق المستهلكين 0.7 % وأن يزيد مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصية 3.7 % على أساس سنوي.

ومؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصية الأساسي هو المقياس المفضل لمجلس الاحتياطي الفيدرالى للتضخم لهدفه المرن للتضخم عند 2%.

الاقتصاد الأمريكي يحقق نموا قويا في الربع الثاني

وحقق الاقتصاد الأمريكي نموا قويا في الربع الثاني من العام إذ غذت مساعدات حكومية ضخمة والتطعيمات المضادة لكوفيد-19 الإنفاق على الخدمات المرتبطة بالسفر والسياحة.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية إن الناتج المحلي الإجمالي زاد بمعدل سنوى 6.5 % في الربع الثاني.

 ونما الاقتصاد الأمريكى بوتيرة معدلة بلغت 6.3 % في الربع الأول.

كان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي 8.5 % في الربع الماضي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »