عقـــارات

خبراء عقاريون: السوق بحاجة إلى آليات جديدة ولابد من تنمية حجم التمويل

يساهم التمويل العقاري في تنشيط القطاع سواء للأفراد أو الشركات

شارك الخبر مع أصدقائك

أجمع عدد من خبراء التمويل العقاري على أن السوق العقاري يحتاج إلى آليات عديدة لتطويرة، ومن ضمنها آلية التمويل، خاصة في ظل المبادرات التي يطلقها البنك المركزي لتنشيط القطاع العقاري، والمساهمة في مشاركة شرائح كبيرة من المجتمع في التمويل، وبالتالي تنشيط السوق.

شركات التمويل العقاري الأكثر نشاطا خلال 2013

قال حسن حسين، رئيس مجلس إدارة شركة الأولى للتمويل العقاري، إن شركات التمويل العقاري كانت الأكثر نشاطا بين العملاء خلال عام 2013 عن البنوك.

التباطؤ سيطر على الشركات بعد مبادرة «المركزي»

وأضاف حسين، أنه منذ أن أعلن البنك المركزي عن مبادرته للتمويل العقاري في 2014، تحول العملاء من التعامل مع الشركات إلى التعامل مع البنوك، وبدأ التباطؤ يسيطر على شركات التمويل العقاري.

حجم التمويل العقاري وصل إلى 35 مليار جنيه بين البنوك والشركات

وأشار إلى أنه تم تضاعف حجم التمويلات لدى البنوك في ذلك الوقت حتى وصل إلى 24 مليار جنيه، بينما كان التباطؤ في نمو التمويل العقاري لدى الشركات هو السمة الغالبة، حيث وصل حجم النمو من 5 إلى 10 مليارات جنيه، وبالتالي بلغ حجم سوق التمويل العقاري إلى 35 مليار جنيه من الشركات والبنوك.

التمويل العقاري والتأجير التمويلي يمثلان أهمية كبرى للسوق

أفاد أن قطاعي التمويل العقاري والتأجير التمويلي يشكلا أهمية كبيرة للسوق، لافتا إلى أن التمويل العقاري يتم تنفيذه على القطاع السكني، أما التأجير التمويلي فقد تضاعف إلى 40 مليار جنيه، مؤكدا أن 70% من لتمويل القطاع العقاري خاصة للوحدات الإدارية والتجارية والعيادات وغيرها.

لابد من إعادة النظر في المحافظ العقارية لدى البنوك

وقال عبدالناصر طه، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر لإدارة الأصول العقارية، إن البنوك لديها العديد من المحافظ العقارية لديها، مطالبا بإعادة النظر لها مرة أخرى، وكذلك النظر إلى المحافظ العقارية الأخرى ومنها إدارة الأصول العقارية.

وأشار إلى أن من الضروري معرفة كيفية إدارة الأصول العقارية الموجودة في العاصمة الإدارية الجديدة، وما إذا كان هناك خبراء فنيون أو موارد بشرية كافية ستدير هذه الأصول أم لا.

أهمية التمويل العقاري يرجع إلى حجم المشروعات التي تتبناها الدولة

وقالت سوزان حمدي، رئيس الأسواق المالية والاستثمار ببنك مصر، إن أهمية التمويل العقاري في مصر ترجع إلى حجم المشروعات التي تستهدفها الدولة في مجال الإسكان.

ما يقرب من 37% من الشعب المصري شباب في سن الزواج ويحتاجون للسكن

وأضافت أن 37% من الشعب المصري شباب في سن الزواج، وبالتالي هو في احتياج لتوفير وحدات سكنية له، ومن هنا تعود أهمية التمويل العقاري كأحد الآليات التي تروج السوق العقاري.

التمويل العقاري يخدم المطورين

وأشارت سوزان إلى أن التمويل العقاري يخدم كذلك المطورين العقاريين في توفير السيولة المالية لتمويل مشروعاتهم، لافتة إلى أن المطورين لا يزالون لم يستفيدوا من آلية التمويل العقاري بالقدر الكافي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »