عقـــارات

خبراء: الحديد لا يتعدى 10% من قيمة العقارات وانخفاضه لن يؤثر عليها

انخفاض سعر الحديد الشهرين الماضيين لن يؤثر على سعر العقارات

شارك الخبر مع أصدقائك

أجمع عدد من خبراء الحديد، على أن أسعار الحديد لن تؤثر على أسعار العقارات سواء بالارتفاع أو الانخفاض وأن التأثير لن يكون بقيمة كبيرة من ثمن العقار.

سعر الحديد لا يتعدى 10% من قيمة العقار

قال رفيق ضو ، العضو المنتدب لشركة السويس للصلب، إن أسعار الحديد سواء بالارتفاع أو الإنخفاض لن يؤثر كثيرا على أسعار العقارات كما يعتقد البعض ذلك لافتا أن سعر الحديد لا يتعدى الـ 10% من قيمة أي عقار.

انخفاض الحديد لـ900 جنيه خلال شهرين

وأضاف ضو، أنه خلال الشهرين الماضيين تراجع سعر الحديد 900 جنيه ليصل إلى 10.200 جنيه مقابل 11.200 جنيه، لافتا إلى أن هذا التراجع أدى إلى انخفاض سعر المتر بالوحدة السكنية 23 جنيها فقط وبالتالي فالانخفاض لا يذكر.

أشار إلى أن تكلفة بناء شقة إسكان تعاوني قبل انخفاض سعر الحديد كانت تصل إلى ما يقرب من 2.648 مليون جنيه مقابل 2.624 مليون جنيه بعد تراجع السعر، لافتا إلى أن الفرق 4.39% وهو فرق لا يذكر على سعر الوحدة السكنية.

ضعف المبيعات يؤثر على حركة أسعار العقارات

وأرجعت الدكتورة عليا المهدي رئيس الجمعية المصرية للحديد والصلب، ارتفاع وانخفاض أسعار العقارات في مصر، إلى ضعف البيع خاصة مع تقديم تسهيلات من قبل الشركات العقارية لعملائها.

وأضافت المهدي خلال تصريحات لـ “المال”، أن مع وجود قصور في الطلب على العقار وزيادة العرض أصبحت الوحدات تباع من قبل المطوريين العقاريين بمقدمات منخفظة تصل إلى 5% تقريبا من ثمن الوحدة وأطول فترة للسداد تصل إلى أقساط على 10 سنوات أو أكثر.

وأشارت إلى أن التعويل على أن أحد أسباب ارتفاع أسعار العقارات هي ارتفاع سعر الحديد غير صحيح، لافتة أن سعر الحديد اذا زاد بنسبة 10% لن تفرق كثيرا في ثمن العقار.

أوضحت أن الحديد شهد انخفاضا في الأونة الأخير بقيمة 1500 جنيه، أي بأكثر من 15% ومع ذلك لن ينعكس هذا الانخفاض على سعر العقارات.

ولفتت إلى أن بعض المطورين العقاريين يقومون بتبرير الزيادة في أسعار العقار وربطها بسعر الحديد أو سعر الأسمنت تحديدا على الرغم من عدم تأثيرهم على الأسعار، منوهة إلى أن أسعار العقارات تتأثر فقط بسعر الأرض وتكاليف التشطيبات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »