ثقافة وفنون

خالد يوسف: قصدت الجهات الشرعية لحل أزمة «كارما»

لا تشغلني المنافسة وإيرادات الفيلم لم أتوقعها أبدا كارما يحمل إسقاطات سياسية والسينما المصرية تعيش حالة تخبط حقيقي  حوار – أحمد حمدي عاد المخرج السينمائي الكبير خالد يوسف للسينما المصرية، بعد غياب 7 سنوات، بفيلمه الجديد "كارما" الذي اختار له وجها جديدا "سارة التونسي" لتكون بطلته، وبالرغم

شارك الخبر مع أصدقائك

لا تشغلني المنافسة وإيرادات الفيلم لم أتوقعها أبدا
كارما يحمل إسقاطات سياسية والسينما المصرية تعيش حالة تخبط حقيقي 
حوار – أحمد حمدي

عاد المخرج السينمائي الكبير خالد يوسف للسينما المصرية، بعد غياب 7 سنوات، بفيلمه الجديد “كارما” الذي اختار له وجها جديدا “سارة التونسي” لتكون بطلته، وبالرغم الأزمة التي واجهها الفيلم قبل عرضه بيومين بمصر من الرقابة الفنية إلا أن يوسف أكد أنه كان يثق في حلها بسرعة.

“المال” التقت خالد يوسف وأجرت معه حديثا خاصا عن أسرار كواليس أزمة فيلمه السينمائي الجديد” كارما” ورؤيته للحالة السينمائية في مصر، ومنافسة كارما للأفلام الأخرى، بالإضافة لحديثه عن إيرادات فيلم “كارما” وما به من إسقاطات سياسية ودينية.

وصف المخرج السينمائي الكبير خالد يوسف فيلمه السينمائي الجديد “كارما” بأنه بالفعل مليء بالإسقاطات السياسية والدينية، رافضا أن يقدم بنفسه تقييما لحجم الإضافة السينمائية التي قدمها في فيلمه الجديد، فهذا الأمر يُسأل عنه النقاد وجمهور المشاهدين بعد أن يشاهدوا الفيلم في دور العرض السينمائي، لكنه يقدم دائما مايحسه حسب رؤيته الخاصة للسينما.

اقرأ أيضا  نقاد : فيلم «حارس الذهب» قدم أحمد مالك كفنان عالمي

وأشار يوسف إلى أن توقيت طرحه في موسم العيد الماضي أثر على مستوى إيراداته بصورة كبيرة لاسيما أن أفلام العيد تحديدا لها طبيعة خاصة مع الجمهور، موضحا أن الفيلم ما يزال يعرض في  مصر والكثير من الدول العربية، ومن لم يستطع مشاهدته خلال الأعياد يمكنه ان يشاهده حاليا.

وعن أزمة الفيلم التي تعرض لها قبل اقامة العرض الخاص له بيومين مؤخرا قال : كنت اثق ان الازمة ستنتهي بسرعة لان من اصدر قرارا بسحب ترخيص الفيلم فجاة لم يستند لاي شئ قانوني ، ولو كنت توجهت للقضاء الاداري وقتها كنت سانهي المسالة بسهولة ، لكني قررت الاتجاه للجهات السيادية في الدولة وابلغتهم بالازمة التي اواجهها وانه لم يتم انذاري مسبقا قبل سحب الترخيص بانني قمت باي مخالفات معينة في الفيلم تتسبب في منع عرضه .

اقرأ أيضا  رئيس الوزراء يستعرض جهود «الثقافة» فى مبادرتي «ابدأ حلمك» و«صنايعية مصر»

ولفت المخرج الكبير الى انه لم يستغل نفوذه لحل الأزمة ، كما يتصور البعض ، لكنه قرر الدفاع عن حقه من خلال الجهات الشرعية في الدولة ،وسانده البرلمان باعتباره احد اعضاءه ونوابه .

وعن منافسة فيلمه “كارما ” مع الافلام التي تم طرحها الفترة الماضية مثل “حرب كرموز” و”قلب امه “و”الابلة طمطم “قال يوسف : لاتشغلني منافسة احدا ابدا طيلة مشواري الفني واتمنى النجاح للجميع، لكن ايرادات فيلم كارما كانت غير متوقعة بالنسبة لي ولم تضايقني ابدا .

وعن اسباب اختياره وجها جديدا ” سارة التونسي ” لبطولة الفيلم  ،قال : منذ سنوات وانا اسعى لتقديم ابطال ووجوه جديدة في معظم اعمالي السينمائية ، وشعرت ان سارة التونسي موهوبة بالفعل حينما قمت بعمل اختبار كاميرا لها قبل بدء تصوير فيلم “كارما” بالاضافة الى انها اجرت الكثير من التدريبات على التمثيل ،واصبحت هي الانسب لتقديم دور ” جيلان  التي تعيش قصة حب مع بطل العمل عمرو سعد .

اقرأ أيضا  سينمائيون: فيلم 200 متر مميز على مستوى الصورة والكتابة والإخراج

ووصف المخرج خالد يوسف الحالة السينمائية الموجودة حاليا بانها تعاني من تخبط ملحوظ السنين الاخيرة ، فلاتوجد انتاجات مميزة منذ فترة طويلة ،باستثناء فيلما او اثنين ، لكن مجمل مايقدم اقل بكثير من المستوى المتوقع للفن المصري .

وردا على الهجوم الذي يتعرض له دائما في افلامه بانه مخرج العشوائيات ، وأنه يقوم بتقديمها بشكل سئ في اعماله السينمائي ، وذلك ايضا ما اتهم به في فيلمه الجديد” كارما” قال : هذه طريقتي في تقديم افلامي منذ سنوات ، ومن تجذبه فليشاهدها ،ومن لايرغب فمن حقه ان يرفض مشاهدة اي فيلم سينمائي لي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »