استثمار

خالد فهمي: إعادة دراسات الأثر البيئى لمصانع الأسمنت

خالد فهمي: إعادة دراسات الأثر البيئى لمصانع الأسمنت

شارك الخبر مع أصدقائك

آية رمزي:

قال الدكتور خالد فهمي وزير البيئة، إنه دعماً لبرنامج المليون شجرة، اشترط على مصانع الأسمنت التى تنوى استخدام الفحم فى صناعتها على إنشاء مشروعات تهدف خفض غازات الاحتباس الحراري.

وأضاف فهمي فى تصريحات لـ ” المال” أن الـ 19 دراسة تقيييم اثر بيئى التى قدمتها مصانع الاسمنت للسماح لها باستخدام الفحم، أعادتها اليهم الوزارة مرة اخرى لتتضمن تلك المشروعات.

وقال فهمي ” من  تشجير شوارع القاهرة لكى اقلل نسبة الاتربة، ولكن من الصعب زيادة اعباء اضافية على المحافظة والدولة لمثل تلك المشروعات”، مما يجعل الحل  الامثل هو تعبئة موارد القطاع الخاص لمساعدة الدولة فى تنفيذ ذلك.

وكان قد صرح فهمي من قبل أن مصانع الاسمنت الراغبة فى استخدام الفحم تقدمت بـ 19 دراسة تقييم اثر بيئى لم تتم الموافقة عنها بَعد، ومازالت فى مرحلة الدراسة.

وأكد فهمي فى تصريحاته المسبقة أن الدولة حرصت على الموازنة بين استخدام الفحم والمصادر الأخرى من الطاقة الجديدة والمتجددة والتى تصل احتياجاتها منها لحوالى 20% بحلول 2020، لافتاً إلى استهداف الحكومة استخدام الفحم بنسبة لا تزيد عن 7% على المستوى القومى على مدار 15 عام المقبلة. 

وتشير بعض الدراسات إلى تصاعد غازات من احتراق الفحم من المسببة للاحتباس الحراري وارتفاع درجة حرارة الأرض ومن ثم التعرض لمخاطر بيئية ضخمة منها ارتفاع منسوب مياه البحر والفيضانات وانتشار الأمراض، مما دفع الوزارة لاشتراط تنفيذ تلك المشروعات للتقليل من التاثيرات السلبية للغازات المنبعثة منه.

و كان قد صرح يوسف ناصف مبعوث الامم المتحدة لقضايا تغير المناخ لـ ” المال ” أن تقنية الفحم النظيف الـ ” clean cool” تحجم من الاثار السلبية لاستخدام الفحم، لافتا الى ان نسبة الفحم المعلن استهداف استخدامها ضمن مزيج الطاقة فى مصر، غير باعثة لتاثيرات سلبية ضخمة فى إطار زيادة انبعاثات غازات الاحتباس الحراري. 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »