استثمار

خالد العناني يُطلع «معهد كوخ» على ضوابط السلامة الصحية في جميع المقاصد السياحية

30 ألف سائح ألماني زاروا مصر خلال الـ4 أشهر الماضية وعادوا جميعًا لبلدهم دون إصابة واحدة

شارك الخبر مع أصدقائك

التقى، اليوم، الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، مسئولي معهد روبرت كوخ المسئول عن الصحة العامة بألمانيا، وذلك فى إطار زيارته الحالية للعاصمة الألمانية برلين لدفع حركة السياحة الألمانية الوافدة إلى المقصد السياحي المصري. واستهلّ وزير السياحة والآثار اللقاء بإطلاع مسئولي المعهد على الإجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية التي يتم تطبيقها في المقاصد والمنتجعات السياحية المصرية والمطارات والمتاحف والمواقع الأثرية،

مشيرًا إلى أنه تم الانتهاء من تطعيم جميع العاملين بالقطاع السياحي في محافظتي جنوب سيناء والبحر الأحمر، وسيتم الانتهاء من تطعيم المواطنين والمقيمين بهما نهاية يونيو الحالي، كما أنه جار تطعيم جميع العاملين بالقطاع في المحافظات والمقاصد السياحية الأخري في القاهرة والساحل الشمالي والمحافظات السياحية بالصعيد والمدن السياحية المختلفة.

وأكد الدكتور خالد العناني أن المقصد السياحي المصري هو مقصد مثالي لمن يبحثون عن تجربة سفر آمنة وممتعة، خاصة في ظل المساعى العالمية المستمرة لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا، لافتًا إلى قيام المجلس الدولي للسياحة والسفر WTTC بمنح مصر خاتم السفر الآمن Safe Travel Stamp.

اقرأ أيضا  «أدفا» يستهدف تمويل 3 آلاف عملية جراحية بإجمالى 90 مليون جنيه

وزير السياحة: إمكانية إجراء تحليل الـPCR قبل المغادرة

وخلال اللقاء أطلعهم العناني على التسهيلات التي تقدمها الدولة للسائحين من خلال السماح للركاب القادمين إلى مدن كل من الغردقة وشرم الشيخ ومرسى علم وطابا والأقصر بإجراء تحليل الـPCR بمطارات هذه المدن عند الوصول، وذلك فى حال عدم تقديمهم شهادة اختبار سلبية لتحليل PCR قبل قدومهم إلى مصر،

بالإضافة إلى إمكانية إجراء تحليل PCR وفحوص الأجسام المضادة “Antigen ” للسائحين، بناء على طلبهم قبل المغادرة إلى بلادهم.

كما تحدّث وزير السياحة والآثار عن الزيادة الملحوظة التي تشهدها الحركة السياحية الوافدة إلى مصر، وخاصة منذ بداية العام الحالي.

اقرأ أيضا  مصطفى وزيري: ترميم صالة الأعمدة الكبرى بـ«معبد الكرنك»

وأشار إلى أن رئيس إحدى كبرى شركات الطيران الألمانية أعلن، خلال لقائه معه خلال زيارته الحالية لألمانيا، أنه خلال الـ4 أشهر الماضية جاء إلى مصر من خلال الشركة 30 ألف سائح ألماني والذين عادوا جميعًا إلى بلدهم دون أية إصابة واحدة، والذي اتضح من خلال سلبية نتائج تحاليل الـPCR التي أجروها عند عودتهم وبعد انتهاء برامجهم السياحية وقضاء إجازاتهم في المقاصد السياحية المصرية، وهو ما يؤكد أمان المقصد السياحي المصري.

تجدر الإشارة إلى أن معهد روبرت كوخ يعد إحدى المؤسسات البحثية الرئيسية والمعروفة في ألمانيا والمسئولة عن الصحة العامة فيها،

كما أنه متخصص في الكشف عن الأمراض المعدية وغير المعدية والوقاية منها ومكافحتها وأساليب معالجتها على مستوى دولة ألمانيا.

اقرأ أيضا  تصل لـ 100.. وزير قطاع الأعمال يكشف حقيقة بيع مبانٍ تاريخية وسط القاهرة

وقد أصبح المعهد محل اهتمام ومتابعة وسائل الإعلام والشعب الألماني خلال جائحة فيروس كورونا من خلال قيامة بمراقبة، بصفة مستمرة، الوضع الحالي لفيروس كورونا المستجد وتقييمه اليومي للمخاطر الناتجة عنه على سكان ألمانيا،

كما يقوم بتحديد التدابير اللازمة لمواجهته، وتزويد المهنيين الصحيين بالتوصيات وإعطاء لمحة عامة عن الأبحاث الخاصة به.

ويتبع المعهد وزارة الصحة الالمانية وسُمي باسم عالم الميكروبيولوجي الألماني روبرت كوخ.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »