استثمار

خالد العناني: اللجنة الوزارية السياحية تضع اختصار الإجراءات وتوحيد الرسوم فى مقدمة أولوياتها

الوصيف: خطة مهمة لتحفيز القطاع.. وغنيم: من المقرر أن تتعامل مع «حرق الأسعار»

شارك الخبر مع أصدقائك

قال خالد العناني وزير السياحة والآثار، إن اللجنة الوزارية السياحية التى يرأسها المهندس مصطفى مدبولى رئيس الوزراء خطوة مهمة لتحفيز القطاع، لافتًا إلى أنها تبحث التعامل مع شكاوى المستثمرين من طول الإجراءات الإدارية وتعقيدها والرسوم المتعددة التى تفرضها الجهات الإدارية.

وأضاف العنانى أن المجموعة السياحية ستكون شبيهة بالمجموعة الوزارية الاقتصادية، وتضم فى عضويتها وزراء السياحة والآثار، والطيران، والتنمية المحلية، والبيئة، والصحة، ورئيس اتحاد الغرف السياحية، ومساعد وزير الداخلية للسياحة والأثار، ويرأسها رئيس الوزراء.

وتابع الوزير أن اللجنة ستكون معنية بمناقشات كل القضايا المتعلقة بالسياحة لضمان التنسيق والتعاون.

جاء ذلك فى تصريحات خاصة، لـ”المال”، على هامش الاحتفال بعيد الأثريين، يوم الثلاثاء الماضى، وأكد العنانى أن اللجنة ستبحث الفترة المقبلة وضع آليات لاختصار الإجراءات، وتوحيد الرسوم.

ولعب الوزير دورًا محوريًّا فى إنهاء مشكلات تسببت فى أزمات للقطاع السياحى فور تعيينه؛ إذ توصل لاتفاق مع وزارة البيئة لتأجيل رسوم الغوص والمحميات.

وقال خالد العناني إنه اتفق مع وزير الطيران على مجموعة من الإجراءات من شأنها ربط آثار وادى النيل بالمدن الشاطئية مثل البحر الأحمر ومرسى علم.

وعقد العنانى- منذ أيام- اجتماعًا مع الطيار محمد منار وزير الطيران المدنى، ومحافظ جنوب سيناء، ونائبهما، لبحث سبل التعاون بين الوزارتين والمحافظة لتنشيط الحركة السياحية الوافدة إلى مصر، والنهوض بمستوى الخدمات المقدمة للقطاع، وتقديم نوع جديد من البرامج التى تجمع بين السياحة الثقافية والشاطئية والترفيهية، وربط وادى النيل بالبحر الأحمر.

بحث تشغيل خطي طيران داخليين من الأقصر إلى شرم والغردقة

وقال بيان صحفى صادر عن وزارة السياحة والآثار إن الاجتماع بحث دراسة تشغيل خطي طيران داخليين من مدينة الأقصر إلى مدينة شرم الشيخ، ومن مدينة الأقصر إلى مدينة الغردقة، والتسهيل على السائحين للاستمتاع بمختلف الأماكن الأثرية داخل جمهورية مصر العربية، بالإضافة إلى دراسة إعادة تشغيل خط الطيران بين مدينة شرم الشيخ ولندن لتشجيع الحركة الإنجليزية، والتى تعد مقصدًا مهمًّا للشعب البريطاني، بعد قرار استئناف الرحلات البريطانية إلى شرم الشيخ.

كما اتفق وزيرا السياحة والطيران على التعاون والتنسيق المستمر من أجل الترويح الدائم، ودفع الحركة الوافدة من خلال إطلاق المبادرات وبرامج التحفيز لمشغلى الرحلات والوكلاء السياحيين.

ومن جانبه، قال أحمد الوصيف، رئيس اتحاد الغرف السياحية لـ”المال”، إن اللجنة الوزارية السياحية خطوة مهمة لتحفيز القطاع، لافتًا إلى أن اللجنة من المقرر أن تناقش العديد من القضايا الفترة المقبلة، من بينها قضية الرسوم التى يتم فرضها على الفنادق، والتى كان من بينها رسوم الشواطئ.

وأكد على غنيم، عضو اتحاد الغرف السياحية، أن اللجنة الوزارية من المقرر أن تبحث آليات التعامل مع ظاهرة حرق أسعار الغرف الفندقية، لافتًا إلى أن خالد العنانى يولي أهمية خاصة بهذا الملف.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »