استثمار

خالد العنانى: جاهزون لافتتاح المتحف الكبير فى 2021.. والعمل لم يتوقف يومًا منذ أزمة كورونا

سيتم تحديد موعد يتلاءم مع الظروف العالمية

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد الدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار، أن العمل بمشروع المتحف المصرى الكبير لم يتوقف يوما واحداً منذ بداية أزمة فيروس كورونا المستجد، قائلا: “جاهزون للافتتاح عام ٢٠٢١”.

وأضاف الوزير فى تصريحات صحفية له، علي هامش إعادة فتح المتحف المصرى بالتحرير للجمهور، أنه سيتم تحديد موعد الافتتاح في الوقت الذي ستكون فيه ظروف العالم ملائمة لاستقبال أكبر حدث ثقافي في العالم بحضور الملوك والرؤساء.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسى قد وجه بتأجيل فعاليات وافتتاحات المشروعات القومية الكبرى التى كان من المفترض القيام بها خلال العام الحالى 2020 إلى العام القادم 2021، بما فى ذلك الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، وكذلك افتتاح المتحف المصرى الكبير ومتحف الحضارة المصرية، وذلك نظرًا لظروف وتداعيات عملية مكافحة انتشار فيروس كورونا سواء على المستوى الوطنى أو العالمي.

اقرأ أيضا  السيد القصير يشكر المصدرين والمزارعين والمنتجين: نجحتم رغم أزمة كورونا

وتبلغ مساحة المتحف المصرى الكبير 500 ألف متر مربع، ويضم 100 ألف قطعة أثرية (50 ألفا معروضة ومثلها بالمخازن)، تمثل حضارة مصر القديمة منذ ما قبل التاريخ وحتى العصرين اليونانى والروماني.

العنانى: أول مطعم فوق هضبة الأهرامات جاهز للافتتاح خلال الفترة المقبلة

وعلى صعيد آخر، لفت الوزير إليى ن أول مطعم فوق هضبة الأهرامات جاهز للافتتاح خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلي أن المطعم سيكون على طراز فريد بدون أي بناء أو إنشاءات، وذلك في إطار حرص الوزارة على الارتقاء بجودة الخدمات المقدمة للزائرين بالمنطقة التي تعد واحدة من أهم المقاصد السياحية في العالم.

اقرأ أيضا  وزيرة التعاون الدولي ترأس الجانب المصري في الاجتماع التحضيري للجنة العليا المصرية العراقية

يشار إلى أن تكلفة مشروع تطوير منطقة الأهرامات بلغ 500 مليون جنيه، وبدأ فى 2009، وكان من المقرر الانتهاء منه فى 2012، لكن التعثرات المالية لوزارة الآثار، على مدى الأعوام الماضية، أدت إلى عدم الالتزام بالجدول الزمنى.

وكان مجلس الوزراء قد وافق فى أبريل 2016، على تقديم دعم مالى لوزارة الآثار، بقيمة مليار و72 مليون جنيه، بهدف الانتهاء من مشروعات التطوير الجارية بمنطقة هضبة الأهرامات، واستراحة الملك فاروق، وقصر البارون، وقصر الكسان، وقصر محمد على بشبرا، والمعبد اليهودى، والمتحف اليونانى الرومانى.

اقرأ أيضا  وزير الإنتاج الحربي يبحث تصنيع الجرارات مع منسك البيلاروسية 

تعاقدت وزارة الآثار مع شركة أوراسكوم لتقديم وتشغيل الخدمات للزئرين بمنطقة الأهرامات، وتختص الشركة بالتسويق والترويج للمنطقة وتشغيل ساحة انتظار الحافلات خارج المنطقة الأثرية أمام المدخل الجديد الواقع على طريق الفيوم، كما تقوم الشركة بتشغيل وصيانة الخدمات المقدمة بمركز الزوار الجديد بمدخل الفيوم الجديد، الذى يضم مجموعة من المحال والكافيتريات وقاعة عرض سينمائى يخضع محتوى الأفلام المعروضة لإشراف المجلس الأعلى للآثار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »