استثمار

خالد العناني: الواقع أظهر ضرورة دمج صناديق السياحة والآثار

ويهدف الصندوق لدعم وتمويل الأنشطة التى تعمل علي تنمية وتنشيط السياحة وتطوير الخدمات والمناطق السياحية

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، إن مشروع قانون صندوق السياحة والآثار يأتى فى ضوء قرار الرئيس عبد الفتاح السيسى رقم 655 لسنة 2019 بتشكيل الحكومة، وما ترتب عليه من دمج وزارتى السياحة والآثار فى وزارة واحدة، وتوجيهاته بشأن إنشاء صندوق للسياحة والآثار.

ويهدف الصندوق لدعم وتمويل الأنشطة التى تعمل علي تنمية وتنشيط السياحة وتطوير الخدمات والمناطق السياحية ودعم مشروعات المجلس الأعلي للأثار المتعلقة بترميم وحفظ وصيانة الأثار وتطوير المواقع الأثرية ودعم وبناء المتاحف والنهوض بالأرث الحضارى والحفاظ عليه للأجيال القادمة وفقاً لما قاله الوزير.

اقرأ أيضا  السيسي يتابع المشروع القومي لتصنيع وتجميع مشتقات البلازما في مصر

وأوضح خالد العناني فى المذكرة الإيضاحية لمشروع القانون، أن الواقع العملى والفعلى أظهر عدم وجود مبرر حالى للإبقاء على صندوق انقاذ آثار النوبة، فى ظل انتهاء الحملة الدولية التى انطلقت لهذا الغرض عام 1980، إلى جانب عدم وجود صندوق لتمويل مشروعات الآثار والمتاحف منذ إنشاء المجلس الأعلى للآثار.

وتابع: التطبيق الفعلى أظهر أيضا عدم وجود تنظيم متكامل لصندوق السياحة، وعدم وضوح وكفاية موارده وكيفية الصرف منها، وكذلك عدم وجود هيكل تنظيم للعاملين به، ولذلك رؤى إنشاء صندوق جديد تدمج فيه الصناديق الثلاثة (صندوق آثار النوبة، وصندوق تمويل مشروعات الآثار والمتاحف، وصندوق السياحة) على أن تؤول حقوقها للصندوق الجديد.

اقرأ أيضا  3 وزراء يناقشون دعم قطاع السياحة وتحفيز نشاط الطيران

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »