سيـــاســة

حميدتي: البشير أمر بإبادة اعتصام القيادة العامة.. قواتي منعت تحويل المتظاهرين إلى رماد

"الدعم السريع" تصدت لـ 13 دبابة من خارج المنظومة العسكرية

شارك الخبر مع أصدقائك

قال محمد حمدان دقلو “حميدتي” نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني وقائد قوات الدعم السريع، إن قواته منعت تحويل المتظاهرين السودانيين إلى رماد بعد أن أمر الرئيس المعزول عمر البشير بإبادتهم خلال انتفاضة العام الماضي.

 وأضاف الفريق أول حميدتي في مقابلة مع قناة “سودانية 24″، أن البشير أمر 13 دبابة “من خارج المنظومة العسكرية” بإبادة اعتصام المتظاهرين أمام مقر القيادة العامة في 11 أبريل 2019.

وقال حميدتي إن قواته “الدعم السريع” تصدت لهذا المخطط وأجهضته.

وتابع: “بتاريخ 11 أبريل 2019 تحركت 13 دبابة من المدرعات بالخرطوم بكامل عتادها تتبع لتشكيل من خارج المنظومة العسكرية لإبادة المعتصمين أمام القيادة العامة للجيش”.

وأضاف: “أوقفناها نحن ناس (عناصر) الدعم السريع.. لو ما أوقفناها لتحول المعتصمين إلى رماد”.

ويقول حميدتي إن قواته كانت ضحية “مخطط شيطنة” من أفراد داخل المنظومة العسكرية بعد 3 أيام من استلام المجلس العسكري للحكم وقتها.

وتابع: “لاحقاً سنذكر هذه التفاصيل بالأسماء”.

جدير بالذكر أن الاعتصام تم فضه بالفعل فيما وصف بـ”المجزرة” ولكن في عهد المجلس العسكري خلال يونيو من نفس العام، وبمشاركة قوات الدعم السريع، وراح أكثر من 100 متظاهر ضحية للفض.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »