اتصالات وتكنولوجيا

حملة احتيال عالمية باللغة العربية بقيادة «يانصيب» أمريكي

باحثو كاسبرسكي اكتشفوا 7 آلاف محاولة سرقة بيانات خلال سبتمبر

شارك الخبر مع أصدقائك

اكتشف باحثو شركة كاسبرسكي للحلول الأمنية موجة من رسائل البريد الإلكتروني الاحتيالية التي تستهدف سرقة المال، عبر التنكر في هيئة رسائل مكتوبة باللغة العربية تزعم فوز متلقيها بأحد سحوبات يانصيب كبرى، وتحتوي على رابط إلى موقع الويب الخاص بذلك اليانصيب لجعل رسالة البريد الإلكتروني تبدو محلّ ثقة.

وكان باحثو كاسبرسكي اكتشفوا في شهر سبتمبر ما لا يقل عن 7,000 محاولة لسرقة بيانات دخول المستخدمين إلى حساباتهم، وذلك عبر نسخ نصية مختلفة تدعو المستخدمين للمشاركة. وتستهدف هذه الحملة التي ما زالت مستمرة الناطقين باللغة العربية في جميع أنحاء العالم.

اقرأ أيضا  «أفايا» تستعد للمشاركة في أسبوع جيتكس للتقنية بدبى

وقالت تاتيانا شيرباكوفا، الباحثة الأمنية في كاسبرسكي إن المستخدمين ربما يظنون أن الاحتيال عبر البريد الإلكتروني غير المرغوب فيه يقتصر فقط على رسائل البريد الإلكتروني ذات العروض والخصومات المذهلة، لكنها حذّرت من أنها “قد تنطوي، حتى وإن بدت صادقة، على فخاخ مخيفة تؤدي إلى انكشاف البيانات الشخصية وسرقة المال”.

وأضافت: “تعتبر خطط الاحتيال هذه قديمة وواسعة الانتشار، ولكنها مع ذلك ما زالت ناجحة مع المستخدمين غير الواعين وغير المحميين، ونرى أن الترويج لهذه الحملة لا يقتصر على اللغة العربية، ولكنه يجري بلغات أخرى أيضًا، سعيًا من المحتالين إلى إضفاء طابع محلي على رسائلهم يجعل استهدافهم المستخدمين أكثر دقة ويرفع فرص نجاحه”.

اقرأ أيضا  شركات المحمول فى «كايرو آى سى تي»: 2020 عام استثنائي.. وتعاونَّا لتخطى تداعيات كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »