سيـــاســة

حماد: أدين الاعتداء على الوفد.. وخطاب السيد البدوي سقطة سياسية

كتب – محمود غريب:   قال الدكتور يسرى حماد المتحدث الرسمي لحزب النور السلفي إنه يدين بكل شدة الاعتداء على مقر حزب الوفد بالقاهرة والذي جاء بعد سلسلسة من الاعتداء على مقار حزب الحرية والعدالة وكذلك مقر حزب النور بالغردقة،…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – محمود غريب:
 
قال الدكتور يسرى حماد المتحدث الرسمي لحزب النور السلفي إنه يدين بكل شدة الاعتداء على مقر حزب الوفد بالقاهرة والذي جاء بعد سلسلسة من الاعتداء على مقار حزب الحرية والعدالة وكذلك مقر حزب النور بالغردقة، تلك الاعتداءات التي سجلت كلها ضد مجهول حتى الآن، وغضت الأحزاب المصرية وجميع وسائل الإعلام المحلية والأجنبية الطرف عن شجبها أو حتى رصدها إعلاميًا وتحذير مرتكبي الحوادث الإجرامية من مغبة ذلك.

وأضاف حماد في تصريحات صحفية له اليوم: كما ندين الاتهام الجزافي بغير دليل خاصة أن من تم توجيه أصابع الاتهام إليه قد أعلن شجبه للحادث وعدم مسئوليته عنه، ذلك الاتهام الصريح الذي جاء في خطاب الأستاذ السيد البدوي رئيس حزب الوفد الذي يعلم قبل غيره تحمل أبناء التيار الاسلامي للعنف الممنهج الذي مورس ضدهم من التيار الليبرالي طوال ستين سنة بدون أي رد فعل من جانبهم.

وتابع حماد: “كما أدين بشدة الألفاظ التي استخدمها الأستاذ السيد البدوي في خطابه خاصة تعبير الحرب الأهلية، ذلك اللفظ الذي اخترعه وروجه التيار الليبرالي مؤخرا وتلقفته بعض الفضائيات المعروفة ببث حالة الفرقة بين أبناء الوطن لتساهم في بث حالة من الرعب في الشارع المصري.

وأشار حماد إلى أن الذين اعتدوا على مسجد القائد ابراهيم والشيخ أحمد المحلاوي بمدينة الاسكندرية كانوا قد أطلقوا لحاهم سلفا حتى لا يتم تمييزهم عن غيرهم من مرتادي المسجد، وهو ما يعطي انطباعًا بأن هناك مندسين بين الصفوف يحاولون إشاعة الفوضى وعدم الاستقرار بالوطن وإدخاله في دوامة صراعات داخلية ترفضها طبيعة وثقافة وتماسك الشعب المصري.

شارك الخبر مع أصدقائك