سيــارات

حصة المركبات الكهربائية تقفز إلى %10 من سوق السيارات العالمية

رغم النقص الحالى فى الرقائق

شارك الخبر مع أصدقائك

◗❙ تزايد وتيرة الطلب يشير لإمكانية الوصول إلى 6 ملايين سيارة بنهاية 2021

تمكنت السيارات الكهربائية من تحقيق نجاح جديد قد يشير إلى توجه الصناعة إلى زيرو إنبعاثات خلال المستقبل القريب بعد أن قفزت الحصة السوقية للمركبات الكهربائية من إجمالى مبيعات سوق السيارات فى العالم إلى %10.2 خلال سبتمبر من هذا العام، على خلفية نمو مبيعاتها الشهرية بنسبة %98 لترتفع إلى 685 ألف سيارة، زيادة عن الرقم القياسى التى حققته المركبات الخضراء بمعدل %16 خلال شهر يونيو الماضى، والذى بلغ 583.5 ألف مركبة.

وأشار تقرير نشر على موقع «cleantechnica» إلى أنه خلال الشهور التسعة الأولى من العام الحالى بلغت مبيعات السيارات الكهربائية فى جميع دول العالم 4.3 مليون سيارة، لتستحوذ على حصة تمثل %7 من الإجمالى العالمى من المركبات.

وأضاف التقرير أن الصعود القوى فى مبيعات السيارات الكهربائية يشير إلى إمكانية تسليم 6 ملايين سيارة تعمل بالكهرباء بنهاية العام الحالى، مع العلم أن مبيعاتها بنهاية العام الأول من وباء كورونا بلغت 3.1 مليون مركبة.

وتكهنت cleantechnica بإمكانية أن تكسر مبيعات السيارات الكهربائية حاجز المليون مركبة مباعة شهريًا للمرة الأولى فى تاريخها خلال ديسمبر المقبل، بالتزامن مع إنتعاش الطلب فى أسواقها الرئيسية الرئيسية الصين، والولايات المتحدة، وأوروبا.

وأوضح أن مستقبل السيارات الكهربائية فى العالم وزيادة حجمها مقارنة بالمركبات العاملة بالوقود الأحفرى مرهون بعدد من العوامل فى مقدمتها تطورات جائحة كورونا، ونقص الرقائق الإلكترونية، ومستقبل صناعة البطاريات.

«بى واى دي» تعود إلى مربع الكبار

استمر تربع «تسلا» على قمة العلامات التجارية الأعلى مبيعًا للسيارات الكهربائية خلال الشهور التسعة الأولى من العام الحالى بعد أن تمكنت من تسليم أكثر من 627.4 ألف سيارة، لتقتنص العلامة الأمريكية على حصة تصل إلى %15 من إجمالى مبيعات العالم من المركبات الكهربائية.

اقرأ أيضا  أسعار السيارات المستعملة.. كيا كارينز 2015 تبدأ من 237 ألف جنيه

وعادت «بى واى دي» إلى المركز الثانى بعدما فقدته العام الماضى بسبب التداعيات الاقتصادية الناجمة عن وباء كورونا ببيعها 329.4 ألف سيارة، بحصة سوقية %7.7 من الإجمالى العالمى.

وحصلت «SGMW» الصينية وهى مشروع مشترك بين سايك موتورز وجنرال موتورز وويلنج الصينية على المركز الثالث بعد أن سلمت 306.9 ألف مركبة على مدار الشهور التسعة الأولى من 2021، بحصة سوقية %7.2، فيما جاءت «فولكس فاجن» فى المركز الرابع ببيعها 247.5 ألف سيارة، بحصة سوقية %5.8.

أما المركز الخامس فجاء من نصيب العلامة الفاخرة «بى إم دبليو» والتى سجلت مبيعات إجمالية خلال الشهور التسعة الأولى من العام الحالى 1982 ألف سيارة، بحصة سوقية %4.7، وتلاتها «سايك» ببيعها 157.9 ألف وحدة، بحصة سوقية %3.7.

سيارات كهربائية وشجوم

«مرسيدس» فى المركز السابع

حصلت العلامة الألمانية الفاخرة «مرسيدس» على المركز السابع فى قائمة العلامات التجارية الأعلى مبيعًا لفئة المركبات الكهربائية فى العالم خلال الفترة من يناير حتى نهاية سبتمبر 2021، بإجمالى 157.6 ألف مركبة، بحصة سوقية تقدر بـ %3.7 فيما حصدت «فولفو» على المركز الثامن فى القائمة ببيعها 132.1 ألف مركبة، بحصة سوقية %3.1.

واستطاعت «أودى» حصد المركز التاسع فى القائمة ببيعها 124.3 ألف مركبة، بحصة سوقية %2.9، وحلت «كيا» فى المركز العاشر بعد أن باعت 105.4 ألف سيارة كهربائية، بحصة سوقية تصل إلى %2.5 من الإجمالى العالمى.

«موديل 3» الطراز الأعلى مبيعًا

أما على نطاق الطرازات، فجاءت «تسلا موديل 3» فى المركز الأول بعد أن سلمت خلال الشهور التسعة الأولى من العام الحالى 360.3 ألف سيارة، لتستحوذ على حصة تصل إلى %8.5 من إجمالى ما تم بيعه من سيارات كهربائية فى جميع أنجاء العالم.

اقرأ أيضا  أحدث أسعار سيارات «البيك أب» في مصر خلال يناير 2022

وحصلت «ويلنج هونج سونج ميني» على المركز الثانى فى القائمة ببيعها 288.9 ألف مركبة على مدار الفترة من يناير وحتى نهاية سبتمبر من هذا العام، بحصة سوقية تصل إلى %6.8 من الإجمالى العالمى.

وجاءت «تسلا موديل Y» فى المركز الثالث ضمن قائمة الطرازات الأعلى مبيعًا للمركبات الخضراء فى العالم هذا العام بإجمالى 253.8 ألف سيارة، بحصة سوقية تصل إلى %6 من الإجمالى العالمى.

وتمكنت «فولكس فاجن ID.4» من اقتناص المركز الرابع بتسليمها 73.6 ألف سيارة، بحصة سوقية %1.7 فيما جاء طراز «بى واى دى كين بلاس» فى المركز الخامس فى القائمة ببيعه 58.7 ألف مركبة كهربائية، لتستحوذ على حصة تمثل %1.4 من الإجمالى العالمى.

أما المركز السادس، فجاء من نصيب «بى واى دى هان» بعد أن تمكنت على مدار الشهور التسعة الأولى من العام الحالى من بيع 58.3 ألف سيارة صديقة للبيئية، بحصة سوقية تصل إلى %1.4 فى حين جاء طراز «LI Xixng One» فى المركز السابع فى القائمة بتسليمه 55.3 ألف وحدة، بحصة سوقية %1.3.

وحلت «شنجان بييني» فى المركز الثامن فى القائمة بعد أن تمكنت من بيع وتسليم 53.2 ألف سيارة على مدار الشهور التسعة الأولى من العام الحالى، بحصة سوقية %1.3 من الإجمالى العالمى، فيما جاء طراز «فولكس فاجن ID.3» فى المركز التاسع فى قائمة الموديلات الكهربائية الأعلى مبيعًا فى العالم خلال الشهور التسعة الأولى من العام الحالى، بحصة سوقية %1.2.

أما المركز العاشر، فكان من نصيب «GAC Aion S» والتى سجلت مبيعات إجمالية على مدار الفترة من يناير وحتى نهاية سبتمبر 2021 تصل إلى 48.9 ألف سيارة كهربائية، بحصة سوقية %1.1.

145 مليون وحدة مرخصة على الطرق بحلول 2030

توقعت وكالة الطاقة الدولية IEA فى تقرير لها نشر على موقعها الرسمى وصول عدد السيارات والشاحنات والأتوبيسات الكهربائية المرخصة وتسير على الطرق فى جميع أنحاء العالم إلى 145 مليون مركبة بحلول عام 2030 فى ظل الجهود التى تقوم بها حكومات العالم للحد من التلوث عبر إلزام منتجى السيارات للتحول من المركبات التقليدية العاملة بالوقود التقليدى إلى الطاقة النظيفة.

اقرأ أيضا  مع بدء تسليم الحصص.. موزعو «سيات» يفرضون أوفر برايس على «إبيزا Face Lift» بنحو 35 ألف جنيه

وأشارت الوكالة، والتى تتخد من العاصمة الفرنسية باريس مقرًا لها، إلى أن إجمالى السيارات الكهربائية التى تسير على الطرق فى جميع أنحاء العالم ببلغ بنهاية العام الماضى 10 ملايين مركبة، مقسمة إلى سيارات ملاكى، وحافلات، وشاحنات خفيفة وثقيلة.

وذكرت أن إنفاق المستهلكين على السيارات الكهربائية بلغ العام الماضى 120 مليار دولار، بزيادة قدرها %50 مقارنة مع مستويات الإنفاق فى عام 2019، خاصة مع اتخاذ عدد من حكومات العالم سياسات تحفيزية لتشجيع الراغبين فى إمتلاك سيارة جديدة على اقتناء مركبات خضراء بديلًا عن تلك التى تعمل بالوقود التقليدى سواء ديزيل أو بنزين.

وكشفت الوكالة فى تقريرها عن حجم المحفزات الحكومية لتشجيع إنتاج المركبات الكهربائية والذى بلغ فى نهاية العام الأول من وباء كورونا ما يقرب من 14 مليار دولار.

%80 من مبيعات العالم بحلول 2050

توقع موقع statista تزايد الحصة السوقية للسيارات الكهربائية إلى %80 من إجمالى مبيعات المركبات الجديدة فى العالم بحلول عام 2050، كما تكهن بأن تمثل السيارات الخضراء ما يقرب من %70 من إجمالى المرخص والذى يسير على الطرق.

وذكر التقرير أن التحليلات تشير إلى استحواذ السيارات الكهربائية بحلول 2030 على حصة تمثل %25 من إجمالى مبيعات المركبات الجديدة فى العالم أى أن من بين كل 4 مركبات جديدة مباعة ستكون هناك واحدة تعمل بالبطاريات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »