بورصة وشركات

حزمة شركات تخطط للطرح فى البورصة.. ولكن من ينفذ؟

   حزمة شركات تخطط للطرح فى البورصة.. ولكن من ينفذ؟

شارك الخبر مع أصدقائك

■ «دومتى» تنتظر اللحظة المناسبة لتنفيذ طرح مليارى 
■ «البيك الباتروس» تدرس الأمر مع مستشارها«سى آى كابيتال»
■ «المتطورة لخدمات البترول» تعتزم الإرجاء لـ 2017 
■ «حسن علام» أنهت تقسيم الشركة وتنوى طرح ذراع المقاولات 
■ «مصر السلام» تنتظر الموافقة منذ 7 أشهر وقد تلجأ لمستثمر إستراتيجى
■ «نيوكاسل للاستثمار» تطرح %20 من أسهمها ببورصة النيل
■ %20 من أسهم «سكاى لايت» و%10 من «العالمية للطباعة»
■ موافقات الرقابة المالية آخر متطلبات «إكسبريس» وإم بى للهندسة بـ«النيل»
■ التوقيت الأنسب كلمة السر فى طرح «مصر للاستثمارات المالية»

قسم البورصة

تستقبل البورصة المصرية العام الجديد بتقلبات حادة وأداء شديد السلبية، الأمر الذى ينذر باحتمالية جفاف الطروحات الجديدة وإحجام السوق عن استقبال أى لاعبين جدد، إلا أن العديد من الشركات أبدت رغبتها فى النزول إلى ساحة التداول الحر، ومن ثم حاولت المال رصد أكبر عدد ممكن من الشركات التى لديها خطط للطرح فى البورصة بغرض الاطلاع على المراحل التى تقف عندها الشركات.

وتم قيد 15 شركة بالسنة الماضية، أغلبها لم تطرح أسهمها انتظارًا لتحسن أوضاع السوق، وارتفاع قيم التداول، بسبب الاضطرابات العنيفة التى شهدتها دول العالم؛ خوفًا من ركود محتمل بأوروبا والصين.

وقال محمد عمران، رئيس البورصة، إنه تم قيد أكبر عدد شركات منذ 2009 بواقع 15 شركة، خلال العام الماضى برءوس أموال تزيد عن 6 مليارات جنيه، مؤكدًا أنه إذا استقرت الأوضاع فقد تشهد البورصة طرح كل تلك الشركات خلال العام الحالى.

وتضم قائمة الشركات المنتظرة- بعضها مقُيد وآخرون بانتظار تحسن الأوضاع- كلا من الوادى للاستثمار السياحى، والعالمية للطباعة، والمتطورة لخدمات البترول، ونيوكاسل للاستثمار الرياضى، ومصر السلام للتنمية، وإكسبريس للحلول المتكاملة، وإم بى للهندسة، والسلام الكويتية، ومصر للاستثمارات المالية، وبيجو، وكهروميكا، وراية لمراكز البيانات، ودومتى، وبلتون كابيتال، وأبناء حسن علام، وماونتن فيو، وبيك الباتروس.

وتعتزم شركة بيك الباتروس للفنادق طرح أسهمها فى البورصة، ومن المنتظر أن تدير شركة سى إى كابيتال الطرح المزمع خلال النصف الثانى، إلا أن بعض المصادر أكدت أن تنفيذ الخطة مرهون بأحوال قطاع السياحة.

وعلمت «المال» أن شركة أبناء حسن علام القابضة، تعتزم طرح ذراع المقاولات الخاص بها فى البورصة المصرية، بعدما تم تقسيمها إلى كيانين، الأول يضم نشاط المقاولات، والثانى يشمل الاستثمار العقارى.

وقالت مصادر مطلعة إن شركتى المجموعة المالية «هيرميس» القابضة للاستثمارات المالية و«سى آى كابيتال» القابضة للاستثمارات المالية، ستتوليان الاستشارات المالية الخاصة بالطرح المزمع تنفيذه منتصف العام المقبل.

وأكدت أن تقسيم الشركة تم بالفعل بعد الحصول على موافقات هيئة الرقابة المالية والهيئة العامة للاستثمار خلال الفترة الماضية، مشيرة إلى أن رأسمال ذراع المقاولات يقترب من 50 مليون جنيه.

وقال الدكتور محمد فاروق، الرئيس التنفيذى بالشركة المتطورة لخدمات البترول «أديس»، إن شركته تفضل إرجاء عملية طرحها بالبورصة إلى عام 2017 المقبل، وذلك عقب الهبوط العنيف فى سعر النفط الذى كبد المستثمرين خسائر فادحة.

ونشرت «المال» خبرًا بنهاية سبتمبر الماضى، يفيد باعتزام «المتطورة للخدمات البترول» طرح نحو 20 – %30 من إجمالى أسهمها، وذلك عبر زيادة رأسمالها البالغ حاليا 32 مليون دولار، موزعًا على 320 مليون سهم، بقيمة اسمية 10 سنت للسهم.

وأوضح الرئيس التنفيذى للشركة المتطورة للخدمات البترولية «أديس»، أن شركته تخطط لتغطية الجزء الأكبر من الطرح المزمع عبر المستثمرين الأجانب، مشيرًا فى الوقت ذاته إلى أن المستثمرين الأجانب لن يحبذوا المشاركة فى عملية الطرح فى الوقت الراهن عقب تعرضهم لخسائر مالية كبيرة.

وقال محمد عبدالفتاح، شريك مكتب معتوق بسيونى للاستشارات القانونية، إنه من المنتظر تنفيذ طرح شركة دومتى للصناعات الغذائية بنهاية فبراير أو بداية مارس، مؤكدًا أن حجم الطرح سيقارب المليار جنيه.

وأضاف أنه جارٍ الانتهاء من إجراءات اعتماد القيمة العادلة من الهيئة العامة للرقابة المالية، ويبلغ رأس مال الشركة المصدر 50 مليون جنيه موزع على 250 مليون سهم.

فيما أكدت مصادر وثيقة الصلة بالطرح أن شركة دومتى تنتظر اللحظة المناسبة لتنفيذ الطرح فى ظل الأوضاع المتدهورة لسوق المال.
وذكر ياسر عمارة، رئيس مجلس إدارة شركة إيجل للاستشارات المالية، راعى شركة نيوكاسل للاستثمار الرياضى، أن الأخيرة تعتزم طرح نحو %20 من أسهمها فى بورصة النيل قبل نهاية مارس المقبل.

يشار إلى أن لجنة القيد بالبورصة قد وافقت فى أكتوبر الماضى على قيد مشروط لأسهم شركة نيوكاسل للاستثمار الرياضى برأسمال قدره 4.37 مليون جنيه موزعًا على 2.18 مليون سهم بقيمة اسمية تبلغ 2 جنيه للسهم الواحد.

وقال المهندس خالد خيرت، رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب لشركة مصر السلام للتنمية والتكنولوجيا المتطورة، إن شركته تنتظر منذ شهر يوليو الماضى الحصول على موافقة إدارة البورصة على فتح سوق الصفقات الخاصة لطرح 30 مليون سهم تمثل %30 من أسهم شركته.

وأضاف أنه سيلجأ للترويج للشركة فى الأسواق العربية والأوروبية لاستقطاب مؤسسات مالية أو مستثمرين لشراء الحصة المنتظر طرحها فى البورصة، بهدف الحصول على تمويلات، متابعًا: من غير المعقول انتظار أكثر من عام ونصف للحصول على تمويلات لتنفيذ الخطة المستقبلية للشركة.

وأشار خيرت إلى تولى شركة أونست لتداول الأوراق المالية مهام مدير الطرح، مؤكدًا أنه تم التعاقد مع مكتب زهراء المدنى للاستشارات القانونية، وجارٍ التعاقد مع مكتب آخر، وتولت المصرية الدولية للاستشارات المالية إعداد تقرير القيمة العادلة.

كانت إدارة البورصة قد وافقت، فى 17 نوفمبر 2014، على قيد أسهم مصر السلام للتكنولوجيا فى جداولها، ويبلغ رأسمالها المصدر 100 مليون جنيه، موزعًا على 100 مليون سهم، بقيمة اسمية جنيه للسهم، وتعمل فى مجال تطوير أراضى المنطقة الصناعية، وبيعها للمستثمرين، وتركز فى المرحلة الأخيرة على تطوير الأراضى، وإنشاء مصانع عليها، وإدارتها، وتأسست عام 2011، من خلال مجموعة من المستثمرين المحليين.

وقال سامح الخطيب، رئيس مجلس إدارة شركة أكسبريس للحلول المتكاملة– المرتقب طرحها ببورصة النيل- إن شركته ما زالت تعانى من صعوبات القيد فى البورصة منذ أكثر من عامين، موضحًا أن التوجه للبورصة كان للحصول على تمويلات بأكثر من مليون جنيه.

ونوه إلى أن إكسبريس تنتظر منذ أكثر من شهرين الحصول على عدم ممانعة الهيئة العامة للرقابة المالية فيما يتعلق بالتقييم العادل.

وكان الخطيب قد قال سابقًا لـ«المال» إنه فى حال تأخر تنفيذ الطرح فى البورصة عن الربع الثانى من العام الحالى، فمن الممكن التوجه لإلغائه، والبحث عن مستثمر مالى أو إستراتيجى للمساهمة فى هيكل رأس المال، خاصة أن هدف الطرح تمويلى بالأساس.

وأكد أنه لم يتم تحديد توقيت معين للطرح، موضحًا أن الشركة تنتظر تحسن الأوضاع فى سوق المال، واستعادة معدلات السيولة الطبيعية من جديد.

ووافقت إدارة البورصة نهاية أكتوبر الماضى، على قيد إكسبريس برأسمال قدره 2 مليون جنيه، موزع على مليونى سهم بقيمة اسمية قدرها جنيه للسهم، فيما تدور القيمة العادلة للسهم بالقرب من 2.07 جنيه.

وقال عادل حسن، مدير علاقات المستثمرين بشركة إم بى للهندسة، إن شركة القاهرة للاستشارات المالية انتهت من تقرير القيمة العادلة لأسهم شركته وتم تسليمها للهيئة العامة للرقابة المالية للحصول على عدم ممانعتها، ويتم إعداد تقارير الحوكمة والإفصاح لتسليمها إلى اللجان المختصة بالبورصة للموافقة على طرح 4 ملايين جنيه تمثل %20 من الأسهم ببورصة النيل.

وتتولى شركة كاتليست بارتنرز مهام رعاية قيد إم بى للهندسة فى بورصة النيل، وكانت البورصة قد وافقت فى نوفمبر 2014 على قيد أسهم إم بى ببورصة النيل، وتعمل الشركة فى مجال صناعة مفاتيح تشغيل لمبات الكهرباء، ولوحات توزيع التيار الكهربائى فى المنازل والمصانع.

وأكد محمد ماهر، نائب رئيس مجلس إدارة شركة برايم القابضة للاستثمارات المالية – التى تتولى دور المستشار المالى للطرح – أن مجموعة السلام الكويتية القابضة تعتزم طرح %30 من أسهمها فى صورة شهادات إيداع مصرية EDR فى البورصة المصرية خلال شهر يوليو المقبل.

وحصلت الشركة على موافقة هيئة أسواق المال الكويتية على تحويل %17 من أسهمها المقيدة ببورصة الكويت إلى شهادات إيداع مصرية، وتقدمت مؤخرًا بطلب جديد لهيئة أسواق المال، لتحويل %13 من أسهمها إلى شهادات إيداع، لاستكمال نسبة الـ %30 المراد طرحها بالبورصة المصرية.

وتأسست مجموعة السلام عام 1997، كشركة مساهمة كويتية قابضة، وتم إدراجها فى بورصة الكويت فى 2008، وتلاها إدراج أسهمها ببورصة دبى، ووافقت عموميتها مطلع أبريل 2014، على التقدم بطلب الإدراج فى البورصة المصرية

وأوضح أن صدور موافقة هيئة أسواق المال الكويتية على تحويل الأسهم ستستغرق 3 شهور تقريبًا، ومن ثم سيتم تنفيذ الطرح خلال يوليو المقبل.
ووافقت لجنة القيد بالبورصة المصرية فى شهر يوليو من عام 2014 على قيد شهادات الإيداع المصرية لـ «مجموعة السلام القابضة – شركة مساهمة كويتية قابضة» بحد أقصى 77 مليون سهم بالشركة، بمعامل تحويل سهم واحد لكل شهادة إيداع مصرية، وذلك بالقيمة الاسمية للسهم، أو الشهادة والتى تبلغ 100 فلس كويتى، وبما يعادلها بالجنيه المصرى.

وعلمت “المال” أن شركة مصر للاستثمارات المالية أنهت جميع متطلبات القيد اللازمة لطرح أسهمها فى البورصة خلال الفترة الماضية، ولكنها تنتظر اختيار التوقيت المثالى للتنفيذ، وترغب فى زيادة رأسمالها من 70 إلى 100 مليون جنيه، وسيتم تمويلها من خلال طرح 30 مليون سهم بالبورصة.

ويتوزع هيكل ملكية الشركة بين «البنك الأهلى المصرى» بحصة %23، فيما يتوزع باقى هيكل الملكية بين «بنك مصر إيران»، و»الأهلى المتحد»، وشركة «مصر للتأمين»، و»مصر لتأمينات الحياة»، وبنوك «مصر، والإسكندرية، والاستثمار العربى».

وتعتزم شركة العربية للاستثمارات والتنمية القابضة للاستثمارات المالية طرح شركتين تابعتين هما القاهرة للتنمية وصناعة السيارات «بيجو» ومصر للمشروعات الميكانيكية والكهربائية «كهروميكا».

ووفقًا لتصريحات أدلى بها شريف الأخضر، العضو المنتدب لشركة العربية للاستثمارات منذ أيام قليلة، فإن تجهيز كهروميكا سيستغرق فترة بين عام وعام ونصف للطرح.

فيما قال علاء سبع، رئيس مجلس إدارة بلتون السابق، وعضو مجلس الإدارة بالعربية خلال سبتمبر الماضى إن إجراءات طرح بيجو فى البورصة قد تستغرق فترة تصل إلى عام حتى تكون الشركة مهيأة بالكامل، مضيفًا أن دراسة الطرح ستستغرق 6 أشهر تنتهى بنهاية الربع الأول من العام الجارى، وتتولى هيرميس مسئولية الترويج للطرح وإدارته.

ولم تحسم العربية تفاصيل طرح الشركتين بعد، كما لم تختر مستشار لإدارة طرح «كهروميكا»، ويتوزع هيكل ملكية كهروميكا بين %51 للعربية للاستثمارات، و%10 للسويدى، والنسبة المتبقية موزعة بين القومية للبناء والتشييد واتحاد العاملين بها.

وتعتزم بلتون كابيتال القابضة التى غيرت اسمها مؤخرًا لـ «أفاريس» طرح أسهمها بالبورصة، لكنها ترهن موعد الطرح بتحسن أداء السوق وزيادة قيم التداول.

وأوضح حازم بركات، رئيس مجلس إدارة الشركة فى تصريحات لـ «المال»، أن الشركة تعد نشرة الطرح، وتحدد القيمة العادلة للسهم، ويستهدف ذلك جمع نحو مليار جنيه.

يذكر أن بركات كان قد صرح فى حوار سابق مع «المال»، بأن حصيلة الطرح ستتوزع بين عدة اتجاهات، الأول يتمثل فى توفير جزء من حصة التمويل الذاتى بمشروع إنشاء محطة لتوليد الطاقة الشمسية بقدرة 50 ميجا، بتكلفة استثمارية 100 مليون دولار، فيما سيتم توظيف النسبة المتبقية فى إبرام صفقات استحواذ بقطاعات الصناعات الغذائية والدوائية والرعاية الصحية والتعليم.

وكانت لجنة قيد الأوراق المالية بالبورصة، قد وافقت بجلستها المنعقدة فى يوليو الماضى، على قيد أسهم شركة بلتون كابيتال القابضة للاستثمارات المالية، برأس مال مصدر ومدفوع بالكامل قدره 584.46 مليون جنيه، موزع على 58.44 مليون سهم، بقيمة اسمية قدرها 10 جنيهات للسهم الواحد، بجدول قيد الأوراق المالية المصرية.

وتخطط شركة «ماونتن فيو للتنمية» والاستثمار العقارى للطرح فى البورصة، لكنها ترهن تلك الخطوة بتوافر عدد من الشروط، فى مقدمتها استقرار الأوضاع السياسية والاقتصادية.

وقال عادل مراد، مدير علاقات المستثمرين بشركة الوادى للاستثمار السياحى، المالكة لـ %45 من أسهم شركة «سكاى لايت» للتنمية السياحية، إن الأخيرة تعتزم تنفيذ عملية طرح %20 بالبورصة خلال شهر فبراير المقبل .

وأضاف فى تصريحات لـ«المال» أن شركته تنتظر الحصول على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية على الطرح فى البورصة بالقيمة العادلة التى تم تحديدها بواسطة ويبك للاستشارات المالية، لاختيار مدير الطرح خلال الأسبوع الجارى .

وأوضح أن الحصة المزمع طرحها والبالغة %20، تعود ملكيتها لـ 4 مستثمرين أفراد، موزعة عليهم بالتساوى بواقع %5، مؤكدًا أن « سكاى لايت « ستدرس زيادة رأسمالها البالغ 102.788 مليون جنيه عقب انتهاء عملية الطرح، بهدف تمويل المرحلة الرابعة مشروع القرية السياحية بالعين السخنة، وقُيّدت أسهم الشركة بالبورصة بداية أغسطس الماضى.

وأعلن مصدر مسئول بشركة العالمية للطباعة، أن شركته تعتزم إجراء عملية طرحها بالبورصة فى شهر فبراير المقبل، وذلك بعد الحصول على عدم الممانعة من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية.

وكانت « المال « قد نشرت خبرًا يفيد باعتزام « العالمية للطباعة « طرح %10 من أسهمها بالبورصة البالغة 79.57 مليون سهم، تمثل رأسمال قدره 79.57 مليون جنيه، موزعًا على عدد من المستثمرين السعوديين.

وتسير شركة راية القابضة فى إجراءات طرح «راية لخدمات مراكز الاتصالات»، وكلّفت بلتون القابضة للاستشارات المالية بإدارة الطرح، كما فوضت مجلس الإدارة بالدخول فى مفاوضات جدية مع المستثمرين من ذوى الخبرة والملاءة المالية الراغبين فى المشاركة فى عملية الطرح.
وقررت الشركة فى يونيو الماضى، طرح 30 مليون سهم من أسهم رأس المال بحد أقصى، والتى تُمثل نسبة %30 طرحًا خاصًا ثانويًا لفئات معينة من المستثمرين تتضمن المحترفين، والمؤسسات المالية، وشركات التأمين، والمستثمرين من ذوى الخبرة والملاءة المالية، كما قررت طرح 5 ملايين سهم من أسهم رأس المال بحد أدنى، تُمثل نسبة %5 كطرح خاص ثانوى للجمهور.

ويبلغ رأسمال الشركة 50 مليون جنيه، موزعًا على 100 مليون سهم، بقيمة اسمية 0.5 جنيه، وتعمل راية القابضة فى 4 مجالات رئيسية هى: تكنولوجيا المعلومات، وتعهيد مراكز الاتصال، وتطوير المبانى الذكية، وتجارة التجزئة فى الإلكترونيات، إضافة إلى خدمات الصيانة والتوزيع.

وتخطط شركة مصر إيطاليا للاستثمار العقارى والسياحى لطرح أسهمها فى البورصة خلال الربع الأول من 2016، وتدير شركة برايم القابضة الطرح، وتفاضل الشركة بين طرح 10 أو %20 من رأسمالها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »