لايف

»حرية دوت كوم«.. حروب مصورة علي الإنترنت

  كتبت ــ ميادة الدمرداش:   حروب معلنة وجهاد في سبيل الله وأفكار ثورية وقصص جنسية، تنويعة من الأشياء غير المنسجمة أو المتناسقة تضمها رواية (حرية دوت كوم) التي حصلت علي منحة نشر من مشروع »اقرأ واكتب الآن« الممول من…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
كتبت ــ ميادة الدمرداش:
 
حروب معلنة وجهاد في سبيل الله وأفكار ثورية وقصص جنسية، تنويعة من الأشياء غير المنسجمة أو المتناسقة تضمها رواية (حرية دوت كوم) التي حصلت علي منحة نشر من مشروع »اقرأ واكتب الآن« الممول من مؤسسة »الصفحة الجديدة« وعدة مؤسسات أخري.
 
بدأ المؤلف أشرف نصر روايته بعرض مختصر واف لشخصية شريف وهو شاب من الفيوم يدرس في معهد الخدمة الاجتماعية، مهووس بعالم الانترنت و(الشات) ويعاني  أزمة عاطفية بسبب حبيبته »سارة« التي تركته لترتبط بشخص ثري في السعودية ولكي يتخلص من هذه الأزمة ينخرط تماما في عالم الانترنت وبالصدفة يدخل علي موقع (حرية دوت كوم) الذي يستهويه كثيرا ويقرر أن يندمج مع أفراد المنتدي.
 
الأبعاد الدرامية في الرواية قليلة ومكثفة للغاية فمعظم صفحات الرواية عبارة عن محادثات علي (الشات) من خلال الموقع الذي تحمل الرواية اسمه، وهذه المحادثات مصحوبة بالصور حسب موضوع الحديث لتصبح صفحة الكتاب كأنها منقولة عن صفحة الموقع علي الانترنت وتتخلل هذه المحادثات الجماعية لقطات مكثفة للغاية عن حياة بعض أعضاء الموقع باسمائهم الحقيقية، بمعني أن الكاتب أخذ الأسماء الرمزية لأعضاء الموقع ونسج قصصا حولهم أو حاول أن يدخل إلي حياتهم الحقيقية عبر إسهاماتهم في الموقع، فهو يقدم شخصية »منال« التي تدخل علي الانترنت باسم »مروة« ويراها فتاة تشعر بالغيرة من صديقتها »ليلي« التي يتصارع الخطاب عليها، بينما تضطر »منال« لإقامة علاقات متعددة مع السائقين لأنها غير مرغوب فيها وتقضي معظم وقتها في المحادثة علي الموقع.
 
وهناك شخصية »رغد« المشرفة علي الموقع والتي تسببت في تدمير أجهزة الكمبيوتر لأعضاء المنتدي بإرسال »فيروس« يحمل اسم »صور مصرع جيفارا« دون أن تفحصها، و»رغد« في الحقيقة صحفية من إحدي الدول العربية ولديها ابن في مرحلة المراهقة، هناك أيضا حكاية مجيد العربي المقيم في هولندا ومتزوج من سيدة عجوز ويدخل علي الموقع باسم »مهاجر« ويقود حملة لتدمير الموقع بحجة أن الشيوعيين والليبراليين والقصص الإباحية تسيطر عليه بسبب المشرفة الجديدة  فيرفعون راية الجهاد في سبيل الله لتدمير المواقع الإباحية. ويقتل »مجيد« سيدة أخري معتقداً أنها مشرفة الموقع بعد أن داهمته داخل شقة »رغد« في روتردام اثناء محاولته الدخول علي جهازها لتدمير الموقع.
 
الرواية تحمل العديد من الأفكار الدينية والسياسية والجنسية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »