استثمار

حجم الاستثمارات بين مصر والصين يرتفع بنسبة 83.4% بإجمالى 190 مليون دولار

فى الوقت الحاضر يبلغ إجمالى حجم مخزون الاستثمار المباشر حوالى مليار دولار أمريكى.

شارك الخبر مع أصدقائك

قال زو زينشنغ، المستشار الجديد بالمكتب الاقتصادى والتجارى بالسفارة الصينية بالقاهرة، إن بلاده هى الدولة الأكثر نشاطًا للاستثمار بمصر فى السنوات الأخيرة، مشيرًا إلى أنه وفقًا للإحصاءات الصادرة عن وزارة التجارة الصينية، بلغ حجم استثمارات بلاده المباشرة الجديدة فى مصر نحو 190 مليون دولار فى عام 2020، بزيادة سنوية قدرها 83.4%، وهو رقم قياسى.

اقرأ أيضا  مطالب في البرلمان بآليات تسعير واضحة بتعديلات قانون مشاركة القطاع الخاص بالمشروعات

وأضاف، فى تصريحات لـ«المال»، أنه فى الوقت الحاضر يبلغ إجمالى حجم مخزون الاستثمار المباشر حوالى مليار دولار أمريكى.

وتابع أنه حتى لو تأثرت الشركات الصينية بالوباء، فإنها لا تزال مهتمة للغاية بالاستثمار فى مصر، لافتًا إلى أن الاستثمارات الجديدة تشمل قطاعات النفط والغاز والموانئ والمنسوجات والألياف الزجاجية والأجهزة المنزلية والزراعة والعديد من المجالات الأخرى.

اقرأ أيضا  «القاهرة» توصى بزيادة عدد محطات الغاز الطبيعى لتموين السيارات

وأضاف أن هذه الاستثمارات الجديدة لا تلبى احتياجات التنمية الصناعية فى مصر فحسب، بل توفر أيضًا فرص عمل وتزيد الضرائب وتقدم مساهمات إيجابية فى احتياطى النقد الأجنبى من خلال الصادرات وبناء القدرات للجانب المصرى.

ومن أبرز المشروعات الصينية العاملة محليا مشروع حى المال والأعمال بالعاصمة الإدارية الجديدة ومنطقة «تيدا السويس» للتعاون الاقتصادى الصينى المصرى ومشروع القطار المكهرب بمدينة العاشر من رمضان وغيرها من المشروعات.

اقرأ أيضا  فعاليات «اقتصادية قناة السويس» في إكسبو 2020 تبرز الفرص الاستثمارية وخدمات الخطوط الملاحية

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »