بورصة وشركات

حازم بدران: «سى آى كابيتال» ترفع محفظة قروضها لأكثر من 8 مليارات جنيه

نجتمع أسبوعيا للتنسيق بشأن طرح «أبو قير للأسمدة»

شارك الخبر مع أصدقائك

إيمان القاضى – مصطفى طلعت

تتوسع مجموعة سى آى كابيتال القابضة للاستثمارات المالية ، خلال الفترة الراهنة، وفى غضون أشهر قليلة أضافت نشاطين جديدين هم التمويل العقارى والتمويل الاستهلاكي، كما فاجئت السوق بصفقة استحواذ ضخمة على شركة «تعليم» المالكة لجامعة النهضة فى بنى سويف، التى نفذتها بمشاركة مجموعة من المستثمرين.

«المال» التقت حازم بدران، الرئيس التنفيذى المشارك للمجموعة ، الذى كشف عن عن تفاصيل الخطة الاستثمارية الطموح لـ«سى آى كابيتال»، فى مجال الخدمات المالية غير المصرفية، كما استحوذت صفقة تعليم على جانب كبير من الحوار فى ظل كونها فرصة استثمارية مميزة تمكنت من اقتناصها مؤخرا، وجارى العمل على توسيع قاعدة أعمالها و طرحها فى البورصة المصرية.

كما تطرق إلى تعاظم محفظة التمويل لشركة سى آى كابيتال لتتجاوز 8 مليارات جنيه، عبر أذرعها المختلفة فضلا عن ارتفاع قيمة الأصول المدارة إلى 9.3 مليار جنيه.

«جامعة النهضة» تضيف كليات جديدة.. و«تعليم» تتحول لمنصة استثمار

حازم بدران، الرئيس التنفيذى المشارك لمجموعة سى آى كابيتال

قال حازم بدران إن إدارة سى آى كابيتال وجدت فى جامعة النهضة فرصة مناسبة للاستحواذ فى ظل ارتفاع فرص نمو قطاع التعليم، وملائمة التوقيت، ولم تتردد الشركة فى تولى عملية «ضمان اكتتاب» للصفقة، التى تم الاتفاق على بنودها مطلع العام الحالي.

أشار إلى أن الشركة كان عليها استيفاء بعض الإجراءات لإتمام عملية الاستحواذ، مثل الحصول على الموافقة النهائية لتدشين كلية الطب وبعض الموافقات الأخرى، التى استغرقت وقتا للحصول عليها وبمجرد الانتهاء منها تم تنفيذ العملية.

صفقة « تعليم»

أوضح أن عملية الاستحواذ على «تعليم» تمت عن طريق شركة تسيطر عليها سى آى كابيتال من الناحية الإدارية، وليس من الناحية الاقتصادية، ويشارك فيها مجموعة من المساهمين، موضحا أن الحصة التى تم شراءها من تعليم تبلغ %60 بقيمة 1.2 مليار جنيه، وحصة سى آى كابيتال 305 ملايين جنيه، والقيمة المتبقية تمثل مجموعة من المستثمرين تدير أموالهم بالنيابة عنهم.

لفت إلى أن الصفقة تنتج 3 أشكال من العوائد لمساهمى سى آى كابيتال، الأول عائد على الاستثمار البالغ 305 ملايين جنيه، والثانى عمولة الشركة كمستشار وضامن اكتتاب لصفقة الاستحواذ، والثالث عائد من إدارة الاستثمار نفسه عبر تولى عمليات تخارج أو توسع أو طرح فى البورصة.

تابع أن شركة تعليم ستصبح منصة استثمارية بقطاع التعليم ودور «سى آى كابيتال» سيكون إدارة المحفظة، من خلال البحث عن فرص استحواذ جديدة، أو التخارج سواءا بالطرح فى البورصة أو غيره.

أشار إلى أن جامعة النهضة تضم تحت مظلتها 5700 طالب، %85 منهم ينتمون لكليات القمة، مثل طب أسنان، وبشري، وصيدلة، وتعمل كلية الطب البشرى بجامعة النهضة وفقا لمعايير عالية الكفاءة، فقد تم عقد اتفاقية توأمة مع جامعة فيينا التى تعد من أكبر 12 جامعة تدرس الطب على مستوى العالم والتى تخرج منها بعض الحاصلين على جائزة نوبل، ومن ثم فإن شهادة التخرج تكون صادرة من جامعتى النهضة وفيينا فى نفس الوقت.

لفت إلى أن كلية الطب البشرى التى تم افتتاحها هذا العام تساهم فى مضاعفة أرباح الجامعة على مدار 4 أعوام المقبلة، مع إضافة عدد من الطلاب كل عام.

أشار إلى أن الجامعة لديها معايير معينة فى تصميم المبانى الخاصة بها، والمناهج والمعامل، موضحا أن الجامعة حصلت على الموافقات المبدئية لافتتاح كلية للعلاج الطبيعى العام المقبل، وكليتين علما أن لديها حاليا 7 كليات.

لفت إلى أن كل كلية تعتبر استثمارا بذاته، ومن ثم فإن الجامعة لديها فرص كبيرة للنمو خلال الفترة المقبلة.

لفت إلى أن شركة تعليم لديها سيولة 300 مليون جنيه، ليست محملة بمديونيات، وتنمو بمعدلات 40% سنويا، وتستمر فى ذلك بإضافة كليات جديدة فى الجامعة القائمة أو اقتناص الفرص المتاحة.

أضاف أنه مع الفجوة الموجودة بسوق التعليم يمكن الاستحواذ على جامعات قائمة أو الحصول على موافقات، لافتتاح أفرع أو جامعات يتم بناءها فى المناطق الجديدة.

قال إن عملية الاستحواذ على كيان كامل أسهل من تأسيس جامعة من البداية، وأن الشركة لديها التمويل الكافى والتطبيق العملى بشكل مباشر من خلال ملكيتها لإدارة محترفة بجامعة النهضة.

أوضح أن جامعة النهضة لديها ميزة جغرافية مهمة، هى قربها من القاهرة، ويسهل عملية جذب خبرات قوية للتدريس، كما أنها قريبة من محافظات المنيا، وبعض المحافظات الأخرى فى الصعيد.

كشف عن وجود خطة لطرح شركة «تعليم» المالكة لجامعة النهضة فى البورصة فى غضون 24 شهرا، متابعا أن شركة تعليم تنمو وتتوسع سواء بافتتاح فروع جديدة لجامعة النهضة، أو إنشاء أو الاستحواذ على جامعات جديدة، ومن ثم فإن لديها خطة استثمارية قوية، تؤهلها لتكون بضاعة جيدة للبورصة المصرية.

لفت إلى أن عملية الطرح مرتبطة بوصول الشركة لطموحها واستكمال التوسعات الحالية.

أزمة البورصة فى نقص البضاعة.. ويجب جذب لاعبين جدد

لفت إلى أن المشكلة الرئيسية للبورصة المصرية، المعروفة للجميع هى نقص البضاعة، ومن ثم فكل أطراف السوق يجب أن تلعب دور إيجابى فى تعزيز عملية قيد الشركات، لا سيما أن التجربة أثبتت أن الاستثمار الأجنبى يفضل دائما الدخول فى شركات مطروحة فى السوق فعليا.

أضاف أن السوق لم تعد إلى مستويات ما قبل 2011، سواء على مستوى رأس المال السوقى لأسهم الشركات المقيدة أو أحجام وقيم التداول، بعد خروج عدد من الشركات الضخمة من مصر مثل فوافون أو oci، وغيرهم وجميعها حقق نجاحات فى الأسواق الخارجية.

عن شكل الطرح المزمع لشركة «تعليم» قال: «سى آى كابيتال ليست فى عجالة للتخارج من هذا الاستثمار، لكن نعطى فرصة للمستثمرين الحاليين للتخارج لمن يرغب فى ذلك».

أضاف أن عملية الطرح المزمعة تتضمن زيادة رأسمال، لكن ذلك يرتبط بالخطة الاستثمارية الجارى تنفيذها.

قال إنه وقت تنفيذ طرح سى آى كابيتال بالبورصة كان الجزء الأكبر منه عبارة عن زيادة رأسمال بهدف التوسع فى مجالات الخدمات المالية فى مصر، واختراق أنشطة جديدة.

أشار إلى أن نشاط بنوك الاستثمار فى مصر يركز على الطروحات والاستشارات المالية، بغرض الدمج والاستحواذ فضلا عن أنشطة إدارة الصناديق والسمسرة، أما الجزء غير الفعال فهو سوق أدوات الدين، الذى لا يتم التداول عليه، ويقتصر على البنوك فقط.

تابع: «الجزء الثانى فى بنوك الاستثمار عالميا فهو الدخول فى فرص استثمارية ذات عائد، وحالة بنوك الاستثمار فى مصر فشركة سى آى كابيتال تعد ضمن أكبر الكيانات فى التأجير التمويلى والسمسرة، ومن ثم فإن الشركة مدركة كيف تستغل الفرص، وكيف تساعد عملائها».

التمويل العقارى والاستهلاكي

قال إن شركته أسست «سى آي» للتمويل العقارى بقيادة ناجى فهمي، التى بدأت عملها فعليا بتوقيع أول 5 عقود بقيمة 30 مليون جنيه.

تأسيس «سهولة» للتمويل الاستهلاكى لخدمة الشرائح الأقل

لفت إلى أن المجموعة أسست شركة «سهولة» للتمويل الاستهلاكي، وتعيين فريق الإدارة بالكامل ويتولى قيادتها حازم مدني.

فى مارس الماضى، حصلت سى آى كابيتال، على موافقة هيئة الرقابة المالية لتأسيس شركة تمويل عقارى، من خلال الهيئة العامة للاستثمار، وخلال النصف الأول من العام الجاري، أسست شركة لتمويل السلع الاستهلاكية والمعمرة، فى إطار التوسع بمجال الخدمات المالية غير المصرفية.

أضاف: «فى الوقت الحالى يتم التعاقد مع شركات ومحلات عديدة لتمويل منتجاتها، وتعمل «سهولة» بنفس استراتيجية شركة ريفى للتمويل المتناهى الصغر المتمثلة فى الوصول إلى الشرائح مع التركيز على الأماكن النائية التى يصعب الوصول إليها والشرائح الأقل.

محفظة التمويل

قال بدران إن محفظة التمويل الحالية للمجموعة تخطت 8 مليارات جنيه ومتوسط عمرها 5 أعوام، موضحا أن هذه الأرقام تم خصم منها التمويلات التى تم توريقها.

تابع أن 8 مليارات جنيه تتضمن التمويلات التى تقدمها الشركة لعملاءها عبر أذرعها المختلفة، سواء «المارجن – والشراء الهامشي- والسمسرة، والتأجير التمويلي، والتمويل متناهى الصغر» مشيرا إلى أن هذا الرقم ارتفع من 4.5 إلى 5 مليارات جنيه نهاية 2018.

4 مليارات جنيه عقود «كوربوليس» للتأجير منذ بداية العام

أضاف أن عقود التاجير التمويلى لشركة «كوربليس» بلغت 4 مليارات جنيه منذ بداية العام الجاري، كما أن أرباح الشركة تنمو بأكثر من %30 كل عام، ومن المتوقع أن تغلق كوربليس هذا العام على حقوق مساهمين يفوق المليار جنيه.

قال إن «الإقراض» عملية طويلة الأجل وتحتاج إلى وقت كبير خاصة مع الضوابط التى وضعتها هيئة الرقابة المالية للتأجير التمويلي، بوضع حدود قصوى لمحافظ القروض وللعميل الواحد وغيره.

أضاف: «كوربليس متواجدة مند 15 عاما، الأمر الذى وضعها فى هذه المكانة، ومن المرجح أن تتجاوز عقودها 4 مليارات جنيه جديدة هذا العام».

أوضح أن فروق العملة أثرت على كوربليس خلال النصف الأول من العام، وعلى مستوى المجموعة القابضة، وكانت تمتلك رصيداً من الكاش بالعملة الأجنبية.

أكد أن أصول مجموعة سى كابيتال الحالية تجاوزت 10 مليارات جنيه، التى تتضمن محفظة القروض.

ذكر أن نشرة اكتتاب سى آى كابيتال بالبورصة أكدت أن الإدارة تحاول تحقيق نموا مستداما، وهو النهج الذى تسير عليه الشركة، ومن ثم تنمو فى حدود %30 سنويا.

أضاف: «نبدأ فى الحديث مع المستثمرين والقيام بجولات ترويجية والحديث عن الأرقام المالية بعد ظهور نتائج الأعمال المقبلة».

قال إن طبيعة الاستثمار وتحقيق العائد فى السوق المصرية تغير كثيرا عما سبق، فكان الأمر فى الماضى يرتبط بتحقيق عائد يرتبط بشكل أساسى بأمرين، الاستثمار فى الأراضى و العقارات، وإعادة بيعها بأسعار مرتفعة، أو الحصول على دعم طاقة، وعقود غاز، وتدشين مصانع أسمنت، وحديد، وبتروكيماويات.

استطرد: «تحقيق عوائد فى الوقت الحالى بات يرتبط فقط بالعمل فى الأنشطة العادية للشركات والنمو بشكل طبيعى».

إدارة الأصول

أشار إلى أن حجم الأصول المدارة يبلغ 9.3 مليار جنيه، وحصلت سى آى كابيتال على مكانة متقدمة فيما يتعلق بعائد الصناديق المدارة، كما اقتنصت «إدارة الأصول» محافظ مختلفة، والإدارة لديها تطلعات فى الاستحواذ على فرص فى الأسواق الناشئة لأنها أصبحت مغرية للاستثمار.

أكد أن دخول سوق خارجى يعتمد على الفرصة المناسبة ورأس المال المدفوع مع تكلفة الاستثمار، موضحا أن فريق الإدارة قد استحوذ على الشركات التى تقع تحت مظلة المجموعة حاليا، وكفريق إدارة نطمع فى فرص أكبر.

ريفى

فيما يتعلق بشركة «ريفي» للتمويل متناهى الصغر؛ قال إن عدد فروع الشركة بلغ حاليا 54 فرعا منهم 6 أو 7 أفرع تم افتتاحهم فى الشهر والنصف الماضية، وتنفيذ تغييرات إدارية، وبلغ حجم محفظة ريفى 670 مليون جنيه منذ بداية العام.

قال إن الشركة تأخرت بعض الوقت فى افتتاح عدد من الفروع الجديدة، وتعكف على تعديل المنتجات المقدمة حاليا، ما أثر على معدل النمو مقارنة بالسوق خلال النصف الأول من العام، ومن المقرر أن تشهد تحسنا فى الربع الحالي.

أضاف: «غيرنا شكل المنتج المقدم من خلال محاولة التوافق مع احتياجات السوق فى القروض، وقدمنا خدمات جديدة، ومن المقرر أن تظهر نتائجها فى الربع الرابع بشكل كبير».

خلال النصف الأول من العام الجارى، حقق نشاط اﻟﺗﻣول متناهى الصغر ارتفاعاً فى الإيرادات بنسبة %16.8 ليبلغ 163.5 مليون جنيه، ، بجانب ارتفاع فى ﺻﺎﻓﻲ الأرﺑﺎح %19 لتسجل 56.7 مليون جنيه.

الاستشارات المالية

فيما يتعلق بنشاط الاستشارات المالية، قال إنه يتم فى الوقت الحالى الاجتماع بشكل أسبوعى مع اللجنة الوزارية لطرح شركة أبو قير للأسمدة، موضحا أن مجلس الدولة انتهى من مراجعة العقود، وهناك تنسيق بين الجهات لعملية الطرح.

ندرس تنفيذ طرح إنبى فى النصف الثانى من العام المقبل

ذكر أنه تم تأجيل صفقات خلال الفترة الأخيرة بسبب ظروف السوق وجارى الإعداد لطرح آخر بخلاف أبو قير بحلول الربع الأول من 2020، أما عن طرح إنبى للبترول فمن المرجح تنفيذه خلال النصف الثانى من العام المقبل.

يذكر أن تحالف شركتى سى آى كابيتال، ورنيسانس كابيتال، فاز بإدارة طرح حصة إضافية فى البورصة المصرية من شركة أبو قير للأسمدة، ضمن برنامج الطروحات الحكومية، كما يتولى تحالف «سى آى كابيتال» مع بنك الإمارات دبى الوطني، لإدارة طرح شركة إنبى للبترول فى البورصة.

السمسرة

على صعيد نشاط السمسرة، قال إن الحصة السوقية لذراع السمسرة جيدة، فيما يتعلق باستثمارات الأجانب، وتستحوذ سى آى كابيتال على أكثر من %20 من تعاملاتهم، كما تسيطر على حصة مناسبة من الأفراد، ومن المرجح أن تنمو عملياتها خلال الفترة المقبلة مع استقطاب فريق جديد لإدارة عمليات الأفراد.

تابع: «نركز خلال الفترة المقبلة على تنفيذ الطروحات سواء الحكومية أو الخاصة وبالتالى مستبشرين بالسنة المقبلة أن يشهد قطاع السمسرة معدلات نمو أكبر».

خلال النصف الأول من العام الجارى، قفزت أرباح سى آى كابيتال %38.8 لتسجل 207.7 مليون جنيه، مستفيدة من نمو الإيرادات لتبلغ 1.1 مليار جنيه، مرتفعة %34.9 عن الفترة المثيلة من 2018.

جدول يوضح اهم البيانات المالية لمجموعة سي اي كابيتال خلال النصف الاول من 2019

البند النصف الاول 2019 النصف الاول 2018 الربع الثاني 2019 الربع الثاني 2018
اجمالي الايرادات 1.14 مليار جنيه 848.93 مليون جنيه 577.44 مليون جنيه 425.64 مليون جنيه
اجمالي المصروفات 836.67 مليون جنيه 612.11 مليون جنيه 431.35 مليون جنيه 318.29 مليون جنيه
صافى ارباح الفترة 235.24 مليون جنيه 169.67 مليون جنيه 112.28 مليون جنيه 76.31 مليون جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »