استثمار

جهاز تنمية سيناء يضع خطة استثمارية بقيمة 170 مليون جنيه

جهاز تنمية سيناء يضع خطة استثمارية بقيمة 170 مليون جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

خلال العام المالى الجديد

مسئول حكومى: تأجيل طرح 52 ألف فدان لأجل غير مسمى

مدحت إسماعيل

قال مصدر مسئول بوزارة الرى والموارد المائية، إن جهاز تنمية شمال سيناء التابع للوزارة، حدَّد مخططًا استثماريًّا بقيمة 170.250 مليون جنيه، خلال العام المالى الجديد 2016/ 2017، لافتًا إلى أن وزارة التخطيط لم تردَّ بشكل رسمى بالموافقة على الخطة حتى الآن.

وأضاف أن الجهاز انتهى من تنفيذ البنية الأساسية لـ11 مأخذ مياه بمنطقتى دير العبد ورابعة، لرى الأراضى الزراعية، ومستهدف استكمال البنية الأساسية لـ12 مأخذًا أخرى، بالمناطق نفسها خلال العام المالى الجديد.

وعن موعد طرح الأراضى الجاهزة للتخصيص بشمال سيناء، أكد مسئول بهيئة التنمية الزراعية أن الهيئة أجّلت عملية طرح الأراضى لأجل غير مسمَّى، لافتًا إلى أنه حتى الآن لم يتم الانتهاء من إعداد كراسة الشروط رغم إعلان البدء فيها أغسطس الماضى.

كانت مصادر مسئولة بوزارة الرى قد قالت فى وقت سابق لـ«المال»، إن عددًا من الجهات الحكومية، ومنها وزارتا الرى والموارد المائية، والزراعة، تدرس فكرة طرح جميع الزمامات الزراعية المحددة والموجودة بشمال سيناء كدفعة واحدة دون الانتظار لحين الانتهاء من تنفيذ البنية التحتية لتلك الزمامات، بحيث يحدد فى كراسات الشروط الفترة الزمنية التى ستستغرقها الجهات الحكومية فى تنفيذ البنية التحتية للأراضى، وعقب الانتهاء من تنفيذ تلك الأعمال تُسلَّم الأراضى للأفراد.

وتابعت المصادر: التغير المستمر فى قيادات هيئة التعمير والتنمية الزراعية، كان له تأثير على سرعة البت فى ملف طرح الأراضى الزراعية.

يُشار إلى أن عدد الأراضى التى انتهت وزارة الرى من تجهيزها بجميع الإمكانيات وجاهزة للطرح، يبلغ أكثر من 52 ألف فدان، تتوزع بواقع 23.782 ألف فدان بمنطقة جنوب القنطرة شرق، و27.619 ألف فدان بمنطقة رابعة ودير العبد.

الجدير بالذكر أن محافظ الإسماعيلية رفع مقترحًا للمهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء السابق، بأن يتم تخصيص 10 آلاف فدان من الـ23.782 ألف بمنطقة جنوب القنطرة شرق، لشباب الخريجين بالمحافظة، لكن حتى الآن لم يتم البت فى المقترح.

وكان الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى السابق، قد قال مطلع أغسطس الماضى، إن الوزارة ستضع برنامجًا زمنيًّا تحدد فيه تواريخ الانتهاء الفعلى لجميع الأعمال المتبقية بشمال سيناء، ومآخذ المياه التى تم الانتهاء منها، على أن يتم إرساله لوزارة الزراعة.

شارك الخبر مع أصدقائك