سيـــاســة

جميلة بوحيرد تؤكد تواجدها بباريس..وسفير مصر بالجزائر ينفى منع دخولها البلاد

أ ش أ: أكدت المجاهدة جميلة بوحيرد، فى اتصال هاتفي أنها متواجدة حاليا فى العاصة الفرنسية باريس، وستعود غدا إلى الجزائر.. رافضة الإدلاء بأية تصريحات إضافية ردا علي مابثته بعض وسائل الإعلام بشأن منع السلطات المصرية لها وعدد من الناشطات…

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

أكدت المجاهدة جميلة بوحيرد، فى اتصال هاتفي أنها متواجدة حاليا فى العاصة الفرنسية باريس، وستعود غدا إلى الجزائر.. رافضة الإدلاء بأية تصريحات إضافية ردا علي مابثته بعض وسائل الإعلام بشأن منع السلطات المصرية لها وعدد من الناشطات دخول قطاع غزة بسبب غلق منفذ رفح البري.

ومن جانبه، نفى سفير مصر لدى الجزائر السفير عز الدين فهمى، ماتردد في وسائل الإعلام بشأن منع جميلة بوحيرد، وقال إن مكتب المجاهدة العظيمة اتصل بالسفارة المصرية وطلب ترتيب الزيارة مع السيدات اللاتى يرغبن فى السفر لمساندة المرأة الفلسطينية، وقد رحبت السفارة المصرية بذلك على أن يتم تحديد المواعيد مسبقا للتأكد من تشغيل معبر رفح فى ذلك الوقت، وحتى تقوم السلطات المصرية بدورها فى تأمين عملية ذهاب وعودة الناشطات لضمان سلامتهن.. وأضاف أن المناضلة جميلة بوحيرد لاتحتاج تأشيرة لمصر لأنها تحمل جواز سفر دبلوماسيا.

وذكر السفير المصرى فى تصريحات صحفية أن مكتب المناضلة الجزائرية رد على السفارة المصرية بأن الرحلة ستكون فى الثامن من مارس الجاري، مشيرا إلى أن هناك اتصالات مع السلطات المصرية حاليا عبر السفارة المصرية للإعداد للرحلة.. كما أجرت السفارة المصرية أمس اتصالا بالمنسقة اوليفيا زيمور رئيس الجمعية اليورو ـ فلسطينية بفرنسا لهذا الشأن.

وأكد السفير عز الدين فهمى أن المناضلة الجزائرية لها كل التقدير والاحترام، وقد شاركت فى الاحتفالات بالعيد القومى المصرى وكانت على رأس المدعويين، مشيرا إلى أن مصر عرضت فى العام الماضى تنظيم رحلة بمناسبة خمسينية الاستقلال، ولكن الظروف التى مرت بها البلاد حالت دون اكتمالها وكانت المناضلة جميلة بوحيرد على رأس المدعوين.

شارك الخبر مع أصدقائك