تأميـــن

جمعية التعاوني تضمن تمويلاً بـ100 مليون جنيه لـ التنمية الصناعي

كشف مسئول تأميني رفيع المستوي بالجمعية المصرية للتأمين التعاوني عن موافقة بنك التنمية الصناعية والعمال علي إضافة 100 مليون جنيه لمحفظة القروض الممولة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة التي يتم تمويلها عبر الصندوق الاجتماعي للتنمية.   وقال المصدر، في تصريحات خاصة الي…

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف مسئول تأميني رفيع المستوي بالجمعية المصرية للتأمين التعاوني عن موافقة بنك التنمية الصناعية والعمال علي إضافة 100 مليون جنيه لمحفظة القروض الممولة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة التي يتم تمويلها عبر الصندوق الاجتماعي للتنمية.
 
وقال المصدر، في تصريحات خاصة الي »المال«، إن الجمعية ستوفر التغطية التأمينية عبر تغطية مخاطر عدم سداد المقترض للقروض في حال التعثر، إضافة الي التأمين ضد المخاطر التكميلية المرتبطة بالمشروع الممول في حالات كالسطو والحريق ونفوق الماشية.
 
وأشار الي أن الجمعية تتفاوض في الوقت الحالي مع عدد من المؤسسات المالية ووحدات التمويل لتغطية المخاطر التي تواجه عملاءها خاصة التعثر في سداد الأقساط، لافتا الي أن قائمة المؤسسات التي يتم التفاوض معها حاليا تضم كلا من بنكي »عودة« و»المصري الخليجي«، إضافة الي مؤسسة »تنمية« المتخصصة في الإقراض الصغير والمتناهي الصغر.

 
وكانت الجمعية المصرية للتأمين التعاوني قد أبرمت اتفاقا مماثلا مع بنك »الإسكندرية ـ سان باولو« خلال الأيام القليلة الماضية تضمن بمقتضاه محفظة التمويلات التي يعتزم البنك ضخها في نشاط المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، التي رصد لها حجم تمويلات يصل الي 500 مليون جنيه، سيوجهها لإقراض نشاط المشروعات الصغيرة والمتناهية التي ستضمنها الجمعية من خلال تغطية تأمينية لمواجهة مخاطر عدم سداد أقساط تلك القروض في حالات محددة، منها الوفاة، إضافة الي بعض الأخطار التكميلية كالحريق والسطو علي المشروعات التي سيتم تمويلها.

 
وأضاف أن الجمعية تسعي لدعم مؤسسات التمويل لزيادة حجم عملياتها من خلال مساندتها بتغطية مخاطر عدم السداد، خصوصا بعد تراجع بعض المؤسسات عن التوسع في ذلك المجال واعتباره مخاطرة نتيجة الركود الاقتصادي وضعف التسويق لانخفاض القوة الشرائية، علاوة علي الانفلات الأمني.

 

شارك الخبر مع أصدقائك