تأميـــن

جمعية التعاونى تخاطب القابضة للتأمين لتعجيل سداد باقى القرض المشترك

وكشف أنور ذكرى، العضو المنتدب لجمعية التعاونى، أنه قام بمراسلة باسل الحينى، رئيس مجلس إدارة شركة مصر القابضة للتأمين

شارك الخبر مع أصدقائك

خاطبت الجمعية المصرية للتأمين التعاونى «CIS» الشركة القابضة للتأمين، برغبتها فى سداد أخر دفعات قرضها التمويلى المشترك بين القابضة وجهاز تنمية المشروعات، والبالغ 8.5 مليون جنيه ، وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية قد قامت بنهاية 2008 بإغلاق فرعى التأمين الطبى والسيارات لجمعية التعاونى بعد توقفها عن سداد مستحقات الجهات المتعاقدة معها بسبب تعثرها.

فى انتظار موافقة جهاز تنمية المشروعات

هذا الأمردفع الشركة القابضة للتأمين وجهاز تنمية المشروعات «الصندوق الاجتماعى سابقاً» لتدبير قرض تمويلى

مشترك بقيمة 80 مليون جنيه فى عام 2010 بفائدة متناقصة %7،

بغرض مساعدتها فى صرف التعويضات المستحقة عليها للعملاء.

وكشف أنور ذكرى، العضو المنتدب لجمعية التعاونى، أنه قام بمراسلة باسل الحينى، رئيس مجلس إدارة شركة مصر القابضة للتأمين، لطلب سداد 8.5 مليون جنيه دفعة واحدة بشكل فورى حتى تكون الجمعية قد سددت كامل القرض وقيمته 80 مليون جنيه.

وقال فى تصريحات خاصة لـ«المال»، إن رئيس الشركة القابضة رد على مخاطبته بضرورة الرجوع لجهاز تنمية المشروعات للحصول على موافقته،

خاصة أنه قرض مشترك ولا يجوز أن تبت فيه القابضة للتأمين بمفردها.

وأشار إلى أن الجمعية انتهت من الخسائر المرحلة، وقيمتها 65 مليون جنيه، وتحقيق فائض نشاط وعمل إعادة هيكلة إدارية وفنية،

وإدخال نظام تكنولوجى جديد من شركة أوبتمايزر الأردنية، بتكلفة 100 آلف دولار.

وأوضح أن الجمعية المصرية للتأمين التعاونى استعادت قوتها بالكامل بعد تعثر دام لأكثر من 7 سنوات،

وأيضاً ثقة جميع الجهات المتعاملة معها،

مثل البنك الأهلى المصرى، وبنك مصر، والبنك الزراعى، وأكثر من 14 جمعية تمويل، وغيرها من الجهات،

وهو ما يدفعه لتجديد الطلب للهيئة العامة للرقابة المالية باستعادة نشاط فرع السيارات التكميلى،

والموافقة على مزاولة الإجبارى من خلال الانضمام للمجمعة.

والموافقة على مزاولة الإجبارى من خلال الانضمام للمجمعة.

وحددت الجمعية المصرية للتأمين التعاونى موعد انعقاد جمعيتها العمومية العادية أوائل أكتوبر المقبل بغرض مناقشة الحساب الختامى عن العام المالى 2018/ 2019 .

وأشار أنور ذكرى إلى أن الجمعية حققت أقساطاً تأمينية بقيمة 200 مليون جنيه، وسددت تعويضات بقيمة 50 مليون جنيه بنهاية العام المالى الماضى.

وأوضح أنها تخطط لجلب 231 مليون جنيه أقساطاً تأمينية بنهاية العام المالى الجارى، و265 مليون جنيه للعام المقبل،

بالإضافة إلى استمرارها فى التوسع على المستوى الجغرافى، بافتتاح فروع جديدة بعدة محافظات منها كفر الشيخ والقاهرة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »